الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 فصل 12

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 7425
نقاط : 290636
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 12 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 12   فصل 12 Empty4/6/2022, 19:30

1 ولأن روحك الخالد موجود في كل شيء
2 فأنت به تؤدب الخاطئين برفق وتذكرهم بما يخطأون به وتنذرهم لـيتركوا الشر ويؤمنوا بك أيها الرب
3 وعلى ذلك قضت مشيئتك أن تهلك على أيدي آبائنا أولئك الـذين كانوا يسكنون أرضك المقدسة
4 لأنك أبغضتهم لأعمالهم الشنيعة كممارسة السحر وتقديم الذبائـح الدنسة
5 وكذلك الـذين كانوا يقتلون الأولاد بغير رحمة ويأكلون لحوم البشر ويشربون دماءهم فيما أهل السر وسط عباد الأصنام
6 يشاهدون الآباء يقتلون أولادهم العاجزين عن الدفاع عن أنفسهم
7 فعلت ذلك أيها الرب لتكون الأرض الـتي هي أعز عليك من كل أرض موطنا لائقا بأبناء االله
8 ومع ذلك حتـى أولئك حميتهم لأنهم بشر فأرسلت الرعب في طليعة جيشك لتبـيدهم شيئا بعد شيء
9 وكان في مقدورك أن تجعل أتقـياءك يخضعون بالقتال أولئك الأشرار أو أن ْتدمرهم في الحال بالوحوش الضارية أو بأمر صارم من عندك
10 ولكنك فضلت أن تعاقبهم شيئا فشيئا لتمنحهم فرصة للتوبة وإن كنت لا تجهل أن نسلهم فاسد وأن خبثهم متأصل فيهم وأفكارهم لن تتغير
11 كانوا بذرة ملعونة منذ البدء وعفوك عن خطاياهم لم يكن خوفا من أحد
12 فمن يسألك ماذا فعلت أو يعارض حكمك أو يدينك لأنك أهلكت الأمم الـتي أنت خلقت ومن يعترض لأنك انتقمت من الأشرار؟
13 فكل بشر في رعايتك يا رب ولا إله سواك لتريه أن قضاءك لم يكن ظالما
14 وما لملك أو سلطان أن يعاديك بسبب أحد من الـذين عاقبتهم
15 فأنت أيها الرب عادل تعمل كل شيء بالعدل وترى أن الحكم على من لا يستحق العقاب منافـيا لقدرتك
16 ولانك رب الجميع وجبروتك مصدر كل عدل فأنت تترفق بالجميع
17 وتظهر جبروتك للـذين يؤمنون بكمال قدرتك وأما الـذين يعرفونها فتشجعهم على إعلان ما يعرفون
18 وبما أنت عليه من القدرة تحكم بالإنصاف وتؤدبنا بمنتهى العطف وتمارس جبروتك ساعة تشاء
19 وبعملك هذا علمت شعبك أن من كان صالحا فلا بد أن يكون رحوما ومنحت أبناءك رجاء كبـيرا بإعطائهم فرصة للتوبة عن خطاياهم
20 فإذا كنت عاقبت بكثير من الرفق والصبر أعداء أبنائك الـذين يستحقون الموت وأفسحت لهم زمانا ومكانا للتخلص من شرورهم؟
21 فكيف لا تعتني كل الاعتناء بأبنائك الـذين عقدت مع آبائهم المواثيق والعهود
22 نعم عاقبتنا لكن قسوت ألف مرة في معاقبة أعدائنا حتـى إذا حكمنا نتذآر صلاحك وإذا حوآمنا ننتظر رحمتك
23 فالـذين عاشوا عيشة الفجور عذبتهم بالآلهة الرجسة الـتي كانوا يعبدون
24 فهم ضلوا ضلالا بعيدا حين عبدوا تلك الآلهة وهي حيوانات يمقتها حتـى أعداؤهم وفي ذلك انخدعوا كأطفال لا يعقلون
25 وكأطفال لا يعقلون عاقبتهم وجعلتهم مدعاة للسخرية
26 والـذين لم يتأدبوا بمثل هذه السخرية ذاقوا من االله العقاب الـذي يستحقون
27 فهم عندما عوقبوا بما اعتبروه آلهة شعروا بمرارة الخيبة واعترفوا أن الـذين كانوا يكفرون به هو الإله الحق ولذلك نزلت بهم أقصى العقوبات
3 : الذين كانوا يسكنون أي الكنعانيون تثنية 7 : 1
4 ، 5 : تثنية 18 : 9 - 14 عباد الأصنام أو ولائهم
8 : الرعب أو الزنانير راجع ( خروج 23 : 28 )
13 : لا إله سواك تثنية 32 : 30 )
22 : ألف مرة أو باعتدال
27 : عوقبوا بما اعتبروه آلهة الحكمة 1 : 14 أقصى العقوبات خروج 12 : 29 - 36 ، 14 : 24 - 29


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 27/7/2022, 14:20 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/www.facebook.com/shmashsamirkakoz https://twitter.com/www.twitter.com/KakozSamir https://www-shmashasamir.ahlamontada.com/
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 7425
نقاط : 290636
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 12 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 12   فصل 12 Empty13/7/2022, 15:52

ولأن روحك الخالد موجود في كل شيء فأنت به تؤدب الخاطئين برفق وتذكرهم بما يخطأون به وتنذرهم لـيتركوا الشر ويؤمنوا بك أيها الرب وعلى ذلك قضت مشيئتك أن تهلك على أيدي آبائنا أولئك الـذين كانوا يسكنون أرضك المقدسة لأنك أبغضتهم لأعمالهم الشنيعة كممارسة السحر وتقديم الذبائـح الدنسة وكذلك الـذين كانوا يقتلون الأولاد بغير رحمة ويأكلون لحوم البشر ويشربون دماءهم فيما أهل السر وسط عباد الأصنام يشاهدون الآباء يقتلون أولادهم العاجزين عن الدفاع عن أنفسهم فعلت ذلك أيها الرب لتكون الأرض الـتي هي أعز عليك من كل أرض موطنا لائقا بأبناء االله ومع ذلك حتـى أولئك حميتهم لأنهم بشر فأرسلت الرعب في طليعة جيشك لتبـيدهم شيئا بعد شيءوكان في مقدورك أن تجعل أتقـياءك يخضعون بالقتال أولئك الأشرار أو أن تدمرهم في الحال بالوحوش الضارية أو بأمر صارم من عندك ولكنك فضلت أن تعاقبهم شيئا فشيئا لتمنحهم فرصة للتوبة وإن كنت لا تجهل أن نسلهم فاسد وأن خبثهم متأصل فيهم وأفكارهم لن تتغير كانوا بذرة ملعونة منذ البدء وعفوك عن خطاياهم لم يكن خوفا من أحد فمن يسألك ماذا فعلت أو يعارض حكمك أو يدينك لأنك أهلكت الأمم الـتي أنت خلقت ومن يعترض لأنك انتقمت من الأشرار؟فكل بشر في رعايتك يا رب ولا إله سواك لتريه أن قضاءك لم يكن ظالما وما لملك أو سلطان أن يعاديك بسبب أحد من الـذين عاقبتهم فأنت أيها الرب عادل تعمل كل شيء بالعدل وترى أن الحكم على من لا يستحق العقاب منافـيا لقدرتك ولانك رب الجميع وجبروتك مصدر كل عدل فأنت تترفق بالجميع وتظهر جبروتك للـذين يؤمنون بكمال قدرتك وأما الـذين يعرفونها فتشجعهم على إعلان ما يعرفون وبما أنت عليه من القدرة تحكم بالإنصاف وتؤدبنا بمنتهى العطف وتمارس جبروتك ساعة تشاءوبعملك هذا علمت شعبك أن من كان صالحا فلا بد أن يكون رحوما ومنحت أبناءك رجاء كبـيرا بإعطائهم فرصة للتوبة عن خطاياهم فإذا كنت عاقبت بكثير من الرفق والصبر أعداء أبنائك الـذين يستحقون الموت وأفسحت لهم زمانا ومكانا للتخلص من شرورهم؟فكيف لا تعتني كل الاعتناء بأبنائك الـذين عقدت مع آبائهم المواثيق والعهود نعم عاقبتنا لكن قسوت ألف مرة في معاقبة أعدائنا حتـى إذا حكمنا نتذآر صلاحك وإذا حوآمنا ننتظر رحمتك فالـذين عاشوا عيشة الفجور عذبتهم بالآلهة الرجسة الـتي كانوا يعبدون فهم ضلوا ضلالا بعيدا حين عبدوا تلك الآلهة وهي حيوانات يمقتها حتـى أعداؤهم وفي ذلك انخدعوا كأطفال لا يعقلون وكأطفال لا يعقلون عاقبتهم وجعلتهم مدعاة للسخرية والـذين لم يتأدبوا بمثل هذه السخرية ذاقوا من االله العقاب الـذي يستحقون فهم عندما عوقبوا بما اعتبروه آلهة شعروا بمرارة الخيبة واعترفوا أن الـذين كانوا يكفرون به هو الإله الحق ولذلك نزلت بهم أقصى العقوبات


التوقيع
الشماس سمير كاكوز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/www.facebook.com/shmashsamirkakoz https://twitter.com/www.twitter.com/KakozSamir https://www-shmashasamir.ahlamontada.com/
 
فصل 12
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» فصل 2
» فصل 10
» فصل 9
» فصل 8
» فصل 7

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: أمثال وحكم الترجمة المشتركة :: الحكمة-
انتقل الى: