الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
أهلاً وسهلاً بكل الزوار بزيارة منتدى الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 هوشع 11 الرب ينتقم لحبه المرفوض

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 7913
نقاط : 296074
السٌّمعَة : 0
الثور

هوشع 11 الرب ينتقم لحبه المرفوض Empty
مُساهمةموضوع: هوشع 11 الرب ينتقم لحبه المرفوض   هوشع 11 الرب ينتقم لحبه المرفوض Empty20/6/2022, 12:39

1 لما كان إسرائيل صبيا أحببته ومن مصر دعوت آبني
2 يدعونهم لكنهم يعرضون عنهم ذابحين للبعل ومحرقين البخور
3 أنا درجت أفرائيم وحملتهم على ذراعي لكنهم لم يعلموا أني آهتممت بهم
4 بحبال البشر بروابط الحب آجتذبتهم وكنت لهم كمن يرفع الرضيع إلى وجنتيه وآنحنيت عليه وأطعمته
5 لن يرجع إلى أرض مصر وأشور هو يكون ملكه وبما أنهم أربوا أن يرجعوا إلي
6 سيجول السيف في مدنهم ويفني مغاليقها ويلتهمهم بسبب مقاصدهم
7 إن شعبي تشبث بالآرتداد عني. دعوه إلى العلاء وما من أحد ينهض
8 كيف أهجرك يا أفرائيم كيف أسلمك يا إسرائيل؟ كيف أعاملك كأدمة وأصيرك كصبوئيم؟ قد آنقلب في فؤادي وآضطرمت أحشائي
9 لا أطلق حدة غضبي ولا أعود إلى تدمير أفرائيم لأني أنا الله لا إنسان والقدوس في وسطك فلن آتي ساخطا
10 يسيرون وراء الرب وهو كالأسد يزأر وإذا هو زأر يهرع البنون من الغرب مرتعدين
11 يهرعون مرتعدين كالعصفور من مصر وكالحمامة من أرض أشور فأسكنهم في بيوتهم، يقول الرب
الرب ينتقم لحبه المرفوض هناك تواز وثيق بين هذا الفصول والفصول 1 - 3 فبعد التشبيه بالحب الزوجي الذي سخر منه إليك التشبيه بالحب الأبوي غير المقدر حق قدره ولا بد من الانتباه إلى أن الأولاد في الفصول الأولى كانوا مشركين إشراكاً وثيقاً بأمهم هوشع 2 : 1 ، 4 هناك علاقة منذ مطلع الكتاب هوشع 1 : 2 بين نظرة الحب الزوجي ونظرة الحب الوالدي
1 : هذه أول شهادة على موضوع محبة الله لكونها سبباً لاختيار اسرائيل وسيتناول سفر تثنية الاشتراع هذه العقيدة فيتبسط فيها كثيراً تثنية الاشتراع 4 : 37 ، 7 : 7 - 9 ، 10 : 15 في نظر هوشع يبتدىء تاريخ اسرائيل الحقيقي بالخروج من مصر هذه الفقرة كلها تصف أيام البرية في قداستها وعمق تجربتها هوشع 2 : 16 ويبدو أن هوشع لم يحفظ من مآثر الآباء إلا الأعمال السيئة هوشع 12 : 4 ، 5 ، 13
2 : ان فاعل يدعونهم مستتر وتقديره سواء الرب أو من يمثله من الأنبياء
4 : ترينا هذه الفقرة كلها الآيتان 3 ، 4 كيف ان الرب يعتني باسرائيل الولد سيتناول سفر تثنية الاشتراع موضوع التربية الالهية تثنية الاشتراع 8 : 5 ، 6
5 : سيكونون أسرى في أشور بدل أن يكونوا أسرى في مصر ولكن حالتهم تكون هي هي ليس التعارض بين هذه الآية وهوشع 8 : 13 إلا في الظاهر
7 : ترجمة غير أكيدة واختلفت الترجمات القديمة في فهم هذا النص
8 : كانت أدمة وصبوئيم مدينتين من المدن العشر تكوين 10 : 19 ، 14 : 2 ، 8 ، تثنية الاشتراع 29 : 22 واتخذتا في التقليد الايلوهي مكانة سدوم وعمورة في التقليد اليهوي إشعيا 1 : 9 ، 10 الكلمة قوية جداً وهي الكلمة المستعملة في تدمير المدينتين المذينتين تكوين 19 : 25 ، تثنية الاشتراع 29 : 22 يشير هوشع إلى أن الله يشعر في قلبه بالعقاب الذي ينوي إنزاله بشعبه راجع صرخة داود عند موت ابشالوم 2 صموئيل 19 : 1
9 : ينوه بسمو الله ولكن لهذا السمو يجرد هنا من كل طابع مفزع ويعبر عنه بألفاظ الحب خلافاً لنصوص أخرى قديمة خروج 19 : 2 ، 2 صموئيل 6 : 6 - 8 أو حديثة إشعيا 6 : 3 تتجلى قداسة الله في الرحمة التي تغفر في حين ان من عادة الانسان أن يطلق العنان اغضبه
العودة من الجلاء يرجح أن الآيتين 10 ، 11 قراءة مجددة لاحقة تعود إلى زمن الجلاء إلى بابل وهما تتبسطان في الأفكار المذكورة في الآيتين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هوشع 11 الرب ينتقم لحبه المرفوض
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» هوشع 14 توبة اسرائيل الصادقة إلى الرب
» مقدمة سفر هوشع
» مقدمة سفر هوشع
» هوشع 13 المعاقبة على عبادة الأوثان
» فصل 17

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: كتب الأنبياء الترجمة الكاثوليكية :: هوشع-
انتقل الى: