الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 فصل 1

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8559
نقاط : 306008
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 1 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 1   فصل 1 Empty27/5/2022, 15:20

1 دونت في كتابـي الأول يا ثاوفـيلس جميع ما عمل يسوع وعلم من بدء رسالته
2 إلى اليوم الذي ارتفع فيه إلى السماء بعدما أعطى بالروح القدس وصايا للذين اختارهم رسلا
3 ولهم أظهر نفسه حيا ببراهين كثيرة وتراءى لهم مدة أربعين يوما بعد آلامه وكلمهم على ملكوت الله
4 وبينما هو يأكل معهم قال لا تتركوا أورشليم بل انتظروا فيها ما وعد به الآب وسمعتموه مني
5 يوحنا عمد بالماء وأما أنتم فتتعمدون بالروح القدس بعد أيام قليلة
6 فسأل الرسل يسوع عندما كانوا مجتمعين معه يا رب أفي هذا الزمن تعيد الملك إلى إسرائيل؟
7 فأجابهم ما لكم أن تعرفوا الأوقات والأزمنة التي حددها الآب بسلطانه
8 ولكن الروح القدس يحل عليكم ويهبكم القوة وتكونون لي شهودا في أورشليم واليهودية كلها والسامرة حتى أقاصي الأرض
9 ولما قال يسوع هذا الكلام ارتفع إلى السماء وهم يشاهدونه ثم حجبته سحابة عن أنظارهم
10 وبينما هم ينظرون إلى السماء وهو يبتعد عنهم ظهر لهم رجلان في ثـياب بيضاء
11 وقالا لهم أيها الجليليون ما بالكم واقفين تنظرون إلى السماء؟يسوع هذا الذي صعد عنكم إلى السماء سيعود مثلما رأيتموه ذاهبا إلى السماء
12 فرجع الرسل إلى أورشليم من الجبل الذي يقال له جبل الزيتون وهو قريب من أورشليم على مسيرة سبت منها
13 ولما دخلوا المدينة صعدوا إلى غرفة في أعلى البيت كانوا يقيمون فيها وهم بطرس ويوحنا ويعقوب وأندراوس وفيلبس وتوما وبرتولوماوس ومتى ويعقوب بن حلفى وسمعان الوطنـي الغيور ويهوذا بن يعقوب
14 وكانوا يواظبون كلهم على الصلاة بقلب واحد مع بعض النساء ومريم أم يسوع وإخوته
15 وفي تلك الأيام خطب بطرس في الإخوة وكان عدد الحاضرين نحو مئة وعشرين فقال
16 يا إخوتي كان لا بد أن يتم ما أنبأ به الروح القدس في الكتاب من قبل بلسان داود على يهوذا الذي جعل نفسه دليلا للذين قبضوا على يسوع
17 كان واحدا منـا وله نصيب معنا في هذه الخدمة
18 ثم اشترى بثمن الجريمة حقلا فوقع على رأسه وانشق من وسطه واندلقت أمعاؤه كلها
19 وعرف ذلك سكـان أورشليم كلهم حتى تسمى هذا الحقل في لغتهم حقل دما أي حقل الدم
20 فكتاب المزامير يقول لتصر داره خرابا ولا يكن فيها ساكن ويقول أيضا لـيأخذ وظيفته آخر
21 ونحن فينا رجال رافقونا طوال المدة التي قضاها الرب يسوع بيننا
22 منذ أن عمده يوحنا إلى يوم ارتفع عنـا فيجب أن نختار واحدا منهم ليكون شاهدا معنا على قيامة يسوع
23 فاقترح الإخوة اثنين منهم هما يوسف المدعو بارسابا الملقب بـيوستس ومتياس
24 ثم صلـوا فقالوا يا رب أنت تعرف ما في القلوب أظهر لنا من اخترت من هذين الرجلين
25 ليقوم بالخدمة والرسالة مقام يهوذا الذي تركهما ومضى ليلقى مصيره
26 ثم اقترعوا فأصابت القرعة متياس فانضم إلى الرسل الأحد عشر
1 : في كتابي الاول لوقا 1 : 1 - 4 سفر أعمال الرسل هو تتمة إنجيل لوقا )
4 : لوقا 24 : 49 فيما هو يأكل معهم أو فيما هو معهم
5 : يوحنا أي يوحنا المعمدان متى 3 : 11 ، مرقس 1 : 8 ، لوقا 3 : 16 ، يوحنا 1 : 33
6 : عاموس 9 : 11 - 12 ، لوقا 19 : 11
7 : مرقس 13 : 32
8 : متى 28 : 19 ، مرقس 16 : 15 ، لوقا 24 : 47 ، 48
9 : مرقس 16 : 19 ، لوقا 24 : 50 ، 51 )
10 : رجلان في ثياب بيضاء لوقا 24 : 4
12 : جبل الزيتون مرقس 11 : 1 مسيرة سبت المسافة التي يحق لليهودي أن يمشيها يوم السبت وهي أقل من كيلو متر واحد
13 : غرفة مرقس 14 : 15 ، لوقا 12 : 3 بطرس ويوحنا متى 10 : 2 - 4 ، مرقس 3 : 16 - 19 : لوقا 6 : 14 - 16
16 : يهوذا مزمور 41 : 10
18-19 : متى 27 : 3 - 8
20 : مزمور 69 : 26 ، 109 : 8
22 : عمده يوحنا أو عمد يوحنا متى 3 : 16 ، مرقس 1 : 9 ، لوقا 3 : 21


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 24/7/2022, 13:36 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8559
نقاط : 306008
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 1 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 1   فصل 1 Empty4/7/2022, 13:38

دونت في كتابـي الأول يا ثاوفـيلس جميع ما عمل يسوع وعلم من بدء رسالته إلى اليوم الذي ارتفع فيه إلى السماء بعدما أعطى بالروح القدس وصايا للذين اختارهم رسلا ولهم أظهر نفسه حيا ببراهين كثيرة وتراءى لهم مدة أربعين يوما بعد آلامه وكلمهم على ملكوت الله وبينما هو يأكل معهم قال لا تتركوا أورشليم بل انتظروا فيها ما وعد به الآب وسمعتموه مني يوحنا عمد بالماء وأما أنتم فتتعمدون بالروح القدس بعد أيام قليلة فسأل الرسل يسوع عندما كانوا مجتمعين معه يا رب أفي هذا الزمن تعيد الملك إلى إسرائيل؟ فأجابهم ما لكم أن تعرفوا الأوقات والأزمنة التي حددها الآب بسلطانه ولكن الروح القدس يحل عليكم ويهبكم القوة وتكونون لي شهودا في أورشليم واليهودية كلها والسامرة حتى أقاصي الأرض ولما قال يسوع هذا الكلام ارتفع إلى السماء وهم يشاهدونه ثم حجبته سحابة عن أنظارهم وبينما هم ينظرون إلى السماء وهو يبتعد عنهم ظهر لهم رجلان في ثـياب بيضاء وقالا لهم أيها الجليليون ما بالكم واقفين تنظرون إلى السماء؟يسوع هذا الذي صعد عنكم إلى السماء سيعود مثلما رأيتموه ذاهبا إلى السماء فرجع الرسل إلى أورشليم من الجبل الذي يقال له جبل الزيتون وهو قريب من أورشليم على مسيرة سبت منها ولما دخلوا المدينة صعدوا إلى غرفة في أعلى البيت كانوا يقيمون فيها وهم بطرس ويوحنا ويعقوب وأندراوس وفيلبس وتوما وبرتولوماوس ومتى ويعقوب بن حلفى وسمعان الوطنـي الغيور ويهوذا بن يعقوب وكانوا يواظبون كلهم على الصلاة بقلب واحد مع بعض النساء ومريم أم يسوع وإخوته وفي تلك الأيام خطب بطرس في الإخوة وكان عدد الحاضرين نحو مئة وعشرين فقال يا إخوتي كان لا بد أن يتم ما أنبأ به الروح القدس في الكتاب من قبل بلسان داود على يهوذا الذي جعل نفسه دليلا للذين قبضوا على يسوع كان واحدا منـا وله نصيب معنا في هذه الخدمة ثم اشترى بثمن الجريمة حقلا فوقع على رأسه وانشق من وسطه واندلقت أمعاؤه كلها وعرف ذلك سكـان أورشليم كلهم حتى تسمى هذا الحقل في لغتهم حقل دما أي حقل الدم فكتاب المزامير يقول لتصر داره خرابا ولا يكن فيها ساكن ويقول أيضا لـيأخذ وظيفته آخر ونحن فينا رجال رافقونا طوال المدة التي قضاها الرب يسوع بيننا منذ أن عمده يوحنا إلى يوم ارتفع عنـا فيجب أن نختار واحدا منهم ليكون شاهدا معنا على قيامة يسوع فاقترح الإخوة اثنين منهم هما يوسف المدعو بارسابا الملقب بـيوستس ومتياس ثم صلـوا فقالوا يا رب أنت تعرف ما في القلوب أظهر لنا من اخترت من هذين الرجلين ليقوم بالخدمة والرسالة مقام يهوذا الذي تركهما ومضى ليلقى مصيره ثم اقترعوا فأصابت القرعة متياس فانضم إلى الرسل الأحد عشر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
 
فصل 1
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: البشائر وأعمال الترجمة المشتركة :: أعمال الرسل-
انتقل الى: