الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  متى  مرقس  لوقا  يوحنا  اعمال الرسل  التكوين  الخروج  اللاويين  العدد  التثنية  مواضيع اليوم  بحـثبحـث  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

إرسال مساهمة في موضوع
 

 فصل 4

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز



فصل 4 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 4   فصل 4 Empty28/5/2022, 11:42

1 فليعتبرنا الناس خداما للمسيح ووكلاء أسرار الله
2 وكل ما يطلب من الوكلاء أن يكون كل واحد منهم أمينا
3 وأنا لا يهمني كثيرا أن تدينوني أنتم أو أي محكمة بشرية بل لا أدين نفسي
4 فضميري لا يؤنبني بشيء إلا أن هذا لا يبررني وإنما دياني الرب
5 فلا تحكموا على أحد قبل الأوان حتى يجيء الرب الذي ينير ما خفي في الظلام ويكشف نيات القلوب فينال كل واحد من الله ما يستحقه من المديح
6 وأنا لأجلكم أيها الإخوة جعلت من نفسي ومن أبلوس مثالا لتتعلموا بنا أن تحافظوا على الأصول كما هو مكتوب فلا يكن فيكم من يعتز بواحد من دون الآخر
7 فمن ميزك أنت على غيرك؟وأي شيء لك ما نلته من الله؟فإن كنت نلته فلماذا تفتخر كأنك ما نلته؟
8 والآن شبعتم واغتنيتم صرتم ملوكا من دوننا ويا ليتكم كنتم بالفعل ملوكا حتى نشارككم في الملك
9 فأنا أرى أن الله جعلنا نحن الرسل أدنى الناس منزلة كالمحكوم عليهم بالموت علانية لأننا صرنا مشهدا للعالم للملائكة والناس
10 نحن حمقى من أجل المسيح وأنتم عقلاء في المسيح نحن ضعفاء وأنتم أقوياء أنتم مكرمون ونحن محتقرون
11 ولا نزال إلى هذه الساعة نعاني الجوع والعطش والعري والضرب والتشرد
12 ونتعب في العمل بأيدينا نرد الشتيمة بالبركة والاضطهاد بالصبر
13 والافتراء بالنصح صرنا أشبه ما يكون بقذارة العالم ونفاية كل شيء
14 لا أكتب هذا لأجعلكم تخجلون بل لأنصحكم نصيحتي لأبنائي الأحباء
15 فلو كان لكم في المسيح عشرة آلاف مرشد فما لكم آباء كثيرون لأني أنا الذي ولدكم في المسيح يسوع بالبشارة التي حملتها إليكم
16 فأناشدكم أن تقتدوا بي
17 ولذلك أرسلت إليكم تيموثاوس ابني الحبيب الأمين في الرب وهو يذكركم بسيرتي في المسيح يسوع كما أعلمها في كل مكان في جميع الكنائس
18 ظن بعضكم أني لن أجيء الآن إليكم فانتفخوا من الكبرياء
19 ولكني سأجيء قريبا إن شاء الرب فأعرف لا ما يقوله هؤلاء المتكبرون بل ما يفعلونه
20 فملكوت الله لا يكون بالكلام بل بالفعل
21 أيما تفضلون؟أن أجيء إليكم بالعصا أم بالمحبة وروح الوداعة؟
12 : رسل 18 : 3
17 : تيموثاوس رسل 16 : 1


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 24/7/2022, 19:09 عدل 1 مرات

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز



فصل 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 4   فصل 4 Empty4/7/2022, 17:48

فليعتبرنا الناس خداما للمسيح ووكلاء أسرار الله وكل ما يطلب من الوكلاء أن يكون كل واحد منهم أمينا وأنا لا يهمني كثيرا أن تدينوني أنتم أو أي محكمة بشرية بل لا أدين نفسي فضميري لا يؤنبني بشيء إلا أن هذا لا يبررني وإنما دياني الرب فلا تحكموا على أحد قبل الأوان حتى يجيء الرب الذي ينير ما خفي في الظلام ويكشف نيات القلوب فينال كل واحد من الله ما يستحقه من المديح وأنا لأجلكم أيها الإخوة جعلت من نفسي ومن أبلوس مثالا لتتعلموا بنا أن تحافظوا على الأصول كما هو مكتوب فلا يكن فيكم من يعتز بواحد من دون الآخر فمن ميزك أنت على غيرك؟وأي شيء لك ما نلته من الله؟فإن كنت نلته فلماذا تفتخر كأنك ما نلته؟والآن شبعتم واغتنيتم صرتم ملوكا من دوننا ويا ليتكم كنتم بالفعل ملوكا حتى نشارككم في الملك فأنا أرى أن الله جعلنا نحن الرسل أدنى الناس منزلة كالمحكوم عليهم بالموت علانية لأننا صرنا مشهدا للعالم للملائكة والناس نحن حمقى من أجل المسيح وأنتم عقلاء في المسيح نحن ضعفاء وأنتم أقوياء أنتم مكرمون ونحن محتقرون ولا نزال إلى هذه الساعة نعاني الجوع والعطش والعري والضرب والتشرد ونتعب في العمل بأيدينا نرد الشتيمة بالبركة والاضطهاد بالصبر والافتراء بالنصح صرنا أشبه ما يكون بقذارة العالم ونفاية كل شيءلا أكتب هذا لأجعلكم تخجلون بل لأنصحكم نصيحتي لأبنائي الأحباءفلو كان لكم في المسيح عشرة آلاف مرشد فما لكم آباء كثيرون لأني أنا الذي ولدكم في المسيح يسوع بالبشارة التي حملتها إليكم فأناشدكم أن تقتدوا بي ولذلك أرسلت إليكم تيموثاوس ابني الحبيب الأمين في الرب وهو يذكركم بسيرتي في المسيح يسوع كما أعلمها في كل مكان في جميع الكنائس ظن بعضكم أني لن أجيء الآن إليكم فانتفخوا من الكبرياء ولكني سأجيء قريبا إن شاء الرب فأعرف لا ما يقوله هؤلاء المتكبرون بل ما يفعلونه فملكوت الله لا يكون بالكلام بل بالفعل أيما تفضلون؟أن أجيء إليكم بالعصا أم بالمحبة وروح الوداعة؟

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فصل 4
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: الرسائل والرؤيا الترجمة المشتركة :: رسالتي كورنتوس الأولى والثانية-
إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: