الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
أهلاً وسهلاً بكل الزوار بزيارة منتدى الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
أهلاً وسهلاً بكل الزوار بزيارة منتدى الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 يشوع الفصل 2

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8332
نقاط : 301331
السٌّمعَة : 0
الثور

يشوع الفصل 2 Empty
مُساهمةموضوع: يشوع الفصل 2   يشوع الفصل 2 Empty10.06.22 11:15

1 فأرسل يشوع بن نون رجلين من شطيم جاسوسين خفية قائلا إمضيا وانظرا الأرض وأريحا فمضيا ودخلا بيت امرأة زانية اسمها راحاب وباتا هناك
2 فقيل لملك أريحا قدم إلى هنا هذه الليلة رجلان من بني إسرائيل؟ليتجسسا الأرض
3 فأرسل ملك أريحا إلى راحاب قائلا أخرجي الرجلين اللذين أتياك ودخلا بيتك، فإنهما أتيا ليتجسسا الأرض كلها
4 فأخذت المرأة الرجلين وأخفتهما وقالت نعم أتاني الرجلان لكني لم أعلم من أين هما
5 وقد كان عند إغلاق الباب وقت الظلام أن خرج الرجلان ولا أدري أين ذهبا فبادروا في إثرهما فإنكم تدركونهما
6 وكانت قد أصعدتهما السطح وأخفتهما تحت سوق كتان لها مصفوفة على السطح
7 فجد القوم في إثرهما في طريق الأردن إلى المخاوض وحالما خرج الذين جدوا في إثرهما أغلق الباب
8 وأما هما فقبل أن يضجعا صعدت إليهما إلى السطح وقالت لهما
9 قد علمت أن الرب أعطاكم هذه الأرض وقد حل بنا رعبكم وجميع سكان هذه الأرض قد انحلوا أمامكم
10 لأننا قد سمعنا كيف جفف الرب مياه بحر القصب قدامكم عند خروجكم من مصر وما صنعتم بملكى الأموريين اللذين في عبر الأردن سيحون وعوج اللذين حرمتموهما
11 سمعنا فذابت قلوبنا ولم يبق في أحد روح أمامكم لأن الرب إلهكم هو إله في السماء من فوق وعلى الأرض من أسفل
12 والآن احلفا في لي بالرب لأني قد صنعت إليكما رحمة أن تصنعا أنتما أيضا رحمة إلى بيت أبى وتعطياني علامة ثابتة
13 وتبقيا على أبي وأمي وإخوتي وكل ما هو لهم وتنجيا أنفسنا من الموت
14 فقال لها الرجلان أنفسنا تموت فداكم إذا لم تذيعوا أمرنا هذا وإذا أعطانا الرب الأرض صنعنا إليك رحمة ووفاء
15 فدلتهما بحبل من الكوة لأن بيتها في حائط السور وهي ساكنة في السور
16 وقالت لهما إذهبا في طريق الجبل لئلا يجدكما المطاردون واختبئا هناك ثلاثة أيام حتى يرجع المطاردون ثم تمضيان في طريقكما
17 فقال لها الرجلان نحن بريئان من يمينك هذه التي استحلفتنا بها
18 ها نحن داخلان الأرض فاعقدي هذا السلك من خيوط القرمز في الكوة التي دليتنا منها واجمعي أباك وأمك وإخوتك كل بيت أبيك عندك في منزلك
19 فيكون أن كل من يخرج من باب منزلك إلى الخارج يكون دمه على رأسه ونحن بريئان وكل من كان معك في المنزل يكون دمه على رأسنا إذا مدت عليه يد
20 وإن أنت أذعت أمرنا هذا فنحن بريئان من يمينك التي استحلفتنا بها
21 فقالت المرأة فليكن كما قلتما وصرفتهما فانطلقا وعقدت المرأة سلك القرمز في الكوة
22 وأما هما فسارا ووصلا إلى الجبل وأقاما هناك ثلاثة أيام إلى أن عاد المطاردون، وقد طلبوهما في كل طريق فلم يجدوهما
23 ورجع الرجلان ونزلا من الجبل وعبرا وأتيا يشوع بن نون وحدثاه بكل ما جرى لهما
24 وقالا ليشوع إن الرب قد أسلم إلى أيدينا كل الأرض وقد انحل جميع سكانها أمامنا
جاسوسا يشوع في اريحا تضم الفصول يشوع 2 - 9 تقاليد يعود زمنها إلى معبد الجلجال البنيامني يشوع 4 : 19 في قصة فتح أريحا مزيج من تقليدين الأول ارسال الجاسوسين وقصة راحاب الفصل الثاني وخاتمها يشوع 6 : 22 - 25 والثاني قصة عبور الاردن وهي ايضاً قصة خليطة والاستيلاء على أريحا الفصول يشوع 3 ، 4 ، 6 يبدو ان هذه القصة العجيبة حلت محل عمل عسكري يأتي في اعقاب قصة راحاب ويعود ذكره في يشوع 24 : 11
1 : كانت شطيم أو السنط تدل على جزء السهب المجاور
للبحر الميت في الشمال الشرقي عدد 25 : 1 ، 33 : 49
11 : ينسب السفر إلى راحاب شهادة ايمان على طريقة تثنية 4 : 39 نالت راحاب الخلاص بفضل ايمانها عبرانيين 11 : 31 وبررت عن طريق اعمالها يعقوب 2 : 25 وهذه الغريبة التي نالت الخلاص لكل بيتها بفضل ايمانها ومحبتها أصبحت عند آباء الكنيسة صورة الكنيسة
21 : المحل المنطقي للآيات 17 - 21 هو قبل الآية 15 لن يدور الكلام بعد ذلك على خيوط القرمز رأى بعض آباء الكنيسة في هذه الخيوط القرمزية رمز دم المسيح انطلاقاً من تفسيرهم الرمزي التمثيلي لقصة راحاب

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
 
يشوع الفصل 2
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: كتب الشريعة الترجمة الكاثوليكية :: يشوع-
انتقل الى: