الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 فصل 4

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 4 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 4   فصل 4 Empty2/6/2022, 13:33

1 فما دام لنا وعد الدخول في راحة الله فعلينا أن نخاف من أن يحسب أحد نفسه متأخرا
2 سمعنا البشارة كما سمعوها هم ولكنهم ما انتفعوا بالكلام الذي سمعوه لأنه كان غير ممتزج عندهم بالإيمان
3 أما نحن المؤمنين فندخل في راحة الله فهو الذي قال أقسمت في غضبي أن لا يدخلوا في راحتي مع أن عمله تم منذ إنشاء العالم
4 وقال في الكلام على اليوم السابع واستراح الله في اليوم السابع من جميع أعماله
5 وقال أيضا لن يدخلوا في راحتي
6 وإذا كان الذين سمعوا البشارة أولا ما دخلوا في راحة الله لعصيانهم فإنه بقي لآخرين أن يدخلوا فيها
7 لذلك عاد الله إلى توقيت يوم هو اليوم في قوله بلسان داود بعد زمن طويل ما سبق ذكره وهو اليوم إذا سمعتم صوت الله فلا تقسوا قلوبكم
8 فلو كان يشوع أدخلهم في راحة الله لما ذكر الله فيما بعد يوما آخر
9 فبقيت إذا لشعب الله راحة مثل راحة الله في اليوم السابع
10 لأن من دخل في راحة الله يستريح من أعماله كما استراح الله من أعماله
11 فلنبذل جهدنا في سبيل الدخول في تلك الراحة لئلا يقع أحد في مثل ذلك التمرد
12 وكلمة الله حية فاعلة أمضى من كل سيف له حدان تنفذ في الأعماق إلى ما بين النفس والروح والمفاصل ومخاخ العظام وتحكم على خواطر القلب وأفكاره
13 فما من خليقة تخفى على الله بل كل شيء عار مكشوف لعينيه وله نؤدي الحساب
14 فلنتمسك بإيماننا لأن لنا في يسوع ابن الله رئيس كهنة عظيما اجتاز السماوات
15 ورئيس كهنتنا غير عاجز عن أن يشفق على ضعفنا وهو الذي خضع مثلنا لكل تجربة ما عدا الخطيئة
16 فلنتقدم بثقة إلى عرش واهب النعمة لننال رحمة ونجد نعمة تعيننا عند الحاجة .
3 : مزمور 95 : 11
4 : تكوين 2 : 2
5 : مزمور 95 : 11
7 : مزمور 95 : 7 ، 8  حسب الترجمة السبعينية اليونانية القديمة
8 : تثنية 31 : 7 ، يشوع 22 : 4


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 27/7/2022, 18:13 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 4   فصل 4 Empty10/7/2022, 19:49

فما دام لنا وعد الدخول في راحة الله فعلينا أن نخاف من أن يحسب أحد نفسه متأخرا سمعنا البشارة كما سمعوها هم ولكنهم ما انتفعوا بالكلام الذي سمعوه لأنه كان غير ممتزج عندهم بالإيمان أما نحن المؤمنين فندخل في راحة الله فهو الذي قال أقسمت في غضبي أن لا يدخلوا في راحتي مع أن عمله تم منذ إنشاء العالم وقال في الكلام على اليوم السابع واستراح الله في اليوم السابع من جميع أعماله وقال أيضا لن يدخلوا في راحتي وإذا كان الذين سمعوا البشارة أولا ما دخلوا في راحة الله لعصيانهم فإنه بقي لآخرين أن يدخلوا فيها لذلك عاد الله إلى توقيت يوم هو اليوم في قوله بلسان داود بعد زمن طويل ما سبق ذكره وهو اليوم إذا سمعتم صوت الله فلا تقسوا قلوبكم فلو كان يشوع أدخلهم في راحة الله لما ذكر الله فيما بعد يوما آخر فبقيت إذا لشعب الله راحة مثل راحة الله في اليوم السابع لأن من دخل في راحة الله يستريح من أعماله كما استراح الله من أعماله فلنبذل جهدنا في سبيل الدخول في تلك الراحة لئلا يقع أحد في مثل ذلك التمرد وكلمة الله حية فاعلة أمضى من كل سيف له حدان تنفذ في الأعماق إلى ما بين النفس والروح والمفاصل ومخاخ العظام وتحكم على خواطر القلب وأفكاره فما من خليقة تخفى على الله بل كل شيء عار مكشوف لعينيه وله نؤدي الحساب فلنتمسك بإيماننا لأن لنا في يسوع ابن الله رئيس كهنة عظيما اجتاز السماوات ورئيس كهنتنا غير عاجز عن أن يشفق على ضعفنا وهو الذي خضع مثلنا لكل تجربة ما عدا الخطيئة فلنتقدم بثقة إلى عرش واهب النعمة لننال رحمة ونجد نعمة تعيننا عند الحاجة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فصل 4
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: الرسائل والرؤيا الترجمة المشتركة :: عبرانيين-
انتقل الى: