الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 طيطس الفصل 2

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

طيطس الفصل 2 Empty
مُساهمةموضوع: طيطس الفصل 2   طيطس الفصل 2 Empty13/6/2022, 18:21

1 أما أنت فتكلم بما يوافق التعليم السليم
2 علم الشيوخ أن يكونوا قنوعين رزانا رصانا أصحاء الإيمان والمحبة والثبا
3 وأن تكون العجائز كذلك في سيرة تليق بالقديسات غير نمامات ولا مدمنات للخمر هاديات للخير
4 فيعلمن الشابات حب أزواجهن وأولادهن
5 وأن يكن قنوعات عفيفات مهتمات بشؤون البيت صالحات خاضعات لأزواجهن لئلا يجدف على كلمة الله
6 وعظ الشبان كذلك ليكونوا رصانا في كل شيء
7 اجعل من نفسك قدوة في الأعمال الصالحة من سلامة في التعليم ورصانة
8 وكلام سليم لا مأخذ عليه فيخزى الخصم إذ لا يستطيع أن يقول سؤا فينا
9 وعلم العبيد أن يخضعوا لسادتهم في كل شيء وأن يطلبوا رضاهم ولا يخالفوهم
10 ولا يختلسوا شيئا بل يظهروا كل أمانة على أحسن وجه فيعظموا في كل شيء شأن تعليم الله مخلصنا
11 فقد ظهرت نعمة الله ينبوع الخلاص لجميع الناس
12 وهي تعلمنا أن ننبذ الكفر وشهوات الدنيا لنعيش في هذا الدهر برزانة وعدل وتقوى
13 منتظرين السعادة المرجوة وتجلي مجد إلهنا العظيم ومخلصنا يسوع المسيح
14 الذي جاد بنفسه من أجلنا ليفتدينا من كل إثم ويطهر شعبا خاصا به حريصا على الأعمال الصالحة
15 هكذا تكلم وعظ ووبخ بما لك من سلطان تام ولا يستخفن بك أحد
2 : يدل بولس على ما للفئات المختلفة من واجبات لا يعني ذلك أن هناك أخلاقاً خاصة بالنساء المسنات واخلاقاً اخرى مختلفة خاصة للشبان فهناك بشارة يعيشها كل واحد بحسب حاله ومنزلته ان المثلث ايمان ورجاء ومحبة من مفردات بولس 1 تسالونيقي 1 : 3 ، 5 : 8 ، 1 قورنتس 13 : 7 ، 13 ، رومة 5 : 1 - 5 ، قولسي 1 : 4 ، 5 هنا وفي 2 تسالونيقي 1 : 3 ، 4 ، 1 طيموثاوس 6 : 11 يحل الثبات محل الرجاء وهو أحد وجوهه 5 : تجدر بالذكر تلك الأهمية المولاة للحياة العائلية وللواجبات التي يقام بها في البيت وكان يطيب للجماعة الأولى أن تذكر الاهتداءات والاعتمادات لعلائلات برمتها رسل 10 : 44 ، 11 : 14 ، 16 : 15 ، 31 ، 18 : 8 ، 1 قورنتس 1 : 16 فالبيت المسيحي حجر أول لكنيسة من الكنائس
6 : في كل شيء قد تعود هذه العبارات إما إلى نهاية الآية 6 وإما إلى مطلع الآية 7
13 : يدل هذا اللفظ على موضوع الرجاء المسيحي منهم من يترجم مجد إلهنا ومجد مخلصنا يسوع المسيح لكن في تركيب العبارة اليونانية وسياق الكلام والاستعمال المألوف لكلمة تجلي في الرسائل الرعائية 2 طيموثاوس 1 : 10 ما يحمل على تأييد التفسير الذي يرى هنا تأكيداً واضحاً للاهوت المسيح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
طيطس الفصل 2
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية :: الرسالة الى طيطس-
انتقل الى: