الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 متى الفصل 11

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8559
نقاط : 306008
السٌّمعَة : 0
الثور

متى الفصل 11 Empty
مُساهمةموضوع: متى الفصل 11   متى الفصل 11 Empty11/6/2022, 05:31

1 ولما أتم يسوع وصاياه لتلاميذه الاثني عشر ذهب من هناك ليعلم ويبشر في مدنهم
2 وسمع يوحنا وهو في السجن بأعمال المسيح فأرسل تلاميذه يسأله بلسانهم
3 أأنت الآتي أم آخر ننتظر؟
4 فأجابهم يسوع اذهبوا فأخبروا يوحنا بما تسمعون وترون
5 العميان يبصرون والعرج يمشون مشيا سويا البرص يبرأون والصم يسمعون الموتى يقومون والفقراء يبشرون
6 وطوبى لمن لا أكون له حجر عثرة
7 فلما انصرفوا أخذ يسوع يقول للجموع في شأن يوحنا ماذا خرجتم إلى البرية تنظرون؟أقصبة تهزهاالريح؟
8 بل ماذا خرجتم ترون؟أرجلا يلبس الثياب الناعمة؟ها إن الذين يلبسون الثياب الناعمة هم في قصور الملوك
9 بل ماذا خرجتم ترون؟أنبيا؟أقول لكم نعم بل أفضل من نبي
10 فهذا الذي كتب في شأنه هاءنذا أرسل رسولي قدامك ليعد الطريق أمامك
11 الحق أقول لكم لم يظهر في أولاد النساء أكبر من يوحنا المعمدان ولكن الأصغر في ملكوت السموات أكبر منه
12 فمنذ أيام يوحنا المعمدان إلى اليوم ملكوت السموات يؤخذ بالجهاد والمجاهدون يختطفونه
13 فجميع الأنبياء قد تنبأوا وكذلك الشريعة حتى يوحنا
14 فإن شئتم أن تفهموا فهو إيليا الذي سيأتي
15 من كان له أذنان فليسمع
16 فبمن أشبه هذا الجيل؟يشبه أولادا قاعدين في الساحات يصيحون بأصحابهم
17 زمرنا لكم فلم ترقصوا ندبنا لكم فلم تضربوا صدوركم
18 جاء يوحنا لا يأكل و لا يشرب فقالوا لقد جن
19 جاء ابن الإنسان يأكل ويشرب فقالوا هوذا رجل أكول شريب للخمر صديق للجباة والخاطئين إلا أن الحكمة زكتها أعمالها
20 ثم أخذ يعنف المدن التي جرت فيها أكثر معجزاته بأنها ما تابت فقال
21 الويل لك يا كورزين الويل لك يا بيت صيدا فلو جرى في صور وصيدا ما جرى فيكما من المعجزات لتابتا توبة بالمسح والرماد من زمن بعيد
22 على أني أقول لكم إن صور وصيدا سيكون مصيرهما يوم الدينونة أخف وطأة من مصيركما
23 وأنت يا كفرناحوم أتراك ترفعين إلى السماء؟سيهبط بك إلى مثوى الأموات فلو جرى في سدوم ما جرى فيك من المعجزات لبقيت إلى اليوم
24 على أني أقول لكم إن أرض سدوم سيكون مصيرها يوم الدينونة أخف وطأة من مصيرك
أسرار الله تُكشَف للبسطاء
25 في ذلك الوقت تكلم يسوع فقال أحمدك يا أبت رب السموات والأرض على أنك أخفيت هذه الأشياء على الحكماء والأذكياء وكشفتها للصغار
26 نعم ياأبت هذا ما كان رضاك
27 قد سلمني أبي كل شيء فما من أحد يعرف الابن إلا الآب ولا من أحد يعرف الآب إلا الابن ومن شاء الابن أن يكشفه له
28 تعالوا إلي جميعا أيها المرهقون المثقلون، وأناأريحكم
29 احملوا نيري وتتلمذوا لي فإني وديع متواضع القلب تجدوا الراحة لنفوسكم
30 لأن نيري لطيف وحملي خفيف
خاتمة متى 9 : 35 ، 10 : 42 ومدخل للمقطع الذي يصف ردود فعل يوحنا متى 11 : 2-19 والجليليين متى 11 : 20-24 والفريسيين متى 12 : 1-45 أمام يسوع بصفته المشيح بأقواله متى 5 : 1 ، 7 : 29 وأعماله متى 8 : 1 ، 9 : 34
3 : الآتي لقب مشيحي متى 3 : 11 ، يو 1 : 27 بين تصرف الديان الذي أنبأ به يوحنا المعمدان متى 3 : 11 ، 12 وتصرف يسوع متى 8 ، 9 بون شائع حمل يوحنا على طرح السؤال
5 : جواب يسوع لتلاميذ يوحنا نسيج من نبوءات لأشعيا إشعيا 26 : 19 الموتى إشعيا 29 : 18 الصم إشعيا 35 : 5 ، 6 العميان والصم والعرج والفقراء إشعيا 61 : 1 البشرى للفقراء بين في متى 5 : 1 ، 9 : 34 كيف يتم يسوع النبوءة أن خلاص الله قد منح لجميع الناس لوقا 4 : 18-19
6 : في شخس يوع يفتتح الملكوت ، فيبقى يوحنا عند العتبة . بينه وبين يسوع وتلاميذه انفال يقوم على جذرية الإنجيل
12 : هناك تفسيران رئيسيان لهذه العبارة الاول وفقاً لما ورد في لوقا 13 : 24 حيث يدعى التلميذ إلى الاجتهاد للدخول من الباب الضيق ولما ورد في لوقا 16 : 16 حيث كل أمرى ملزم بدخول الملكوت يدور الكلام هنا على عنف الأبرار أو على ملكوت السموات الذي يشق طريقه بعنف لكن هذا التفسير المنسجم مع إنجيل لوقا لا يستند إلأ إلى القسم الأول من الآية لأن لفظ المجاهدون يدل دائماَ في الأنجيل على الأعداء والمهاجمين والثاني هناك تفسير ثانٍ يرى أن يسوع يستهدف الخصوم الذين يمنعون الناس من دخول الملكوت فإن مجيء ملكوت الله يثير العنف وهناك من يعتقد بإمكانية تحديد أولئك الخصوم هم الغيورون الذين يريدون أن يقيموا هذه الملكوت بالسلاح أو قوى الشر التي تحاول أن تسيطر على مملكة العالم وبذلك تنتزعها من الأبرار
13 : جاء يوحنا السابق ليتم زمن العهد القديم كان خلفاً لآخر الأنبياء ملاخي وحقق النبوءة الأخيرة هاءنذا أرسل إليكم إيليا النبي ملاخي 3 : 23 ، متى 11 : 14
14 : ملاخي 3 : 23 ، 24 يشار إلى النبوءة نفسها في متى 17 3 ، 11 - 13
18 : الترجمة اللفظية به شيطان في العبارة استعارة كما في يوحنا 7 : 20 ولا تعني المس من الشيطان
19 : المقصود هو إما للتهكم حكمة الجيل الذي أدت أعماله إلى نبذ يوحنا المعمدان ، ثم نبذ يسوع . وغما يسوع نفسه حكمة الله متى 12 : 42 ، 1 قورنتس 1 : 24 وإما تدبير الله الحلاصي الذي ظهر بره عن طريق أعمال يوحنا المعمدان ويسوع بالرغم من مقاومة هذا الجيل الآية 16
21 : كورزين اسم غير معروف حتى زمن العهد الجديد حيث لا يرد إلأ هنا وفي لوقا 10 : 13 مدينة ذكرت ثلاث مرات في التلمود وعند أوسابيوس 265-340 بعد الميلاد الذي يحدد موقعها على 3 كلم من كفرناحوم بيت صيدا عندالأردن في شمال بحيرة طبرية في الجولان أعاد بناءها هيرودس فيلبس فسماها في بدء العصر المسيحي عن الويل متى 23 : 13 اعتراف علني فيه يقر الانسان بأنه خاطىء ارميا 6 : 26 ، يونان 3 : 5-8
25 : يستعمل يسوع لغة رؤيوية لها أصداؤها في سفر دانيال عجز الحكماء عن تفسير حلم نبوكدنصر دانيال 2 : 3-13 في حين أن سره كش لدانيال الذي ابتهل إلى إله السماء دانيال 2 : 18-19 ، 28 والذي سبح الله لأنه وهبه الحكمة دانيال 2 : 23 المقصود هو المملكة التي أقامها الله نفسه دانيال 2 : 44 الصغار في أنجيل متى هم التلاميذ متى 10 : 42 الذين كشفت لهم هذه الأمور دانيال 2 : 29 أي سر ملكوت السموات متى 13 : 11
26 : جذر الكلمة اليونانية هو في هذا النص وفي شهادة الآب عند اعتماد يسوع رضيت متى 3 : 17 وفي استشهاد متى 12 : 18 ، إشعيا 42 : 1
27 : تدل عبارة كل شيء على الملكوت وأسراره امتداداً للآية السابقة ينتمي هذا الكلام إلى التقليد الرؤيوي دانيال 2 : 22 ، 28 ، 29 ، 7 : 10 - 27 أكثر منه إلى التقليد الحكمي يشوع بن سيراخ الفصلين 24 ، 51 هذا أحد النصوص الثلاثة متى 21 : 37 ، 24 : 36 التي يعبر فيها يسوع عن صلته الفريدة بالله أبيه مرقس 14 : 36 ، لوقا 2 : 49 ، 24 : 46 ، يوحنا 20 : 17
28 : المرهقون من كلفوا العمل الشديد العسير المتعب
29 : صورة النير معروفة في العهد القديم ارميا 2 : 20 ، 5 : 5 ، هوشع 10 : 11 وهي تدل عادة في الدين اليهودي على شريعة الله المكتوبة والشفهية يشوع بن سيراخ 6 : 24 - 30 ، 51 : 26 ، 27 لم يكن هذا النير دائماً ثقيلاً ومؤلماً ولقد عرف الدين اليهودي راحة النير يشوع بن سيراخ 51 : 26 ، 27 وهنا كما ورد في العظة على الجبل متى الفصول 5 - 7 المستهلة بتطويبات الملكوت يميز يسوع بين تفسيره المحرر للشريعة والروح الشرعوية اليهودية فان يسوع أتى الانسان بشريعة جديدة وبفرح الملكوت في آن واحد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
 
متى الفصل 11
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» رسل الفصل 27
» متى الفصل 10
» متى الفصل 9
» متى الفصل 6
» متى الفصل 8

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية :: متى-
انتقل الى: