الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 متى الفصل 3

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8482
نقاط : 302777
السٌّمعَة : 0
الثور

متى الفصل 3 Empty
مُساهمةموضوع: متى الفصل 3   متى الفصل 3 Empty11/6/2022, 07:11

1 في تلك الأيام ظهر يوحنا المعمدان ينادي في برية اليهودية فيقول
2 توبوا قد اقترب ملكوت السموات
3 فهو الذي عناه النبي أشعيا بقوله صوت مناد في البرية أعدوا طريق الرب واجعلوا سبله قويمة
4 وكان على يوحنا هذا لباس من وبر الإبل وحول وسطه زنار من جلد وكان طعامه الجراد والعسل البري
5 وكانت تخرج إليه أورشليم وجميع اليهودية وناحية الأردن كلها
6 فيعتمدون عن يده في نهر الأردن معترفين بخطاياهم
7 ورأى كثيرا من الفريسيين والصدوقيين يقبلون على معموديته فقال لهم يا أولاد الأفاعي من أراكم سبيل الهرب من الغضب الآتي؟
8 فأثمروا إذا ثمرا يدل على توبتكم
9 ولا يخطر لكم أن تعللوا النفس فتقولوا إن أبانا هو إبراهيم فإني أقول لكم إن الله قادر على أن يخرج من هذه الحجارة أبناء لإبراهيم
10 هاهي ذي الفأس على أصول الشجر فكل شجرة لا تثمر ثمرا طيبا تقطع وتلقى في النار
11 أنا أعمدكم في الماء من أجل التوبة وأما الآتي بعدي فهو أقوى مني من لست أهلا لأن أخلع نعليه إنه سيعمدكم في الروح القدس والنار
12 بيده المذرى ينقي بيدره فيجمع قمحه في الأهراء وأما التبن فيحرقه بنار لا تطفأ
13 في ذلك الوقت ظهر يسوع وقد أتى من الجليل إلى الأردن قاصدا يوحنا ليعتمد عن يده
14 فجعل يوحنا يمانعه فيقول أنا أحتاج إلى الاعتماد عن يدك أوأنت تأتي إلي؟
15 فأجابه يسوع دعني الآن وما أريد فهكذا يحسن بنا أن نتم كل بر فتركه وما أراد
16 واعتمد يسوع وخرج لوقته من الماء فإذا السموات قد انفتحت فرأى روح الله يهبط كأنه حمامة وينزل عليه
17 وإذا صوت من السموات يقول هذا هو ابني الحبيب الذي عنه رضيت
1 : في تلك الأيام هذه العبارة تدل هنا وفي النص اليوناني عادة على انتقال إلى فقرة ليس لها صلة زمنية بما سبق ويتألف هذا النص من ثلاث تمتد لرزاية حياة يسوع العلنية كما الأمر هو في مرقس ولوقا وكرازة يوحنا متى 3 : 1 - 12 ومعمودية يسوع متى 3 : 13 - 17 وتجربة يسوع متى 4 : 1 - 11 ينادي من الاستعمال العادي المناداة باسم الملك وانتقل المعنى إلى الحقل الديني المناداة باسم الله وتستعمل هذه الكلمة هنا للدلالة على كرازة يوحنا المعمدان وستستعمل أيضاً للدلالة على كرازة يسوع متى 4 : 17 وتلاميذه متى 10 : 7 و 17 والكنيسة الأولى رسل 8 : 5 ويرد مضمون المناداة بايجاز متى 3 : 2 ، 3 ، 4 : 17 ، 10 : 7 أو يشار إليه بعبارتي بشارة الملكوت متى 4 : 23 ، 9 : 35 ، 24 : 14 أو البشارة متى 26 : 13 يجدر بالذكر أن فعلي نادى وبشر يساوي أعلن بشرى كانا شبه مترادفين في نص الترجمة اليونانية السبعينية 2 صموئيل 1 : 20 ، إشعيا 40 : 9 واليهودية عبارة ينفرد بها متى ولا ترد إلا هنا وتدل على منطقة غير محددة دقيقاً تقع بين سلسلة الجبال الممتدة من أورشليم إلى حبرون والبحر الميت أو الأردن السفلى متى 3 : 6 حيث يحدد مكان رسالة يسوع على وجه أدق ولا يهتم متى بتحديد المكان على وجه دقيق بقدر ما يهتم بمعنى البرية في الكتاب المقدس متى 4 : 1 ، 11 : 7 ، 14 : 13 ، 24 : 26 في هذه المنطقة القليلة السكان عثر في 1947 على آثار ومخطوطات البحر الميت 1 مكابيين 2 : 29 حينئذ نزل كثيرون إلى البرية ممن يبتغون العدل والحق ليقيموا هناك
2 : توبوا يرد هذا الفعل والاسم المشتق منه في إنجيل متى قرائن أدبية توليهما أهمية كبرى متى 3 : 2 ، 4 : 17 ، 11 : 20 ، 21 ، 12 : 41 إن فعل تاب يدل على أكثر من المعنى المستمد من الأصل اليوناني وهو تغيير في العقلية ويدل على الموضوع الرئيسي الذي عالجه إرميا والأنبياء في العهد القديم وهو موضوع تغيير الطريق والعودة بلا شرط إلى إله العهد ويوحد متى بين مواعظ المعمدان ويسوع متى 4 : 17 مع التمييز بين خدماتها الرسولية يوحنا يعمد بالماء أما يسوع فبالروح القدس متى 3 : 11 قد اقترب أو صار قريباً العبارة نفسها في متى 4 : 17 ، 10 : 7 الفعل نفسه في متى 21 : 1 و 34 ، 26 : 45 ، 46 نفسر هذه العبارة في أيامنا على الوجه التالي الاول الملكوت قريب أو قريب جداً يبشر يسوع بمجيء هذا الملكوت على وجه وشيك وشامل والثاني الملكوت حاضر متى 12 : 28 مع فعل آخر وافاكم وهذا الحضور يمكن فهمه بطرق مختلفة فأما أن هذا الملكوت قد حقق تماماً وأما أنه افتتح افتتاحاً سرياً في شخص يسوع ونشاطه على ان يظهر علانية للجميع في وقت قريب مهما يكن من أمر فان مجيء الملكوت يقتضي أن يتوب الإنسان يفضل متى استعمال ملكوت السموات على استعمال ملكوت الله جرياً على عادة اليهود في تجنب لفظ اسم الله ما عدا متى 12 : 28 ، 19 : 24 ، 21 : 31 و 43 ولا تعني كلمة السموات متى 5 : 48 ، 6 : 9 ، 7 : 21 يملك على العالم وورد في العهد القديم أن الملكوت هو الرب مزمور 22 : 29 ، 103 : 19 ، 145 : 11 - 13 ولكن متى يبشر بأن هذا الملكوت الدائم قد اقترب من الناس في شخص يسوع
3 : إشعيا 40 : 3 استبدل الازائيون سلبه ب سبل إلهنا مطبقين هذه النبوءة على يسوع نفسه
4 : يرتدي يوحنا لباس الأنبياء التقليدي زكريا 13 : 4 ولا سيما لباس إيليا 2 ملوك 1 : 8 الذي عاد في شخص يوحنا المعمدان متى 17 : 9 - 13 ، ملاخي 3 : 23
6 : تعرض هذه المعمودية على الجميع عن يد يوحنا ولا تمنح إلا واحدة فهي تختلف عن توضؤات الحسيديم الطقسية التي كانت يومية وعن معمودية الدخلاء التي كانت تطهرهم لتمكنهم من الاتصال باليهود معمودية يوحنا مرتبطة بالتوبة فهي تمهد للمعمودية التي أتى بها يسوع متى 3 : 11 ، مرقس 1 : 5
7 : يقارب متى هنا بين الفريسيين والصدوقيين كما يفعل متى 16 : 11 و 6 ، 11 ، 12 وبمعنى آخر في متى 22 : 34 ويقارب في مكان آخر بين الفريسيين والكتبة متى الفصل 23 أما لوقا فإنه لا يذكر في روايته لوقا 3 : 7 - 9 الموازية سوى الجموع في هذا الإنذار بالدينونة الآتية يدل الغضب على موقف الله من الخطيئة إشعيا 30 : 27 - 33 يتبىء يوحنا بمجيء الديان الأخيري الوشيك لكن يسوع يظهر بمظهر العبد الوديع المتواضع متى 12 : 18 - 21 الذي يقول بولس فيه إنه ينجي من الغضب 1 تسالونيقي 1 : 10
8 : تدل كلمة ثمر وهي في صيغة المفرد على سلوك الإنسان بوجه عام لا على مظهر خاص من مظاهر التقوى أو الأخلاق
11 : هنا وفي متى 12 : 29 فقط يوصف يسوع بالقوي وهي صفة تطلق على الله في العهد القديم دانيال 9 : 4 ، إرميا 32 : 18 وعلى المشيح المنتظر في أيام يسوع راجع مزامير سليمان يفضل متى كلمة سلطان على كلمة قوة متى 7 : 29 ، 9 : 6 ، 28 : 18 هو عمل من أعمال العبيد ترمز النار إلى عمل الله لا الذي يطهر الذي يمتحن ملاخي 3 : 2 ، زكريا 13 : 9 ، 1 بطرس 1 : 7 فبامكاننا أن نقرأ ونفهم في الروح القدس الذي يمتحن كالنار في هذه الحال تكون واو العطف تفسيرية ولكن علينا أن نلاحظ أن النار تتخذ معنى الغضب في الآية 12 ، رومة 1 : 16 - 18
12 : المذرى خشبة ذات أطراف كالأصابع تنقى بها الحنطة من التبن والاهراء جمع هري وهو البيت الكبير الذي يجمع فيه القمح في الكتاب المقدس الحصاد هو صورة الدينونة الأخيرة التي ستجري في آخر الأزمنة لأنها ساعة فصل القمح عن الزؤان يوئيل 4 : 12 ، 13 ، إشعيا 27 : 12 ، 13 ، رؤيا 14 : 14 - 16 ، متى 13 : 30
13 : اعتمد يسوع مع الخاطئين ويشهد صوت الآب وهو قول نبوي متى 3 : 17 ان يسوع الذي يضع نفسه في عداد الخاطئين هو ابن الله في الواقع
14 : يشير يوحنا بتصرفه إلى تفوق يسوع كما أن كرازته أظهرت تفوق المعمودية بالروح القدس والنار على المعمودية بالماء يوحنا 3 : 23 - 30
15 : في أنجيل متى تدل كلمة البر على الأمانة الجديدة والجذرية في العمل بمشيئة الله متى 5 : 6 و 10 و 20 ، 6 : 1 و 33 ، 21 : 32 يخضع يوحنا المعمدان ويسوع معاً لتدبير إلهي سيكشف معناه في الأنجيل كله سواء أكان ذلك في تضامن يسوع مع الخاطئين ليخلصهم أم كانت هذه المعمودية أول رفض علني ليسوع للحلم اليهودي بمشيح ظافر متى 4 : 1 - 11 ، 11 : 2 - 6 ، 16 : 13 - 23
16 : عبارة تعني انفتاح الأرض على السماء رسل 7 : 56 ، 10 : 11 - 16 ، يوحنا 1 : 51 للكشف عن وحي سماوي إشعيا 63 : 19 ، حزقيال 1 : 1 ، رؤيا 4 : 1 ، 19 : 11 حمامة ليس لهذا الرمز أي تفسي ثابت يرجح أنه ليس تلميحاً إلى الحمامة التي عادت إلى سفينة نوح تكوين 8 : 8 - 12 ويبدو أنها تشير إلى خلق العالم الجديد الذي تم في معمودية يسوع وذلك وفقا ً لتقاليد يهودية كانت ترى حمامة في روح الله المرفوف على المياه تكوين 1 : 2
17 : في هذه الكلمات مزيج بين نص مزمور 2 : 7 المحتوي نبوءة ناثان الوارد ذكرها في 2 : صموئيل 7 : 14 أنت ابني ونص إشعيا 42 : 1 حبيبي الذي رضيت عنه نفسي لا نجد في هذه الآية الأخيرة إشارة إلى العبد المتالم الوارد ذكره في إشعيا الفصل 53 بل إلى العبد الذي وان كان لا يرفع صوته إشعيا 42 : 4 ، متى 12 : 18 - 21 لا يني ولا ينثني بفضل التوحيد بين هذه النصوص الكتابية يجمع متى في يسوع بين الصورتين النبويتين صورة ابن الملك داود وصورة العبد يعني الرضا هنا اختياراً للقيام برسالة

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
متى الفصل 3
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» متى الفصل 1
» متى الفصل 14
» متى الفصل 13
» متى الفصل 10
» متى الفصل 9

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية :: متى-
انتقل الى: