الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 يشوع بن سيراخ الفصل 48

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

يشوع بن سيراخ الفصل 48 Empty
مُساهمةموضوع: يشوع بن سيراخ الفصل 48   يشوع بن سيراخ الفصل 48 Empty17/6/2022, 20:52

1 وقام إيليا النبي كالنار وتوقد كلامه كالمشعل
2 وهو الذي جلب عليهم الجوع وبغيرته جعلهم نفرا قليلا
3 بكلام الرب أغلق السماء وأنزل نارا ثلاث مرات
4 ما أعظم مجدك يا إيليا بعجائبك ومن له فخر كفخرك؟
5 أنت الذي أقمت ميتا من الموت ومن مثوى الأموات بكلام العلي
6 وأهبطت الملوك إلى الهلاك والعظماء من أسرتهم
7 وسمعت في سيناء عتابا وفي حوريب أحكام انتقام
8 ومسحت ملوكا للمجازاة وأنبياء خلفاء لك
9 وخطفت في عاصفة من نار في مركبة خيل نارية
10 واكتتبت في إنذارات للأيام الآتية لتسكن الغضب قبل انفجاره وترد قلب الأب إلى الابن وتصلح أسباط يعقوب
11 طوبى لمن عاينك ولمن رقد في المحبة فإننا نحن أيضا نحيا حياة
12 لما توارى إيليا في العاصفة امتلأ اليشاع من روحه وفي أيامه لم يزعزعه ذو سلطان ولم يستول عليه أحد
13 لم يفقه أمر وحتى في رقاد الموت جسده تنبأ
14 صنع في حياته الخوارق وفي موته كانت أعماله عجيبة
15 ومع هذه كلها لم يتب الشعب ولم يقلعوا عن خطاياهم إلى أن طردوا من أرضهم وتشتتوا في الأرض كلها
16 ولم يبق إلا شعب قليل ورئيس لبيت داود بعضهم صنعوا ما يرضي الرب وبعضهم أكثروا من الخطايا
17 حزقيا حصن مدينته وأدخل إليها الماء حفر الصخر بالحديد وبنى آبارا
18 في أيامه صعد سنحاريب وبعث ربشاقا ورفع يده على صهيون وتبجح بكبريائه
19 حينئذ ارتجفت قلوبهم وأيديهم وتمخضوا كاللواتي يلدن
20 فدعوا الرب الرحيم باسطين إليه أيديهم فالقدوس من السماء استجابهم سريعا وأنقذهم عن يد أشعيا
21 ضرب مخيم أشور وملاكه أبادهم
22 فإن حزقيا صنع ما هو مرضي أمام الرب وثبت في طرق داود أبيه التي أوصاه بها أشعيا النبي العظيم الصادق في رؤياهد
23 في أيامه رجعت الشمس إلى الوراء فأطال عمر الملك
24 في إلهام عظيم رأى آخر الأزمنة وعزى المحزونين في صهيون كشف عما سيكون على مدى الدهور وعن الخفايا قبل حدوثها
7 : لعل هذا العتاب هو العتاب الكامن رمزياً في رؤيا 1 ملوك 19 : 9 - 14
11 : آية عسيرة الفهم
18 : ان مترجم ابن سيراخ جعل من رب شاقه كبير السقاة اسم علم
22 : جناس على اسم حزقيا الرب يقوي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
يشوع بن سيراخ الفصل 48
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» يشوع بن سيراخ الفصل 51
» يشوع بن سيراخ الفصل 50
» يشوع بن سيراخ الفصل 49
» يشوع بن سيراخ الفصل 47
» يشوع بن سيراخ الفصل الحادي والخمسون

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: كتب الحكمة الترجمة الكاثوليكية :: يشوع بن سيراخ-
انتقل الى: