الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 تامل اليوم الثامن والعشرون الشهر المريمي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8482
نقاط : 302777
السٌّمعَة : 0
الثور

تامل اليوم الثامن والعشرون الشهر المريمي Empty
مُساهمةموضوع: تامل اليوم الثامن والعشرون الشهر المريمي   تامل اليوم الثامن والعشرون الشهر المريمي Empty28/5/2022, 06:23

عذراء فاطيما مواهب الروح القدس ان سفر اعمال الرسل الذي يروي لنا خطوات الكنيسة الاولى بعد صعود ربنا الى السماء يخبرنا ان الرسل كانوا مواظبين على الصلاة بنفس واحدة وان مريم أم يسوع كانت معهم فهي كما اتمت دورها قرب يسوع طوال حياته فقد ارادت أن تكمل دورها كأم لتلاميذه فعملت على جمع شملهم ورفع معنوياتهم وتثبيتهم في الصلاة بنفس واحدة بانتظار موعد الروح القدس ويخبرنا هذا الكتاب النفيس ايضاً ان الروح القدس هبط على التلاميذ بعد عشرة أيام من مواظبتهم على الصلاة فأستقر عليهم واحدا واحدا فأشتدت عند ذاك عزيمتهم واخذوا ينادون بأسم المسيح بلا خوف وافادته روحيا وقربته من الكنيسة ومن فهم الحقائق الدينية فقرر ان يعيد الكرة في السنوات اللاحقة اننا نعتقد كل الاعتقاد ان مريم لاتزال تكمل دورها الوالدي مع الكنيسة فكما ساعدت الرسل فهي لاتزال تساعد كنيسة اليوم كما نؤمن ايضا أن الروح القدس لايزال يمنح مواهبه لنا فمنذ قبولنا العماد والميرون حل الروح القدس فينا ونلنا به المواهب أما ثمر الروح فهي على حد قول الرسول بولص المحبة والفرح والسلام وطول الأناة واللطف ودماثة الأخلاق والأيمان والوداعة والعفاف فلنحيا اذا ً حسب هذه المواهب السامية التي حلت فينا بحلول الروح القدس وبظل مريم العذراء أم الكنيسة آمين

في عام 1917 ظهرت البتول الطاهرة في بلدة من اعمال البرتغال تسمى فاطمة لاطفال ثلاثة هم لوسي وفرنسوا وهياسنت وصرحت لهم قائلة على البشر اصلاح سيرتهم واستمداد المغفرة لخطاياهم والرجوع الى الله بتوبة صادقة لأنهم قد تمادوا في أهانة الرب بتصرفاتهم الطائشة وقلة ايمانهم ثم طلبت منهم نشر عبادة قلبها الطاهر والشروع بالتناول التعويضي أول سبت من كل شهر أكراما لها للتكفير عن الأهانات الملحقة بالله ولأستقرار السلام في أرجاء العالم اذ كانت الحرب العالمية الاولى لاتزال قائمة وأنذرت بحروب واضطهادات اذا لم يعر البشر اذنا صاغية لها واعلنت ان النصر النهائي سيكون حليف قلبها الطاهر في آخر الأمر ابتليت لوسي بمرض عضال كاد أن يؤدي بحياتها لكن العذراء تحننت عليها فأعادت اليها عافيتها فدخلت الدير لتكرس حياتها على خدمة العذراء التي خصتها بالرؤية السماوية وبقيت طوال حياتها تحث المؤمنين على التعويض عن الخطايا واكرام قلب مريم الطاهر أمين
اكرام
اشترك بالأعمال الخيرية في كنيستك حبا ً بمريم
نافذة
يا أم النعمة الألهية أفيضي علينا نعم السماء

تامل اليوم الثامن والعشرون الشهر المريمي Aoaa_i10

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تامل اليوم الثامن والعشرون الشهر المريمي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» تامل اليوم الثامن عشر الشهر المريمي
» تامل اليوم الثامن الشهر المريمي
» تامل اليوم الخامس والعشرون الشهر المريمي
» تامل اليوم التاسع والعشرون الشهر المريمي
» تامل اليوم الثالث والعشرون الشهر المريمي

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: فهرس الكتاب المقدس :: تاملات شهر القديسة مريم العذراء-
انتقل الى: