الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 يشوع بن سيراخ الفصل 47

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

يشوع بن سيراخ الفصل 47 Empty
مُساهمةموضوع: يشوع بن سيراخ الفصل 47   يشوع بن سيراخ الفصل 47 Empty17/6/2022, 20:54

1 وبعده قام ناتان وتنبأ أيام داود
كما يفصل الشحم من الذبيحة السلامية هكذا افرد داود من بين بني إسرائيل
3 لاعب الأسود ملاعبته الجداء والأدباب كأنها حملان الضأن
4 ألم يقتل الجبار وهو شاب ولم يرفع العار عن شعبه حين رفع يده بحجر المقلاع وخفض صلف جليات؟
5 لأنه دعا الرب العلى فأعطى يمينه قوة ليقتل رجلا شديد القتال ويعني شأن شعبه
6 فأعطوه مجد قاتل ربوات ومدحوه ببركات الرب مقدمين له تاج المجد
7 فإنه حطم الأعداء من كل جهة وأفنى الفلسطينيين المقاومين له وحطم قوتهم إلى يومنا هذا
8 في جميع أعماله حمد القدوس العلي بكلام مجد وبكل قلبه أنشد وأحب الذي صنعه
9 أقام المرتلين أمام المذبح ليرسلوا ألحانهم العذبة
10 جعل للأعياد رونقا وللحفلات بهاء تاما ليسبح أسم الرب القدوس ويدوي المقدس منذ الصباح
11 الرب غفر خطاياه وأعلى شأنه للأبد وأعطاه عهدا ملكيا وعرش مجد في إسرائيل
12 بعده قام ابن عالم عاش بفضله سعيدا
13 ملك سليمان الملام سلام وأراحه الله من كل جهة لكي يشيد بيتا لاسمه ويهيء مقدسا أبديا
14 ما أعظم حكمتك في شبابك وفطنتك التي امتلأت بها مثل النهر
15 روحك غطى الأرض فملأتها من لغز الأمثال
16 بلغ اسمك إلى الجزر البعيدة وأحبك الناس لأجل سلامك
17 أعجبت الآفاق بما لك من الأناشيد والأمثال والحكم والتفاسير
18 باسم الرب الإله الذي يدعى إله إسرائيل جمعت الذهب كالقصدير وكدست الفضة كالرصاص
19 أسلمت فخذيك إلى النساء فاستعبدت في جسدك
20 جعلت عيبا في مجدك ونجست نسلك فجلبت الغضب على أبنائك والعذاب بسبب غباوتك
21 حتى قسم السلطان إلى قسمين ونشأ من أفراثيم ملك متمرد
22 لكن الرب لا يتخلى عن رحمته ولا يمحو قولا من أقواله لا يدمر أولاد مختاره ولا يهلك ذرية محبه فأبقى ليعقوب بقية ولداود أصلا منه
23 واستراح سليمان مع آبائه وخلف بعده واحدا من نسله أكثر واحد جنونا في الشعب ولا فطنة له رحبعام الذي حمل بمشورته الشعب على التمرد
24 أما ياربعام بن ناباط فهو الذي حمل إسرائيل على الخطيئة ومن لأفرائيم طريق الخطيئة فكثرت خطاياهم جدا حتى أجلتهم عن أرضهم
25 وسعوا وراء كل شر حتى حل بهم العقاب
8 : أي المزامير 2 صموئيل 23 : 1
16 : إشارة إلى اسم سليمان المسالم الآية 13
17 : نشيد الأناشيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
يشوع بن سيراخ الفصل 47
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: كتب الحكمة الترجمة الكاثوليكية :: يشوع بن سيراخ-
انتقل الى: