الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 فصل 8

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 8 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 8   فصل 8 Empty2/6/2022, 13:24

1 وخلاصة القول هي أن لنا رئيس كهنة هذه عظمته جلس عن يمين عرش الجلال في السماوات
2 خادما لقدس الأقداس والخيمة الحقيقية التي نصبها الرب لا الإنسان
3 ويقام كل رئيس كهنة ليقدم القرابين والذبائح فلا بد أن يكون لرئيس كهنتنا شيء يقدمه
4 فلو كان يسوع في الأرض لما أقيم كاهنا لأن هناك من يقدم القرابين وفقا للشريعة
5 هؤلاء يخدمون صورة وظلا لما في السماوات فحين أراد موسى أن ينصب الخيمة أوحى إليه الله قال أنظر واعمل كل شيء على المثال الذي أريتك إياه على الجبل
6 ولكن المسيح نال خدمة أفضل من التي قبلها بمقدار ما هو وسيط  لعهد أفضل من العهد الأول لأنه قام على أساس وعود أفضل من تلك
7 فلو كان العهد الأول لا عيب فيه لما دعت الحاجة إلى عهد آخر
8 والله يلوم شعبه بقوله يقول الرب ها هي أيام تجيء أقطع فيها لبني إسرائيل ولبني يهوذا عهدا جديدا
9 لا كالعهد الذي جعلته لآبائهم يوم أخذت بيدهم لأخرجهم من أرض مصر فما ثبتوا على عهدي لذلك أهملتهم أنا الرب
10 وهذا هو العهد الذي أعاهد عليه بني إسرائيل في الأيام الآتية يقول الرب سأجعل شرائعي في عقولهم وأكتبها في قلوبهم فأكون لهم إلها ويكونون لي شعبا
11 فلا أحد يعلم ابن شعبه ولا أخاه فيقول له إعرف الرب لأنهم سيعرفوني كلهم من صغيرهم إلى كبيرهم
12 فأصفح عن ذنوبهم ولن أذكر خطاياهم من بعد
13 والله بكلامه على عهد جديد جعل العهد الأول قديما وكل شيء عتق وشاخ يقترب من الزوال
1 : مزمور 110 : 1
5 : خروج 25 : 40 صورة وظلاً إن المعبد الأرضي الذي بناه موسى حسب المثال اللذي دله الله عليه في الجبل كان صورة ناقصة عن سكن الله
7 : العهد الأول أي الذي قطع في سيناء خروج 24 : 3 - 8
8 - 12 : إرميا 31 : 31 - 34 حسب الترجمة السبعينية اليونانية القديمة


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 27/7/2022, 18:16 عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 8 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 8   فصل 8 Empty10/7/2022, 19:40

وخلاصة القول هي أن لنا رئيس كهنة هذه عظمته جلس عن يمين عرش الجلال في السماوات خادما لقدس الأقداس والخيمة الحقيقية التي نصبها الرب لا الإنسان ويقام كل رئيس كهنة ليقدم القرابين والذبائح فلا بد أن يكون لرئيس كهنتنا شيء يقدمه فلو كان يسوع في الأرض لما أقيم كاهنا لأن هناك من يقدم القرابين وفقا للشريعة هؤلاء يخدمون صورة وظلا لما في السماوات فحين أراد موسى أن ينصب الخيمة أوحى إليه الله قال أنظر واعمل كل شيء على المثال الذي أريتك إياه على الجبل ولكن المسيح نال خدمة أفضل من التي قبلها بمقدار ما هو وسيط لعهد أفضل من العهد الأول لأنه قام على أساس وعود أفضل من تلك فلو كان العهد الأول لا عيب فيه لما دعت الحاجة إلى عهد آخر والله يلوم شعبه بقوله يقول الرب ها هي أيام تجيء أقطع فيها لبني إسرائيل ولبني يهوذا عهدا جديدا لا كالعهد الذي جعلته لآبائهم يوم أخذت بيدهم لأخرجهم من أرض مصر فما ثبتوا على عهدي لذلك أهملتهم أنا الرب وهذا هو العهد الذي أعاهد عليه بني إسرائيل في الأيام الآتية يقول الرب سأجعل شرائعي في عقولهم وأكتبها في قلوبهم فأكون لهم إلها ويكونون لي شعبا فلا أحد يعلم ابن شعبه ولا أخاه فيقول له إعرف الرب لأنهم سيعرفوني كلهم من صغيرهم إلى كبيرهم فأصفح عن ذنوبهم ولن أذكر خطاياهم من بعد والله بكلامه على عهد جديد جعل العهد الأول قديما وكل شيء عتق وشاخ يقترب من الزوال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فصل 8
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: الرسائل والرؤيا الترجمة المشتركة :: عبرانيين-
انتقل الى: