الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
أهلاً وسهلاً بكل الزوار بزيارة منتدى الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
أهلاً وسهلاً بكل الزوار بزيارة منتدى الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 فصل 22

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8296
نقاط : 301223
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 22 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 22   فصل 22 Empty27/5/2022, 17:56

1 وأنشد داود الرب هذا النشيد يوم أنقذه من أعدائه ومن شاول
2 فقال الرب صخرتي وحصني ومنقذي
3 إلهي صخرتي وبه أحتمي ودرعي وركن خلاصي هو حصني وملجإي ومن الظلم ينجيني
4 أدعو الرب له الحمد فيخلصني من أعدائي
5 أمواج الموت أحاطت بي وسيول الهلاك جرفتني
6 حبال الهاوية زنرتني وأشراك الموت أمامي
7 فدعوت الرب في ضيقي وإليه صرخت من هيكله سمع صوتي وبلغ صراخي أذنيه
8 فارتجت الأرض وتزلزلت وارتجفت أسس السماوات واهتزت من شدة غضبه
9 تصاعد دخان من أنفه ومن فمه نار آكلة وجمر متقد
10 أحنى السماوات ومنها نزل وتحت قدميه الضباب الكثيف
11 ركب على كروب وطار وعلى أجنحة الريح حلق
12 جعل الظلمة مظلة حوله والغيوم الداكنة الممطرة
13 من البريق أمامه اشتعل جمر نار
14 أرعد الرب من السماء وأسمع العلي صوته
15 أرسل سهاما فشتت الأعداء وبروقا لمعت فهزمهم
16 فظهرت أعماق البحار وانكشفت أسس الكون حين هدد الرب أعداءه وكشف غضبه
17 أرسل من العلاء فأخذني وانتشلني من المياه الغامرة
18 من عدوي القوي أنقذني ومن مبغضي الأقوى مني
19 هاجموني يوم بليتي فكان الرب سندي
20 إلى مكان رحيب أخرجني وأنقذني لأنه رضي عني
21 لحسن أعمالي كافأني ولطهارة يدي جزاني خيرا
22 تبت على طريق الرب وما عصيت إلهي
23 أحكامه كلها أمامي وفرائضه لم أحد عنها
24 بلا لوم عنده كنت وصنت نفسي عن الإثم
25 فجزاني لحسن أعمالي ولطهارتي أمام عينيه
26 مع الرحماء تكون رحوما ومع الكاملين كاملا تكون
27 مع الطاهرين تكون طاهرا ومع الملتوين تظهر دهاءك
28 تخلص المساكين وتبصر المترفعين فتذلهم
29 سراجي أنت يا رب سراجي الذي ينير ظلمتي
30 بك يا رب أقتحم جيشا وبك يا إلهي أصعد سورا
31 طريق الله كامل ما أصدق أقواله ودرع هو للمحتمين به
32 فلا إله غير الرب ولا صخرة سواه
33 الله ملجإي الحصين يجعل طريقي آمنا
34 كأرجل الظباء يجعل رجلي وإلى الأعالي يرفعني
35 علم يدي القتال فلوت ذراعاي قوس النحاس
36 خلاصك درع لي وعونك يعظمني
37 وسعت أمام خطواتي فما زلت قدماي
38 أطارد أعدائي فأسحقهم ولا أرتد حتى أفنيهم
39 أصرعهم فلا يقومون ويسقطون تحت قدمي
40 تشدد عزمي على القتال وجعلت القائمين علي تحتي
41 تهزم أعدائي من أمامي والذين يبغضونني أفنيهم
42 يتطلعون وما من مخلص ويدعون الرب فلا يستجيب
43 أسحقهم كغبار في الريح وكوحل الأسواق أدوسهم
44 نجيتني من شعبي المتمردوحفظتني رئيسا للأمم وشعب لم أكن أعرفه صار اليوم يخدمني
45 الغرباء يتذللون لي وعندما يسمعونني يطيعون
46 الغرباء تخور عزائمهم ومن حصونهم مرتعدين يخرجون
47 حي هو الرب ومبارك وتعالى الله خالقي ومخلصي
48 الله ينتقم لي ويخضع الشعوب تحت قدمي
49 من بين أعدائي يخرجني ومن بين القائمين علي ومن رجل الظلم ينقذني
50 لذلك أحمدك يا رب وأرنم لاسمك بين الأمم
51 نصرا عظيما يمنح ملكه ويظهر رحمة لمن مسحه لداود وذريته إلى الأبد


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 25/7/2022, 06:59 عدل 1 مرات

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8296
نقاط : 301223
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 22 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 22   فصل 22 Empty5/7/2022, 07:55

وأنشد داود الرب هذا النشيد يوم أنقذه من أعدائه ومن شاول فقال الرب صخرتي وحصني ومنقذي إلهي صخرتي وبه أحتمي ودرعي وركن خلاصي هو حصني وملجإي ومن الظلم ينجيني أدعو الرب له الحمد فيخلصني من أعدائي أمواج الموت أحاطت بي وسيول الهلاك جرفتني حبال الهاوية زنرتني وأشراك الموت أمامي فدعوت الرب في ضيقي وإليه صرخت. من هيكله سمع صوتي وبلغ صراخي أذنيه فارتجت الأرض وتزلزلت وارتجفت أسس السماوات واهتزت من شدة غضبه تصاعد دخان من أنفه ومن فمه نار آكلة وجمر متقد أحنى السماوات ومنها نزل وتحت قدميه الضباب الكثيف ركب على كروب وطار وعلى أجنحة الريح حلق جعل الظلمة مظلة حوله والغيوم الداكنة الممطرة من البريق أمامه اشتعل جمر نار أرعد الرب من السماء وأسمع العلي صوته أرسل سهاما فشتت الأعداء وبروقا لمعت فهزمهم فظهرت أعماق البحار وانكشفت أسس الكون حين هدد الرب أعداءه وكشف غضبه أرسل من العلاء فأخذني وانتشلني من المياه الغامرة من عدوي القوي أنقذني ومن مبغضي الأقوى مني هاجموني يوم بليتي فكان الرب سندي إلى مكان رحيب أخرجني وأنقذني لأنه رضي عني لحسن أعمالي كافأني ولطهارة يدي جزاني خيرا تبت على طريق الرب وما عصيت إلهي أحكامه كلها أمامي وفرائضه لم أحد عنها بلا لوم عنده كنت وصنت نفسي عن الإثم فجزاني لحسن أعمالي ولطهارتي أمام عينيه مع الرحماء تكون رحوما ومع الكاملين كاملا تكون مع الطاهرين تكون طاهرا ومع الملتوين تظهر دهاءك تخلص المساكين وتبصر المترفعين فتذلهم سراجي أنت يا رب سراجي الذي ينير ظلمتي بك يا رب أقتحم جيشا وبك يا إلهي أصعد سورا طريق الله كامل ما أصدق أقواله ودرع هو للمحتمين به فلا إله غير الرب ولا صخرة سواه الله ملجإي الحصين يجعل طريقي آمنا كأرجل الظباء يجعل رجلي وإلى الأعالي يرفعني علم يدي القتال فلوت ذراعاي قوس النحاس خلاصك درع لي وعونك يعظمني وسعت أمام خطواتي فما زلت قدماي أطارد أعدائي فأسحقهم ولا أرتد حتى أفنيهم أصرعهم فلا يقومون ويسقطون تحت قدمي تشدد عزمي على القتال وجعلت القائمين علي تحتي تهزم أعدائي من أمامي والذين يبغضونني أفنيهم يتطلعون وما من مخلص ويدعون الرب فلا يستجيب أسحقهم كغبار في الريح وكوحل الأسواق أدوسهم نجيتني من شعبي المتمردوحفظتني رئيسا للأمم وشعب لم أكن أعرفه صار اليوم يخدمني الغرباء يتذللون لي وعندما يسمعونني يطيعون الغرباء تخور عزائمهم ومن حصونهم مرتعدين يخرجون حي هو الرب ومبارك وتعالى الله خالقي ومخلصي الله ينتقم لي ويخضع الشعوب تحت قدمي من بين أعدائي يخرجني ومن بين القائمين علي ومن رجل الظلم ينقذني لذلك أحمدك يا رب وأرنم لاسمك بين الأمم نصرا عظيما يمنح ملكه ويظهر رحمة لمن مسحه لداود وذريته إلى الأبد


التوقيع
الشماس سمير كاكوز

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فصل 22
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: الناموس والتاريخ الترجمة المشتركة :: 2 صموئيل-
انتقل الى: