الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 فصل 12

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 12 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 12   فصل 12 Empty2/6/2022, 13:15

1 أما ونحن محاطون بسحابة كثيفة من الشهود فعلينا أن نلقي عنا كل ثقل وكل خطيئة عالقة بنا فنجري بعزم في ميدان الجهاد الممتد أمامنا
2 ناظرين إلى رأس إيماننا ومكمله، يسوع الذي تحمل الصليب مستخفا بالعار من أجل الفرح الذي ينتظره فجلس عن يمين عرش الله
3 فكروا في هذا الذي احتمل من الخاطئين مثل هذه العداوة لئلا تيأسوا وتضعف نفوسكم
4 فما قاومتم أنتم بعد حتى بذل الدم في مصارعة الخطيئة
5 ولعلكم نسيتم الكلام الذي يخاطبكم كبنين لا تحتقر يا ابني تأديب الرب ولا تيأس إذا وبخك
6 لأن من يحبه الرب يؤدبه ويجلد كل ابن يرتضيه
7 فتحملوا التأديب والله إنما يعاملكم معاملة البنين وأي ابن لا يؤدبه أبوه؟
8 فإذا كان لا نصيب لكم من هذا التأديب وهو من نصيب جميع البنين فأنتم ثمرة الزنى لا بنون
9 كان آباؤنا في الجسد يؤدبوننا وكنا نهابهم أفلا نخضع بالأحرى لأبينا في الروح لننال الحياة؟
10 هم كانوا يؤدبوننا لوقت قصير وكما يستحسنون وأما الله فيؤدبنا لخيرنا فنشاركه في قداسته
11 ولكن كل تأديب يبدو في ساعته باعثا على الحزن، لا على الفرح إلا أنه يعود فيما بعد على الذين عانوه بثمر البر والسلام
12 فشدوا أيديكم المسترخية وركبكم الضعيفة
13 واجعلوا طرقا مستقيمة لأقدامكم فلا ينحرف الأعرج بل يشفى
14 سالموا جميع الناس وعيشوا حياة القداسة التي بغيرها لن يرى أحد الرب
15 واحرصوا أن لا يحرم أحد نفسه من نعمة الله وأن لا ينبت فيكم عرق مرارة يسبب انزعاجا ويفسد الكثير من الناس
16 وأن لا يكون أحد فيكم زانيا أو سفيها مثل عيسو الذي باع بكوريته بأكلة واحدة
17 وتعلمون أنه لما أراد بعد ذلك أن يرث البركة خاب وما وجد مجالا للتوبة مع أنه طلبها باكيا
18 وما اقتربتم أنتم من جبل ملموس من نار ملتهبة وظلام وضباب وزوبعة
19 وهتاف بوق وصوت كلام طلب سامعوه أن لا يزادوا منه كلمة
20 لأنهم ما احتملوا هذا الإنذار حتى البهيمة لو لمست الجبل لرجمت
21 كان المنظر رهيبا حتى إن موسى قال أنا مرعوب مرتعد
22 بل أنتم اقتربتم من جبل صهيون من مدينة الله الحي من أورشليم السماوية وآلاف الملائكة في حفلة عيد
23 من محفل الأبكار المكتوبة أسماؤهم في السماوات من الله ديان البشر جميعا من أرواح الأبرار الذين بلغوا الكمال
24 من يسوع وسيط العهد الجديد من دم مرشوش أفصح من دم هابـيل
25 فاحرصوا أن لا ترفضوا الذي يتكلم فإذا كان الذين رفضوا المتكلم بكلام الوحي في الأرض ما نجوا من العقاب فكيف ننجو نحن إذا رفضنا المتكلم من السماء؟
26 وهو الذي زعزع صوته الأرض في ذلك الحين ولكنه الآن وعدنا فقال سأزلزل السماء لا الأرض وحدها مرة أخرى
27 فقوله مرة أخرى دليل على أن الأشياء المخلوقة تتزعزع وتتحول لتبقى الأشياء التي لا تتزعزع
28 فلنكن شاكرين لأننا حصلنا على ملكوت لا يتزعزع وبالشكر نعبد الله عبادة خشوع وتقوى يرضى عنها
29 لأن إلهنا نار آكلة
1 : الشهود الذين أعطوا شهادة عن ايمانهم
5 ، 6 : أمثال 3 : 11 ، 12 حسب الترجمة السبعينية اليونانية القديمة
12 ، 13 : إشعيا 35 : 3 ، أمثال 4 : 26 حسب الترجمة السبعينية اليونانية القديمة
15 : تثنية 29 : 17 حسب الترجمة السبعينية اليونانية القديمة
16 ، 17 : تكوين 25 : 29 - 34 ، 27 : 30 - 40
18 ، 19 : خروج 19 : 16-22
20 : خروج 19 : 12 ، 13 إشارة إلى الظواهر المرعبة التي رافقت وحي الله في سيناء
21 : تثنية 9 : 19
24 : تكوين 4 : 10
25 : خروج 20 : 22
26 : حجاي 2 : 6 حسب الترجمة السبعينية اليونانية القديمة
29 : تثنية 4 : 24


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 27/7/2022, 18:19 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8551
نقاط : 305984
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 12 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 12   فصل 12 Empty10/7/2022, 17:05

أما ونحن محاطون بسحابة كثيفة من الشهود فعلينا أن نلقي عنا كل ثقل وكل خطيئة عالقة بنا فنجري بعزم في ميدان الجهاد الممتد أمامنا ناظرين إلى رأس إيماننا ومكمله، يسوع الذي تحمل الصليب مستخفا بالعار من أجل الفرح الذي ينتظره فجلس عن يمين عرش الله فكروا في هذا الذي احتمل من الخاطئين مثل هذه العداوة لئلا تيأسوا وتضعف نفوسكم فما قاومتم أنتم بعد حتى بذل الدم في مصارعة الخطيئة ولعلكم نسيتم الكلام الذي يخاطبكم كبنين لا تحتقر يا ابني تأديب الرب ولا تيأس إذا وبخك لأن من يحبه الرب يؤدبه ويجلد كل ابن يرتضيه فتحملوا التأديب والله إنما يعاملكم معاملة البنين وأي ابن لا يؤدبه أبوه؟فإذا كان لا نصيب لكم من هذا التأديب وهو من نصيب جميع البنين فأنتم ثمرة الزنى لا بنون كان آباؤنا في الجسد يؤدبوننا وكنا نهابهم أفلا نخضع بالأحرى لأبينا في الروح لننال الحياة؟هم كانوا يؤدبوننا لوقت قصير وكما يستحسنون وأما الله فيؤدبنا لخيرنا فنشاركه في قداسته ولكن كل تأديب يبدو في ساعته باعثا على الحزن لا على الفرح إلا أنه يعود فيما بعد على الذين عانوه بثمر البر والسلام فشدوا أيديكم المسترخية وركبكم الضعيفة واجعلوا طرقا مستقيمة لأقدامكم فلا ينحرف الأعرج بل يشفى سالموا جميع الناس وعيشوا حياة القداسة التي بغيرها لن يرى أحد الرب واحرصوا أن لا يحرم أحد نفسه من نعمة الله وأن لا ينبت فيكم عرق مرارة يسبب انزعاجا ويفسد الكثير من الناس وأن لا يكون أحد فيكم زانيا أو سفيها مثل عيسو الذي باع بكوريته بأكلة واحدة وتعلمون أنه لما أراد بعد ذلك أن يرث البركة خاب وما وجد مجالا للتوبة مع أنه طلبها باكيا وما اقتربتم أنتم من جبل ملموس من نار ملتهبة وظلام وضباب وزوبعة وهتاف بوق وصوت كلام طلب سامعوه أن لا يزادوا منه كلمة لأنهم ما احتملوا هذا الإنذار حتى البهيمة لو لمست الجبل لرجمت كان المنظر رهيبا حتى إن موسى قال أنا مرعوب مرتعد بل أنتم اقتربتم من جبل صهيون من مدينة الله الحي من أورشليم السماوية وآلاف الملائكة في حفلة عيد من محفل الأبكار المكتوبة أسماؤهم في السماوات من الله ديان البشر جميعا من أرواح الأبرار الذين بلغوا الكمال من يسوع وسيط العهد الجديد من دم مرشوش أفصح من دم هابـيل فاحرصوا أن لا ترفضوا الذي يتكلم فإذا كان الذين رفضوا المتكلم بكلام الوحي في الأرض ما نجوا من العقاب فكيف ننجو نحن إذا رفضنا المتكلم من السماء؟وهو الذي زعزع صوته الأرض في ذلك الحين ولكنه الآن وعدنا فقال سأزلزل السماء لا الأرض وحدها مرة أخرى فقوله مرة أخرى دليل على أن الأشياء المخلوقة تتزعزع وتتحول لتبقى الأشياء التي لا تتزعزع فلنكن شاكرين لأننا حصلنا على ملكوت لا يتزعزع وبالشكر نعبد الله عبادة خشوع وتقوى يرضى عنها لأن إلهنا نار آكلة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فصل 12
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: الرسائل والرؤيا الترجمة المشتركة :: عبرانيين-
انتقل الى: