الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 فصل 16

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 16 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 16   فصل 16 Empty6/6/2022, 17:12

1 وأما ساراي آمرأة أبرام فلم تلد له وكانت لها خادمة مصرية اسمها هاجر
2 فقالت ساراي لأبرام هوذا قد حبسني الرب عن الولادة فادخل على خادمتي لعل بيتي يبنى منها فسمع أبرام لقول ساراي
3 فبعد عشر سنين من إقامة أبرام في أرض كنعان أخذت ساراي امرأته هاجر المصرية خادمتها فأعطتها لأبرام زوجها لتكون له زوجة
4 فدخل على هاجر فحملت فلما رأت أنها قد حملت هانت سيدتها في عينيها
5 فقالت ساراي لأبرام ظلمي عليك إني وضعت خادمتي في حضنك فلما رأت أنها قد حملت هنت في عينيها ليحكم الرب بيني وبينك
6 فقال أبرام لساراي هذه خادمتك في يدك فاصنعي بها ما يحسن في عينيك فأذلتها ساراي، فهربت من وجهها
7 فوجدها ملاك الرب عند عين ماء في البرية عين الماء التي في طريق شور
8 فقال يا هاجر خادمة ساراي من أين جئت وإلى أين تذهبين؟قالت إني هاربة من وجه ساراي سيدتي
9 فقال لها ملاك الرب ارجعي إلى سيدتك وتذللي تحت يديها
10 وقال لها ملاك الرب لأكثرن نسلك تكثيرا حتى لا يحصى لكثرته
11 وقال لها ملاك الرب ها أنت حامل وستلدين آبنا وتسمينه إسماعيل لأن الرب قد سمع صوت شقائك
12 ويكون حمارا وحشيا بشريا يده على الجميع ويد الجميع عليه وفي وجه جميع إخوته يسكن
13 فأطلقت على الرب مخاطبها اسم أنت الله الرائي لأنها قالت أما رأيت ههنا قفا رائي؟
14 لذلك سميت البئر بئر الحي الرائي وهي بين قادش وبارد
15 وولدت هاجر لأبرام ابنا فسمى أبرام ابنه الذي ولدته هاجر إسماعيل
16 وكان أبرام ابن ست وثمانين سنة حين ولدت هاجر إسماعيل لأبرام
مولد اسماعيل رواية يهوية أضيف إليها عناصر من مصدر كهنوتي الآيات 1 - 3 والفصول 15 - 16
2 : كان شرع ما بين النهرين يمنح الزوجة العاقر الحق بأن تقدم لزوجها خادمة كزوجة له وأن تعترف بأن الأولاد المولودين من هذا الزوج هم أولادها وسيجري هذا الأمر على راحيل ولما رأت راحيل أنها لم تلد ليعقوب غارت من أختها وقالت ليعقوب أعطني أولادا وإلا أموت فاحتد يعقوب على راحيل وقال هل أنا مكان الله؟هو الذي حرمك ثمرة البطن قالت هذه جاريتي بلهة أدخل عليها فتلد على ركبتي ويكون لي منها بنون فأعطت يعقوب جاريتها بلهة زوجة فدخل عليها فحبلت بلهة وولدت ليعقوب ابنا فقالت راحيل دانني الله فسمع لصوتي ورزقني ابنا وسمته دان تكوين 30 : 1 - 6 وعلى ليئة ورأت ليئة أنها توقفت عن الولادة فأخذت زلفة جاريتها وأعطتها ليعقوب زوجة فولدت زلفة ليعقوب ابنا فقالت ليئة يا لمجدي وسمته جاد وولدت زلفة ابنا ثانيا ليعقوب فقالت ليئة يا لسروري لأن جميع النساء ستهنئني وسمته أشير تكوين 30 : 9 - 13
7 : ليس ملاك الرب فناداه ملاك الرب من السماء وقال إبراهيم إبراهيم قال نعم ها أنا تكوين 22 : 11 فتراءى له ملاك الرب في لهيب نار من وسط العليقة ورأى موسى العليقة تتوقد بالنار وهي لا تحترق خروج 3 : 2 وصعد ملاك الرب من الجلجال إلى بوكيم وقال لبني إسرائيل أخرجتكم من قضاة 2 : 1 أو ملاك الله وسمع الله صوت الصبي فنادى ملاك الله هاجر من السماء وقال لها ما لك يا هاجر؟لا تخافي سمع الله صوت الصبي حيث هو تكوين 21 : 17 فقال لي ملاك الله في الحلم يا يعقوب قلت نعم هاأنا تكوين 31 : 11 فانتقل ملاك الله من أمام جيش بني إسرائيل وسار وراءهم وانتقل عمود السحاب أيضا ووقف وراءهم خروج 14 : 19 في النصوص القديمة ملاكاً مخلوقاً يختلف عن الله هاأنا سأرسل أمامكم ملاكا يحفظكم في الطريق ويجيء بكم إلى المكان الذي أعددته خروج 23 : 20 بل هو الله نفسه بالشكل المنظور الذي يظهر فيه للبشر والمطابقة بينهما في الآية 13 ونرى أن ملاك الرب في غيرها من النصوص هو الذي ينفذ الانتقام ويمر الرب ليفتك بالمصريين فإذا رأى الدم على العتبة العليا وجانبي الباب عبر عنه ومنع ملاك الموت من أن يدخل بيوتكم ليفتك بكم خروج 12 : 23 فخرج طوبيا ببحث عن رجل يرافقه إلى ميديا ويعرف الطريق وعند خروجه وجد الملاك رافائيل واقفا أمامه ولم يعلم بأنه ملاك من ملائكة الله طوبيا 5 : 4 وبينما هو يفكر في هذا الأمر ظهر له ملاك الرب في الحلم وقال له يا يوسف ابن داود لا تخف أن تأخذ مريم امرأة لك فهي حبلى من الروح القدس متى 1 : 20 وموسى هو الذي كان مع جماعة بني إسرائيل في البرية وسيطا بين آبائنا وبـين الملاك الذي كلمه على جبل سيناء فتلقى كلمات الحياة لينقلها إلينا رسل 7 : 38
12 : أحفاد اسماعيل هم عرب الصحراء وحياتهم حياة الترحال الاستقلال وهذا ما يذكرنا بالعصر الجاهلي وبشعره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 16 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 16   فصل 16 Empty20/7/2022, 14:37

وأما ساراي آمرأة أبرام فلم تلد له وكانت لها خادمة مصرية اسمها هاجر فقالت ساراي لأبرام هوذا قد حبسني الرب عن الولادة فادخل على خادمتي لعل بيتي يبنى منها فسمع أبرام لقول ساراي فبعد عشر سنين من إقامة أبرام في أرض كنعان أخذت ساراي امرأته هاجر المصرية خادمتها فأعطتها لأبرام زوجها لتكون له زوجة فدخل على هاجر فحملت فلما رأت أنها قد حملت هانت سيدتها في عينيها فقالت ساراي لأبرام ظلمي عليك إني وضعت خادمتي في حضنك فلما رأت أنها قد حملت هنت في عينيها ليحكم الرب بيني وبينك فقال أبرام لساراي هذه خادمتك في يدك فاصنعي بها ما يحسن في عينيك فأذلتها ساراي، فهربت من وجهها فوجدها ملاك الرب عند عين ماء في البرية عين الماء التي في طريق شور فقال يا هاجر خادمة ساراي من أين جئت وإلى أين تذهبين؟قالت إني هاربة من وجه ساراي سيدتي فقال لها ملاك الرب ارجعي إلى سيدتك وتذللي تحت يديها وقال لها ملاك الرب لأكثرن نسلك تكثيرا حتى لا يحصى لكثرته وقال لها ملاك الرب ها أنت حامل وستلدين آبنا وتسمينه إسماعيل لأن الرب قد سمع صوت شقائك ويكون حمارا وحشيا بشريا يده على الجميع ويد الجميع عليه وفي وجه جميع إخوته يسكن فأطلقت على الرب مخاطبها اسم أنت الله الرائي لأنها قالت أما رأيت ههنا قفا رائي؟لذلك سميت البئر بئر الحي الرائي وهي بين قادش وبارد وولدت هاجر لأبرام ابنا فسمى أبرام ابنه الذي ولدته هاجر إسماعيل وكان أبرام ابن ست وثمانين سنة حين ولدت هاجر إسماعيل لأبرام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
 
فصل 16
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: كتب الشريعة الترجمة الكاثوليكية :: التكوين-
انتقل الى: