الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 فصل 8

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 7425
نقاط : 290636
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 8 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 8   فصل 8 Empty5/6/2022, 06:49

1 والحكمة بقوة تحكم الكل من طرف إلى طرف وبعذوبة تدبر كل شيء
2 أحببتها وطلبتها منذ صباي وتمنيت أن تكون لي عروسا لكثرة ما فتنت بجمالها
3 فهي تمجد أصلها بحياتها مع االله وهو ما زادها مجدا حتـى إن االله ذاته وهو رب الجميع وقع في حبها
4 فمنحها معرفته الخفية وتركها تنفذ أعماله
5 وإذا كان الغنى مطلبا في الحياة فأي شيء أكثر غنى من الحكمة الـتي تعمل كل شيء؟
6 وإن كانت الفطنة سبـيلا إلى النجاح في العمل فأي شيء أكثر دهاء من الحكمة؟
7 وإذا أحب الصلاح أحد فالحكمة تعلم الفضائل كلها العفة والعدل والشجاعة والفهم وهذه أكثر نفعا للبشر من أي شيء في الحياة
8 وإذا رغب أحد في المعرفة فالحكمة تعرف القديم وتنبـئ بالآتي وهي تفهم فنون الكلام وتفسر الغامض من معانيه ومسبقا ترى الدلائل والمعجزات وحوادث الفصول والأزمنة
9 لذلك عزمت على أن أجعل الحكمة صديقة لي تسكن معي يقينا مني بأنها تكون لي مشيرة بالخير ومعزية في أوقات الهم والغم
10 ويكون لي بفضلها ما يرفع شأني عند الجماهير ومقامي بين الشيوخ وإن كنت بعد في عز الشباب
11 لأنهم سيجدون أني سريع البديهة وهو ما يحببني إلى عظماء الرجال
12 إذا صمت ينتظرون حتـى أتكلم وإن تكلمت يصغون بانتباه وإن أطلت الكلام يضعون أيديهم على أفواههم مأخوذين بما أقول
13 وفوق ذلك فيها أنال الخلود وأترك للـذين بعدي ذكرا باقيا مدى الدهر
14 أدير شؤون الناس وتكون الأمم خاضعة لي
15 وما إن يسمع الطغاة بـي حتـى يستولي عليهم الرعب لشهرتي كملك صالـح على الشعب وكبطل في القتال
16 وإذا عدت إلى بيتي حيث تسكن الحكمة وجدت الراحة معها لأن لا مرارة في حديثها ولا حزن في الحياة معها بل سرور وفرح
17 فلما تفكرت في ذلك وتأملته في قلبـي وجدت أن في الارتباط بالحكمة خلودا
18 وفي مصاحبتها لذة طاهرة وفي أعمال يديها غنى لا حد له وفي اتباع مشورتها عين الصواب وفي التحدث إليها كل الفخر فرحت أبحث عن طريقة للحصول عليها
19 وفي صغري كنت موهوبا سليم الروح وهذا ما جعلني سليم الجسد
20 ولكني مع ذلك أدركت أن حصولي عليها غير ممكن إلا بهبة من االله فكان إدراكي هذا دليلا على شيء من الحكمة حتـى في ذلك الوقت لذلك صليت إلى الرب من كل قلبـي قائلا
8 : الدلائل والمعجزات أي ظواهر غير المتوقعة مثل الكسوف والزلازل حوادث الفصول والأزمنة المؤاتية لمشاريع الناس أو تعاقب أزمنة التاريخ


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 27/7/2022, 14:18 عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/www.facebook.com/shmashsamirkakoz https://twitter.com/www.twitter.com/KakozSamir https://www-shmashasamir.ahlamontada.com/
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 7425
نقاط : 290636
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 8 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 8   فصل 8 Empty13/7/2022, 16:52

والحكمة بقوة تحكم الكل من طرف إلى طرف وبعذوبة تدبر كل شيءأحببتها وطلبتها منذ صباي وتمنيت أن تكون لي عروسا لكثرة ما فتنت بجمالها فهي تمجد أصلها بحياتها مع االله وهو ما زادها مجدا حتـى إن االله ذاته وهو رب الجميع وقع في حبها فمنحها معرفته الخفية وتركها تنفذ أعماله وإذا كان الغنى مطلبا في الحياة فأي شيء أكثر غنى من الحكمة الـتي تعمل كل شيء؟وإن كانت الفطنة سبـيلا إلى النجاح في العمل فأي شيء أكثر دهاء من الحكمة؟وإذا أحب الصلاح أحد فالحكمة تعلم الفضائل كلها العفة والعدل والشجاعة والفهم وهذه أكثر نفعا للبشر من أي شيء في الحياة وإذا رغب أحد في المعرفة فالحكمة تعرف القديم وتنبـئ بالآتي وهي تفهم فنون الكلام وتفسر الغامض من معانيه ومسبقا ترى الدلائل والمعجزات وحوادث الفصول والأزمنة لذلك عزمت على أن أجعل الحكمة صديقة لي تسكن معي يقينا مني بأنها تكون لي مشيرة بالخير ومعزية في أوقات الهم والغم ويكون لي بفضلها ما يرفع شأني عند الجماهير ومقامي بين الشيوخ وإن كنت بعد في عز الشباب لأنهم سيجدون أني سريع البديهة وهو ما يحببني إلى عظماء الرجال إذا صمت ينتظرون حتـى أتكلم وإن تكلمت يصغون بانتباه وإن أطلت الكلام يضعون أيديهم على أفواههم مأخوذين بما أقول وفوق ذلك فيها أنال الخلود وأترك للـذين بعدي ذكرا باقيا مدى الدهر أدير شؤون الناس وتكون الأمم خاضعة لي وما إن يسمع الطغاة بـي حتـى يستولي عليهم الرعب لشهرتي كملك صالـح على الشعب وكبطل في القتال وإذا عدت إلى بيتي حيث تسكن الحكمة وجدت الراحة معها لأن لا مرارة في حديثها ولا حزن في الحياة معها بل سرور وفرح فلما تفكرت في ذلك وتأملته في قلبـي وجدت أن في الارتباط بالحكمة خلودا وفي مصاحبتها لذة طاهرة وفي أعمال يديها غنى لا حد له وفي اتباع مشورتها عين الصواب وفي التحدث إليها كل الفخر فرحت أبحث عن طريقة للحصول عليها وفي صغري كنت موهوبا سليم الروح وهذا ما جعلني سليم الجسد ولكني مع ذلك أدركت أن حصولي عليها غير ممكن إلا بهبة من االله فكان إدراكي هذا دليلا على شيء من الحكمة حتـى في ذلك الوقت لذلك صليت إلى الرب من كل قلبـي قائلا


التوقيع
الشماس سمير كاكوز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/www.facebook.com/shmashsamirkakoz https://twitter.com/www.twitter.com/KakozSamir https://www-shmashasamir.ahlamontada.com/
 
فصل 8
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» متى الفصل الثامن
» الحكمة الفصل 19
» فصل 7
» فصل 6
» فصل 5

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: أمثال وحكم الترجمة المشتركة :: الحكمة-
انتقل الى: