الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

إرسال مساهمة في موضوع
 

 فصل 4

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8541
نقاط : 305954
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 4 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 4   فصل 4 Empty03.06.22 12:49

1 وفي ذلك اليوم أيضا تذكر طوبـيت الفضة الـتي أودعها عند جباعئيل من راجيس بماداي
2 فقال لنفسه تمنيت الموت فلماذا لا أخبر طوبـيا ابني بالوديعة قبل أن أموت؟
3 فاستدعاه وقال له إذا مت يا ابني فادفنـي بكرامة كذلك أكرم والدتك ولا تتركها في ضيق كل أيام حياتها أطعها في كل ما تعمل ولا تحزنها
4 واذكر يا ابني أنها تعرضت كثيرا للأخطار من أجلك وأنت في أحشائها ومتى ماتت فادفنها إلى جانبـي في قبر واحد
5 واذكر الرب إلهنا كل أيام حياتك ولا تخطأ عن عمد ولا تخالف وصاياه كن مستقيما طول حياتك ولا تسلك طريق الرذيلة
6 إن صدقت في عملك نجحت وعاد نجاحك بالخير عليك
7 تصدق من مالك ولا تحسد أحدا ولا تحول وجهك عن فقير فلا يحول الرب وجهه
8 إن كان لديك الكثير فتصدق منه بالكثير وإن كان لديك القليل فلا تخجل أن تتصدق بالقليل
9 بهذا تدخر لك كنزا إلى زمن الضيق
10 لأن الصدقة تنجي من الموت قبل الأوان ومن الظلمة
11 وهي عمل صالـح يرضي االله العلي
12 تجنب الدعارة يا ابني واتخذ لك زوجة من نسل آبائك لا من عشيرة غريبة فتذكر يا ابني أننا أبناء آبائنا الأنبـياء نوح وإبراهيم وإسحق ويعقوب الـذين من البدء تزوجوا بنات من بني قومهم وأنجبوا أولادا كثيرين ورثت ذريتهم الأرض
13 فأحب يا ابني بني قومك ولا تتكبر في قلبك على بناتهم بحيث لا تتزوج منهن ففي التكبر هلاك وكثير من المتاعب وفي الفجور خراب وفقر وهو سبب كل مجاعة
14 وإذا خدمك أحد فلا تتأخر في دفع أجرته له بل ادفعها له في الحال لأن االله هكذا يكافئك إذا خدمته كن حذرا يا ابني في كل ما تعمل وحكيما في جميع أقوالك
15 لا تفعل بغيرك ما تكرهه لنفسك ولا تشرب الخمرة للسكر ولا تدع السكر يرافقك في سفرك لأنه رفيق سيـئ
16 أعط من خبزك للجياع ومن ثيابك للعراة وتصدق على قدر طاقتك ولا تبخل حين تتصدق
17 تكارم بخبزك لأبناء الرجل الصالـح بعد وفاته ولا تفعل هذا لأبناء الشرير بعد موته
18 شاور كل حكيم ولا تهمل مشورة نافعة
19 بارك الرب إلهك كل حين وتضرع إليه أن يهديك إلى الحق وأن يوفقك في طرقك ومقاصدك فما كل شعب يحسن المشورة لأن هذا من الرب يعطى فهو الـذي يمنح الخير من يشاء ويحرمه من يشاء فاذكر يا ابني وصاياي هذه ولا تدعها تغيب عن بالك
20 والآن أعلمك أني أودعت عشر وزنات من الفضة عند جبعائيل بن جبري في مدينة راجيس بماداي
21 ولا تخف يا ابني إن كنا افتقرنا فأنت غني إذا اتقيت االله وتجنبت كل خطيئة وعملت ما يرضيه
1 الفضة التي أودعها طوبيا 1 : 14
4 في قبر واحد يهوديت 16 : 23 ، 24
7 تثنية 15 : 10 ، 2 كورنتوس 9 : 7
8  2 كورنتوس 8 : 11 ، 13
9 تدخر لك كنزاً متى 6 : 20 ، 1 تيموثاوس 6 : 19
12 الأنبياء هم الذين ارتبطوا بعلاقة خاصة مع الله على مثال ابراهيم لاويين 18 : 6 ، 18
14 لا تتاخر لاويين 19 : 13 ، تثنية 24 : 15
15 لا تفعل بغيرك متى 7 : 12 ، لوقا 6 : 31
17 ) تكارم بخبزك لأبناء الرجل الصالح ترجمة بديلة احمل طعامك على قبر الرجل الصالح
20 ماداي طوبيا 1 : 14


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 25.07.22 14:57 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8541
نقاط : 305954
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 4   فصل 4 Empty07.07.22 17:59

وفي ذلك اليوم أيضا تذكر طوبـيت الفضة الـتي أودعها عند جباعئيل من راجيس بماداي فقال لنفسه تمنيت الموت فلماذا لا أخبر طوبـيا ابني بالوديعة قبل أن أموت؟فاستدعاه وقال له إذا مت يا ابني فادفنـي بكرامة كذلك أكرم والدتك ولا تتركها في ضيق كل أيام حياتها أطعها في كل ما تعمل ولا تحزنها واذكر يا ابني أنها تعرضت كثيرا للأخطار من أجلك وأنت في أحشائها ومتى ماتت فادفنها إلى جانبـي في قبر واحد واذكر الرب إلهنا كل أيام حياتك ولا تخطأ عن عمد ولا تخالف وصاياه كن مستقيما طول حياتك ولا تسلك طريق الرذيلة إن صدقت في عملك نجحت وعاد نجاحك بالخير عليك تصدق من مالك ولا تحسد أحدا ولا تحول وجهك عن فقير فلا يحول الرب وجهه إن كان لديك الكثير فتصدق منه بالكثير وإن كان لديك القليل فلا تخجل أن تتصدق بالقليل بهذا تدخر لك كنزا إلى زمن الضيق لأن الصدقة تنجي من الموت قبل الأوان ومن الظلمة وهي عمل صالـح يرضي االله العلي تجنب الدعارة يا ابني واتخذ لك زوجة من نسل آبائك لا من عشيرة غريبة فتذكر يا ابني أننا أبناء آبائنا الأنبـياء نوح وإبراهيم وإسحق ويعقوب الـذين من البدء تزوجوا بنات من بني قومهم وأنجبوا أولادا كثيرين ورثت ذريتهم الأرض فأحب يا ابني بني قومك ولا تتكبر في قلبك على بناتهم بحيث لا تتزوج منهن ففي التكبر هلاك وكثير من المتاعب وفي الفجور خراب وفقر وهو سبب كل مجاعة وإذا خدمك أحد فلا تتأخر في دفع أجرته له بل ادفعها له في الحال لأن االله هكذا يكافئك إذا خدمته كن حذرا يا ابني في كل ما تعمل وحكيما في جميع أقوالك لا تفعل بغيرك ما تكرهه لنفسك ولا تشرب الخمرة للسكر ولا تدع السكر يرافقك في سفرك لأنه رفيق سيـئ أعط من خبزك للجياع ومن ثيابك للعراة وتصدق على قدر طاقتك ولا تبخل حين تتصدق تكارم بخبزك لأبناء الرجل الصالـح بعد وفاته ولا تفعل هذا لأبناء الشرير بعد موته شاور كل حكيم ولا تهمل مشورة نافعة بارك الرب إلهك كل حين وتضرع إليه أن يهديك إلى الحق وأن يوفقك في طرقك ومقاصدك فما كل شعب يحسن المشورة لأن هذا من الرب يعطى فهو الـذي يمنح الخير من يشاء ويحرمه من يشاء فاذكر يا ابني وصاياي هذه ولا تدعها تغيب عن بالك والآن أعلمك أني أودعت عشر وزنات من الفضة عند جبعائيل بن جبري في مدينة راجيس بماداي ولا تخف يا ابني إن كنا افتقرنا فأنت غني إذا اتقيت االله وتجنبت كل خطيئة وعملت ما يرضيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
 
فصل 4
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: الناموس والتاريخ الترجمة المشتركة :: طوبيا-
إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: