الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

إرسال مساهمة في موضوع
 

 الحرف ه بعد الآية 8 : 12

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

الحرف ه بعد الآية 8 : 12 Empty
مُساهمةموضوع: الحرف ه بعد الآية 8 : 12   الحرف ه بعد الآية 8 : 12 Empty4/6/2022, 16:17

1 هذا النص هو نسخة عن الرسالة من أرتحششتا الملك الأكبر إلى وزراء الأقاليم المئة والسبعة والعشرين من الهند إلى الحبشة وإلى جميع مناصرينا سلام
2 هناك كثيرون أكرمهم سخاء محسنيهم فازدادوا تكبرا
3 ويجتهدون لا أن يظلموا رعايانا فقط لكن إذ لا يحسنون تحمل ما يرضيهم يتـآمرون على محسنيهم
4 هم لا يشكرون للبشر أفعالهم بل يتوهمون أنهم يستطيعون أن يفروا من قضاء االله المطلـع على كل شيء تثيرهم عنجهيات الـذين يجهلون الخير
5 ويحدث مرارا أن هؤلاء الأصدقاء الـذين وثق بهم من تولى السلطة يحيطون بهم ويشاركونهم في سفك الدم البريء فيقودونهم إلى كوارث لا تعوض
6 مثل هؤلاء الأصدقاء ضللوا بدسائس مكرهم قلوب الملوك الصالحين
7 وهذا أمر نختبره من التواريخ القديمة الـتي نقلت إلينا ومما يحدث كل يوم أمام أنظاركم من أعمال الكفر الـتي يرتكبها أناس فاسدون يمارسون السلطة من دون استحقاق
8 سنحاول في المستقبل أن نعيد إلى المملكة السلام بالوسائل السلمية خدمة للجميع
9 فنجري التبديلات في الأشخاص ونحكم في القضايا الـتي ترفع إلينا بروح العدل
10 نحن نعني بكلامنا هامان بن همداثا الـذي هو مكدوني وهو غريب عن دم الفرس وبعيد جدا عن التسامح الـذي نعرف، بعد أن أويناه
11 وأحسنا إليه بروح إنسانية نوليها كل شعب بحيث دعوناه أبا ورأيت الناس يسجدون له على أنه الرجل الثاني بعد الجالس على العرش الملكي
12 لكنه لم يستطع تحمل كبريائه فاجتهد أن يسلبنا الملك والحياة
13 فسعى بدسائس كاذبة بإهلاك مردخاي الـذي أحسن إلينا فخلصنا من الموت وبإهلاك أستير رفيقة ملكنا النقية وسائر شعبها
14 وتوهم بعمله هذا أن يعزلنا ويحول مملكة الفرس إلى المكدونيين
15 ونحن لم نجد ذنبا في اليهود المقضي عليهم بقضاء خبـيث بل بعكس ذلك وجدنا أنهم يسيرون على سنن عادلة
16 وفوق ذلك هم بنو االله الحي العلي العظيم الـذي سلم الملك إلينا كما سلمه إلى أبائنا وما برح محفوظا إلى اليوم
17 تحسنون إن لم تعملوا بالرسائل الـتي وجهها إليكم هامان بن همداثا لأن صاحبها صلب أمام أبواب مدينة شوشن فاالله سيد الأرض رد عليه الحكم الـذي أصدره
18 أعلنوا نسخة عن هذه الرسالة في كل مكان واتركوا لليهود حرية التصرف بحسب سنتهم
19 واعضدوهم حتـى يردوا الـذين كانوا متأهبـين لقتلهم في اليوم الثالث عشر من الشهر الثاني عشر الـذي يدعى آذار في ذلك اليوم نفسه
20 لأن الرب القدير حول لهم يوم الإبادة إلى يوم فرح
21 وأنتم أيضا فضموا هذا اليوم المشهود بين سائر أيام الأعياد الرسمية واحتفلوا فيه بابتهاج
22 ليكون الآن وفيما بعد عربون خلاص لنا وللفرس الطيبـين وذكرى هلاك للـذين يتآمرون علينا
23 وكل مدينة أو إقليم لا يعمل بذلك يهلك بالسيف والنار ويحرم من السكن فيها الناس بل الوحوش والطيور إلى الأبد لتعلن نسخات هذا الأمر في كل المملكة بصورة ظاهرة وليستعد اليهود لمحاربة أعدائهم في ذلك اليوم
10 : المكدوني الآية 14
11 : أباً راجع الحرف ب الآية 6
13 : حسن إلينا إشارة إلى الأحداث الواردة في حرف أ 2 - 7 ، أستير 2 : 21 - 23
14 : يحول مملكة الفرس إلى المكدونيين ينسب أستير اليوناني إلى زمن أرتحششتا أحداثاً حصلت في العهد المكدوني
المقطع ( ه ) بعد أستير 8 : 12


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 25/7/2022, 16:30 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

الحرف ه بعد الآية 8 : 12 Empty
مُساهمةموضوع: رد: الحرف ه بعد الآية 8 : 12   الحرف ه بعد الآية 8 : 12 Empty16/7/2022, 14:45

هذا النص هو نسخة عن الرسالة من أرتحششتا الملك الأكبر إلى وزراء الأقاليم المئة والسبعة والعشرين من الهند إلى الحبشة وإلى جميع مناصرينا سلام هناك كثيرون أكرمهم سخاء محسنيهم فازدادوا تكبرا ويجتهدون لا أن يظلموا رعايانا فقط لكن إذ لا يحسنون تحمل ما يرضيهم يتـآمرون على محسنيهم هم لا يشكرون للبشر أفعالهم بل يتوهمون أنهم يستطيعون أن يفروا من قضاء االله المطلـع على كل شيء تثيرهم عنجهيات الـذين يجهلون الخير ويحدث مرارا أن هؤلاء الأصدقاء الـذين وثق بهم من تولى السلطة يحيطون بهم ويشاركونهم في سفك الدم البريء فيقودونهم إلى كوارث لا تعوض مثل هؤلاء الأصدقاء ضللوا بدسائس مكرهم قلوب الملوك الصالحين وهذا أمر نختبره من التواريخ القديمة الـتي نقلت إلينا ومما يحدث كل يوم أمام أنظاركم من أعمال الكفر الـتي يرتكبها أناس فاسدون يمارسون السلطة من دون استحقاق سنحاول في المستقبل أن نعيد إلى المملكة السلام بالوسائل السلمية خدمة للجميع فنجري التبديلات في الأشخاص ونحكم في القضايا الـتي ترفع إلينا بروح العدل نحن نعني بكلامنا هامان بن همداثا الـذي هو مكدوني وهو غريب عن دم الفرس وبعيد جدا عن التسامح الـذي نعرف، بعد أن أويناه وأحسنا إليه بروح إنسانية نوليها كل شعب بحيث دعوناه أبا ورأيت الناس يسجدون له على أنه الرجل الثاني بعد الجالس على العرش الملكي لكنه لم يستطع تحمل كبريائه فاجتهد أن يسلبنا الملك والحياة فسعى بدسائس كاذبة بإهلاك مردخاي الـذي أحسن إلينا فخلصنا من الموت وبإهلاك أستير رفيقة ملكنا النقية وسائر شعبها وتوهم بعمله هذا أن يعزلنا ويحول مملكة الفرس إلى المكدونيين ونحن لم نجد ذنبا في اليهود المقضي عليهم بقضاء خبـيث بل بعكس ذلك وجدنا أنهم يسيرون على سنن عادلة وفوق ذلك هم بنو االله الحي العلي العظيم الـذي سلم الملك إلينا كما سلمه إلى أبائنا وما برح محفوظا إلى اليوم تحسنون إن لم تعملوا بالرسائل الـتي وجهها إليكم هامان بن همداثا لأن صاحبها صلب أمام أبواب مدينة شوشن فاالله سيد الأرض رد عليه الحكم الـذي أصدره أعلنوا نسخة عن هذه الرسالة في كل مكان واتركوا لليهود حرية التصرف بحسب سنتهم واعضدوهم حتـى يردوا الـذين كانوا متأهبـين لقتلهم في اليوم الثالث عشر من الشهر الثاني عشر الـذي يدعى آذار في ذلك اليوم نفسه لأن الرب القدير حول لهم يوم الإبادة إلى يوم فرح وأنتم أيضا فضموا هذا اليوم المشهود بين سائر أيام الأعياد الرسمية واحتفلوا فيه بابتهاج ليكون الآن وفيما بعد عربون خلاص لنا وللفرس الطيبـين وذكرى هلاك للـذين يتآمرون علينا وكل مدينة أو إقليم لا يعمل بذلك يهلك بالسيف والنار ويحرم من السكن فيها الناس بل الوحوش والطيور إلى الأبد لتعلن نسخات هذا الأمر في كل المملكة بصورة ظاهرة وليستعد اليهود لمحاربة أعدائهم في ذلك اليوم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحرف ه بعد الآية 8 : 12
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: الناموس والتاريخ الترجمة المشتركة :: أستير-
إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: