الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
أهلاً وسهلاً بكل الزوار بزيارة منتدى الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
أهلاً وسهلاً بكل الزوار بزيارة منتدى الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 فصل 10

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8135
نقاط : 299740
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 10 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 10   فصل 10 Empty2/6/2022, 19:52

1 وكان طوبـيت يعد الأيام فلما طالت مدة السفر أكثر من اللازم
2 ولم يعودا قال في نفسه ما الـذي عاقهما هناك؟أو هل مات جباعئيل وما من أحد يرد المال؟
3 واستولى عليه حزن شديد
4 فقالت له حنة زوجته إبني مات وإلا لما طال غيابه وأخذت تناديه وتقول
5 أواه يا ابني يا نور عيني لماذا تركتك ترحل
6 فكان طوبـيت يقول لها أسكتي لا تقلقي لأن ابننا سالم
7 فتجيبه بل أسكت أنت ولا تخدعني إنه ميت وكانت كل يوم تخرج إلى الطريق الـتي رحل فيها لعلها تراه مقبلا ولم تذق طعاما في النهار ولا توقفت عن النواح في الليل إلى أن انقضت أيام العرس الأربعة عشر الـتي استحلف رعوئيل صهره طوبـيا أن يقيم فيها عنده
8 فجاء طوبـيا إلى رعوئيل وقال له دعني أذهب لئلا يقطع أبـي وأمي الأمل في عودتي
9 ولكن رعوئيل ألح عليه قائلا إبق عندي وأنا أرسل إلى أبـيك من يخبره أنك بخير فرفض طوبـيا وأصر على العودة إلى أبـيه
10 فقام رعوئيل وأعطاه سارة زوجته ونصف ما عنده من خدم ومواش وفضة
11 وباركهما وصرفهما قائلا إله السماوات يوفقكما في طريقكما يا ولدي
12 وقال لابنته بعد أن قبلها أكرمي حمويك اللذين هما الآن كأبويك حتـى أسمع الأخبار السارة عنك
13 وقالت عدناء لطوبـيا إله السماء يوصلك سالما إلى أبويك ويريني بنيك من ابنتي سارة قبل موتي حتـى أفرح أمام الرب وها إني أسلم إليك ابنتي وأنا على ثقة أنك لا تسيء إليها في شيء
14 وبعد ذلك تابع طوبـيا وهو يشكر االله على نجاح رحلته ويذكر رعوئيل وعدناء بالخير
( 8 ) دعني أذهب قارن ( تكوين 24 : 54 ، 56 )


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 25/7/2022, 15:01 عدل 1 مرات

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8135
نقاط : 299740
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 10 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 10   فصل 10 Empty7/7/2022, 17:39

وكان طوبـيت يعد الأيام فلما طالت مدة السفر أكثر من اللازم ولم يعودا قال في نفسه ما الـذي عاقهما هناك؟أو هل مات جباعئيل وما من أحد يرد المال؟واستولى عليه حزن شديد فقالت له حنة زوجته إبني مات وإلا لما طال غيابه وأخذت تناديه وتقول أواه يا ابني يا نور عيني لماذا تركتك ترحل فكان طوبـيت يقول لها أسكتي لا تقلقي لأن ابننا سالم فتجيبه بل أسكت أنت ولا تخدعني إنه ميت وكانت كل يوم تخرج إلى الطريق الـتي رحل فيها لعلها تراه مقبلا ولم تذق طعاما في النهار ولا توقفت عن النواح في الليل إلى أن انقضت أيام العرس الأربعة عشر الـتي استحلف رعوئيل صهره طوبـيا أن يقيم فيها عنده فجاء طوبـيا إلى رعوئيل وقال له دعني أذهب لئلا يقطع أبـي وأمي الأمل في عودتي ولكن رعوئيل ألح عليه قائلا إبق عندي وأنا أرسل إلى أبـيك من يخبره أنك بخير فرفض طوبـيا وأصر على العودة إلى أبـيه فقام رعوئيل وأعطاه سارة زوجته ونصف ما عنده من خدم ومواش وفضة وباركهما وصرفهما قائلا إله السماوات يوفقكما في طريقكما يا ولدي وقال لابنته بعد أن قبلها أكرمي حمويك اللذين هما الآن كأبويك حتـى أسمع الأخبار السارة عنك وقالت عدناء لطوبـيا إله السماء يوصلك سالما إلى أبويك ويريني بنيك من ابنتي سارة قبل موتي حتـى أفرح أمام الرب وها إني أسلم إليك ابنتي وأنا على ثقة أنك لا تسيء إليها في شيء وبعد ذلك تابع طوبـيا وهو يشكر االله على نجاح رحلته ويذكر رعوئيل وعدناء بالخير


التوقيع
الشماس سمير كاكوز

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
 
فصل 10
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: الناموس والتاريخ الترجمة المشتركة :: طوبيا-
انتقل الى: