الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 يوئيل 2 الانذار في يوم الرب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

يوئيل 2 الانذار في يوم الرب Empty
مُساهمةموضوع: يوئيل 2 الانذار في يوم الرب   يوئيل 2 الانذار في يوم الرب Empty20/6/2022, 17:05

1 أنفخوا في البوق في صهيون وآهتفوا في جبل قدسي وليرتعد جميع سكان الأرض فإن يوم الرب آت وهو قريب
2 يوم ظلمة وديجور يوم غيوم وغمام مظلم كما ينتشر الفجر على الجبال شعب كثير مقتدر لم يكن له شبيه منذ الأزل ولن يكون له من بعد الى سني جيل وجيل
3 قدامه النار تأكل وخلفه اللهيب يحرق قدامه الأرض كجنة عدن وخلفه قفر خراب ولاينجو منه شيء
4 كمنظر الخيل منظره ومثل الفرسان يسرعون
5 كصوت المركبات على رؤوس الجبال يقفزون كصوت لهيب النار الآكلة القش وكشعب مقتدر مصطف للقتال
6 من وجهه يرتعد الشعوب وجميع الوجوه قد شحبت
7 كالأبطال يسرعون وكرجال الحرب يتسلقون السور وكل منهم يسير في طريقه ولا يحيد عن سبله
8 ولا يزاحم أحد أخاه بل يسيرون كل واحد في طريقه ومن خلال السهام يهجمون ولا يتبددون
9 يثبون إلى المدينة ويسرعون إلى السور ويصعدون إلى البيوت ويدخلون من النوافذ كالسارق
10 من وجهه آرتعدت الأرض ورجفت السموات وأظلمت الشمس والقمر وسحبت الكواكب ضياءها
11 وجهر الرب بصوته أمام جيشه لأن عسكره كثير جدا مقتدر ينفذ كلمته لأنه عظيم يوم الرب وهائل جدا فمن الذي يطيقه؟
12 فالآن يقول الرب إرجعوا إلي بكل قلوبكم وبالصوم والبكاء والآنتحاب
13 مزقوا قلوبكم لا ثيابكم وآرجعوا إلى الرب إلهكم فإنه حنون رحيم طويل الأناة كثير الرحمة ونادم على الشر
14 لعله يرجع ويندم ويبقي وراءه بركة وتقدمة وسكيبا للرب إلهكم
15 أنفخوا في البوق في صهيون وأوصوا بصوم مقدس ونادوا بآحتفال
16 إجمعوا الشعب وقدسوا الجماعة وآجمعوا الشيوخ وآجمعوا الأطفال وراضعي الأثداء وليخرج العريس من مخدعه والعروس من خدرها
17 بين الرواق والمذبح ليبك الكهنة خدام الرب وليقولوا أشفق يارب على شعبك ولا تجعل ميراثك عارا فتسخر منهم الأمم لماذا يقال في الشعوب أين إلههم
18 لقد غار الرب على أرضه وأشفق على شعبه
نهاية الآفة والتحرّر منها
19 وأجاب الرب وقال لشعبه هاءنذا مرسل إليكم القمح والنبيذ والزيت فتشبعون منها ولا أجعلكم بعد اليوم عارا في الأمم
20 بل أبعد الشمالي عنكم وأدحره إلى أرض قاحلة مقفرة ومقدمته إلى بحر الشرق ومؤخرته إلى بحر الغرب فيصعد نتنه ورائحته الخبيثة لأنه قد تعاظم في عمله
21 لا تخافي أيتها الأرض بل آفرحي وآبتهجي فإن الرب قد تعاظم في عمله
22 لا تخافي يا بهائم الحقول فإن مراعي البرية قد آخضرت والشجر حمل ثمره والتينة والكرمة أعطيتا ثروتهما
23 يا بني صهيون آفرحوا وآبتهجوا بالرب إلهكم لأنه أعطاكم مطر الخربف لأجل البر وأنزل لكم المطر مطر الخريف ومطر الربيع كما في الشهر الأول
24 فستمتلئ البيادر قمحا وتفيض المعاصر نبيذا وزيتا
25 وأعوضكم السنين الني آلتهمها الجراد واللاحس والقاضم والقارض جيشي العظيم الذي أرسلته عليكم
26 فتأكلون أكلا وتشبعون وتسبحون آسم الرب إلهكم الذي صنع العجائب لكم ولا يخزى شعبي للأبد
27 فتعلمون أني في وسط إسرائيل وأني أنا الرب إلهكم وليس هناك غيري ولا يخزى شعبي للأبد
الإنذار في يوم الرب إن الأيات 1 - 11 تتناول بالنظر إلى يوم الرب يوئيل 1 : 15 وصف غزو الجراد في صورة جيش لا يصد هجومه
1 : يدل النفخ في البوق على ان الخطر وشيك عاموس 3 : 6 ، هوشع 5 : 8 ، حزقيال 33 : 3 ، 6 وهو ينذر هنا بمعاقبة اسرائيل إشعيا 18 : 3 ، إرميا 4 : 5 ، 6 : 1 وبمجيء يوم الغضب يوئيل 2 : 1 ، صفنيا 1 : 16 ، رؤيا 8 : 6 ، 9 : 21 ويستعمل البوق أيضاً لاستدعاء المجامع الدينية عدد 10 : 2 - 10 ، يوئيل 2 : 15 وهو يعطي إشارة اجتماع المختارين الكبير في اليوم الأخير إشعيا 27 : 13 ، 1 تسالونيقي 4 : 16 ، 17 ، 1 قورنتس 15 : 52
2 : هذه الصور توافق اقتراب أرجال من الجراد التي تعتم السماء رؤيا 9 : 2 يوحي الفجر في الآية 2 إما بسرعة الغزو وإما بالانعكاسات الضاربة إلى الصفرة التي تتركها أرجال الجراد تحت الشمس
4 : ان تشبيه الجراد بالخيل تشبيه ورد كثيراً يأتي هذا التشبيه في الآيات 4 - 9 في وصف لتقدم الجراد بصورة اجتياح مسلح في أجواء رؤيوية نحوم 2 : 4 - 7 ، 11 ، 3 : 2 ، 3 ، 15 - 17
10 : يشير مثل هذه الظواهر الكونية إلى يوم الرب عاموس 8 : 9
11 : الرعد يوئيل 4 : 16 ، خروج 19 : 16 ، عاموس 1 : 2 ، مزمور 18 : 14 ، 29 : 3 - 9 ، ايوب 37 : 4 ، 5 والجيش هو الجراد
14 : تجدد الازدهار الزراعي تثنية الاشتراع 7 : 13 ، 14 ، 16 : 10 ، 15 ، 17 ، حجاي 2 : 15 - 19 الذي يمكن من استئناف العبادة يوئيل 1 : 9
17 : أي في الدار شرق المقدس 1 ملوك 6 : 3 ، حزقيال 40 : 48 ، 49 بين الرواق ومذبح المحرقات الكبير 1 ملوك 8 : 64 ، 2 أخبار 8 : 12 يصلي الكهنة ووجههم إلى المقدس
20 : يمثل جيش الجراد الآيات 1 - 11 بالعدو الآتي من الشمال لتنفيد أحكام الرب وهذه استعارة تقليدية في أدب الأنبياء إرميا 1 : 13 - 15 ، حزقيال 26 : 7
23 : شطر اختلفت فيه الترجمات القديمة والحديثة نجد في الترجمة السريانية والترجمة اللاتينية الشائعة سيد البر عوضاً عن مطر الخريف لأجل البر وقد قرأت جماعة قمران العبارة على أنها سيد البر ومنها اتخذت لقب رئيس الجماعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
يوئيل 2 الانذار في يوم الرب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» يوئيل 3 فيض الروح
» مقدمة سفر يوئيل
» مقدمة سفر يوئيل
» يوئيل 1 نوح على دمار البلاد
» يوئيل 4 دينونة الأمم

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: كتب الأنبياء الترجمة الكاثوليكية :: يوئيل-
انتقل الى: