الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 2 قضاة ملاك الرب ينذر إسرائيل بالويلات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 7425
نقاط : 290636
السٌّمعَة : 0
الثور

2 قضاة ملاك الرب ينذر إسرائيل بالويلات Empty
مُساهمةموضوع: 2 قضاة ملاك الرب ينذر إسرائيل بالويلات   2 قضاة ملاك الرب ينذر إسرائيل بالويلات Empty25/6/2022, 13:08

1 وصعد ملاك الرب من الجلجال إلى باكيم وقال إني أصعدتكم من مصر وأدخلتكم الأرض التي أقسمت عليها لآبائكم وقلت لإني لا أنقض عهدي معكم للابد
2 وأنتم لا تقطعوا عهدا مع أهل هذه الأرض ودمروا مذابحهم فلم تسمعوا لقولي. فإذا فعلتم؟
3 فلذلك قلت أيضا إني لا أطردهم من أمامكم بل يكونون على جنوبكم وتكون آلهتهم لكم فخا
4 فلما قال ملاك الرب لجميع بني إسرائيل هذا الكلام رفع الشعب أصواتهم بالبكاء
5 ودعوا ذلك المكان باكيم وذبحوا هناك للرب
6 وصرف يشوع الشعب فانطلق بنو إسرائيل كل رجل إلى ميراثه ليرثوا الأرض
7 وعبد الشعب الرب كل أيام يشوع كل أيام الشيوخ الذين امتدت أيامهم إلى ما بعد يشوع ورأوا كل أعمال الرب العظيمة التي صنعها إلى إسرائيل
8 وتوفي يشوع بن نون، عبد الرب وهو ابن مئة وعشر سنين
9 ودفن في أرض ميراثه في تمنة حارس في جبل أفرائيم إلى شمال جبل جاعش
10 وانضم ذلك الجيل كله إلى آبائه ونشأ من بعده جيل آخر لا يعرف الرب ولا ما صنع إلى إسرائيل
11 ففعل بنو إسرائيل الشر في عيني الرب وعبدوا البعل
12 وتركوا الرب إله آبائهم الذي أخرجهم من أرض مصر وتبعوا آلهة أخرى من آلهة الشعوب التي حولهم وسجدوا لها فأسخطوا الرب
13 وتركوا الرب وعبدوا البعل والعشتاروت
14 وغضب الرب على إسرائيل فأسلمهم إلى أيدي السالبين فسلبوهم وباعهم إلى أيدي أعدائهم الذين حولهم ولم يقدروا بعد ذلك أن يثبتوا أمام أعدائهم
15 فكانوا حيثما خرجوا تكون يد الرب عليهم للشر كما قال لهم الرب وكما أقسم الرب لهم فضاق بهم الأمر جدا
16 فأقام الرب عليهم قضاة فخلصوهم من أيدي السالبين
17 ولكن لقضاتهم أيضا لم يسمعوا بل زنوا باتباعهم آلهة أخرى وسجدوا لها وسرعان ما حادوا عن الطريق التي سلكها آباؤهم طائعين وصايا الرب؟ولم يصنعوا مثلهم
18 فلما أقام الرب عليهم قضاة كان الرب مع القاضي فكان يخلصهم من أيدي أعدائهم كل أيام القاضي لأن الرب رئف بأنينهم من ظالميهم ومضايقيهم
19 وإذا مات القاضي كانوا يرجعون إلى الفساد أكثر من آبائهم باتباعهم آلهة أخرى ليعبدوها وسجدوا لها ولم يكفوا عن ممارساتهم وقساوة طريقهم
20 فغضب الرب على إسرائيل وقال بما أن هذه الأمة قد تعدت عهدي الذي أوصيت به آباءها ولم تسمع لصوتي
21 فلا أعود أنا أيضا أطرد أحدا من أمامها من الأمم التي تركها يشوع عند وفاته
22 لأمتحن بها إسرائيل فأعلم هل يحفظون طريق الرب ويسلكونها كما حفظها آباؤهم أم لا
23 فترك الرب تلك الأمم ولم يطردها سريعا ولم يسلمها إلى يد يشوع
ملاك الرب ينذر إسرائيل بالويلات ان المحرر الذي أضاف الفصل الأول إلى الكتاب يأتي هنا بسبب لاهوتي للفشل الجزئي الذي أصاب الفتح وهو يتفق مع يشوع 23 : 12 ، 13 وهو يربط هذا التعليم بتفسير اسم مكان من أماكن ناحية بيت ايل الآيتان 4 ، 5
1 : هنا بديل للرب تكوين 16 : 7 قارن بين هذا والترائي ليشوع بالقرب من الجلجال يشوع 5 : 13 ، 15 في شأن الجلجال راجع يشوع 4 : 19
5 : مكان غير معروف قد يكون بلوطة البكاء بالقرب من بيت ايل تكوين 35 : 8
اعتبارات عامة في عصر القضاة ان المقدمة للأخبار في قضاة 2 : 6 ، 3 : 6 تدور حول قضاة 2 : 11 - 19 وكانت هذه الآيات في تحرير اول تتقدم مباشرة قضاة 3 : 7 والآيات 6 - 10 هي همزة الوصل لشفر يشوع وهي تكرار آياته الأخيرة كما أن عزرا 1 : 1 - 3 تكرر في 2 أخبار الأيام 36 : 22 ، 23 وقد أضيفت الآيات قضاة 2 : 20 ، 3 : 6 لتشرح اسباب استمرار الأمم الغريبة في وسط اسرائيل
10 : لا وجود لهذه الآية في ما يوازيها في يشوع فصل 24 أدى موت يشوع وجيل الفتح إلى معاصي إسرائيل
التفسير الديني لعصر القضاة يعرض هنا المحرر الأول لسفر القضاة الموضوع الذي سيعود اليه في تاريخ كل من كبار القضاة 3 : 7 ، 9 ، 12 - 15 ، 4 : 1 ، 6 : 10 يترك اسرائيل الرب ويتبع البعل فيسلمه الرب إلى أيدي الظالمين ثم يصرخ اسرائيل إلى الرب فيرسل اليه الرب مخلصاً ان هذه النظرة اللاهوتية إلى التاريخ التي تفترض ان القضاة تعاقبوا بحسب الترتيب الزمني الوارد في السفر وأن كلاً منهم ساس الأمور في اسرائيل كله لا توافق الحقيقة التاريخية إلا على وجه ناقص فقد اعتمد محرر السفر على روايات كانت مستقلة في اول الامر وموضوعها أبطال محليون ثم أقيم بينها صلة اعتباطية
13 : يدلان في الكتاب المقدس على لآلهة كنعانية فالبعل السيد هو المبدأ الإلهي المذكر الذي كثيراً ما يعد مالك الأرض وأما عشتاروت فهي تناسب عشتار الأشورية أي إلهة الحب والخصب يبدل أحياناً باسمها قضاة 3 : 7 ، 2 ملوك 23 : 4 اسم عشيرة وهي إلهة انتى لها الميزة عينها خروج 34 : 13
16 : راجع الحاشية في قضاة 3 : 7
17 : استعارة مألوفة للدلالة على عبادة الأوثان قضاة 17 : 7 ، تثنية 31 : 16 ، هوشع 1 : 2 ، إشعيا 1 : 21 ، حزقيال 16 : 16
سبب استمرار الأمم الغريبة ورد في قضاة 2 : 3 ، 11 - 15 الأمم الغريبة تركت لتكون عقابلً لمعاصي اسرائيل وقد أصبح هذا الأمر هنا وسيلة لامتحان أمانته الآيات 22 ، 23 ، قضاة 3 : 1 ، 4 لكن التعليق في قضاة 3 : 2 يأتي بتفسير آخر وهو المحافظة على روح القتال فضلاً عن ان خروج 23 : 29 ، تثنية 7 : 22 يأتيان بسبب آخر لكيلا تصير الأرض قفراً للوحوش الضاربة كما في حكمة 12 : 3 - 22 يأتي بسبب آخر وهو إمهال السكان القدماء لكي يتوبوا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/www.facebook.com/shmashsamirkakoz https://twitter.com/www.twitter.com/KakozSamir https://www-shmashasamir.ahlamontada.com/
 
2 قضاة ملاك الرب ينذر إسرائيل بالويلات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» 7 قضاة الرب ينقص جيش جدعون
» 21 قضاة ندامة بني إسرائيل
» 4 قضاة الكنعانيون يظلمون بني إسرائيل
» 20 قضاة بنو إسرائيل يعدون بالثأر لجريمة جبع
» فصل 15

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: كتب الشريعة الترجمة الكاثوليكية :: القضاة-
انتقل الى: