الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 فصل 15

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 7425
نقاط : 290636
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 15 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 15   فصل 15 Empty26/5/2022, 18:42

1 وبعد أيام زار شمشون امرأته في وقت الحصاد وحمل إليها جديا من المعز وقال لأبـيها أريد أن أدخل على امرأتي في غرفتها لكن أباها منعه من ذلك وقال له
2 قلت إنك أبغضتها فزوجتها من صاحبك لكن هذه أختها الصغرى أحسن منها فلتكن لك بدلا منها
3 فقال شمشون أنا بريء الآن من الفلسطينيين إذا أنزلت بهم شرا
4 وذهب واصطاد ثلاث مئة ثعلب وربطها ذنبا إلى ذنب وأخذ مشاعل ووضع بـين كل ذنبـين مشعلا
5 وأوقد المشاعل وأرسلها في زرع الفلسطينيين فأحرقت الأكداس والزرع حتـى الزيتون
6 فسأل الفلسطينيون من فعل هذا؟فكان الجواب شمشون صهر الرجل الـذي من تمنة لأن هذا الرجل أخذ زوجة شمشون وأعطاها لصاحبه فاجتمع الفلسطينيون وأحرقوا المرأة وأباها بالنار
7 فقال لهم شمشون حتـى لو فعلتم هذا فأنا لن أكف عنكم حتـى أنتقم منكم
8 فهاجمهم بعنف وأنزل بهم الهزيمة ثم نزل وأقام بمغارة في سلع عيطم
9 فصعد الفلسطينيون وخيموا في أرض يهوذا وهجموا على لحي
10 فسألهم رجال يهوذا لماذا صعدتم لمحاربتنا؟فأجابوهم صعدنا لنقبض على شمشون ونفعل به كما فعل بنا
11 فنزل ثلاثة آلاف رجل من يهوذا وجاؤوا إلى مغارة سلع عيطم وقالوا لشمشون ألا تعلم أن الفلسطينيين يتسلطون علينا فلماذا فعلت بنا ما فعلت؟فأجاب كما فعلوا بـي فعلت بهم
12 فقالوا له جئنا لنقبض عليك ونسلمك إلى أيديهم فقال لهم إحلفوا لي أنكم لن تقتلوني
13 فقالوا له لن نقتلك لكن نقبض عليك ونسلمك إلى أيديهم فأوثقوه بحبلين جديدين وأصعدوه من مغارة سلع عيطم
14 ولما وصل إلى لحي قابله الفلسطينيون بالصياح فحل عليه روح الرب فذاب الحبلان اللذان على ذراعيه كما لو كانت خيوط شمع اشتعلت فيها النار فانحل الوثاق عن يديه
15 ووجد شمشون فك حمار طريئا فتناوله وقتل به ألف رجل
16 وقال بفك حمار كدست أكواما وأكواما بفك حمار قتلت ألف رجل
17 ولما أتم كلامه رمى بالفك من يده ودعا ذلك المكان رمت لحي
18 وفجأة أحس بالعطش الشديد فصرخ إلى الرب وقال منحت عبدك هذا الخلاص العظيم والآن ها أنا أهلك عطشا وأقع في أيدي غير المختونين
19 فشق الله صخرة هناك في لحي فخرجت منها مياه فشرب ورجعت إليه روحه وانتعش لذلك دعي ذلك الموضع عين هقوري وهي في لحي إلى هذا اليوم
20 وكان شمشون قاضيا على بني إسرائيل أيام الفلسطينيين عشرين سنة
8 : سلع عيطم موضع وعر في أرض يهوذا
9 : لحي موضع قريب من أرض الفلسطينيين يعني أيضاً الفلك


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 24/7/2022, 15:11 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/www.facebook.com/shmashsamirkakoz https://twitter.com/www.twitter.com/KakozSamir https://www-shmashasamir.ahlamontada.com/
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 7425
نقاط : 290636
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 15 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 15   فصل 15 Empty3/7/2022, 18:17

وبعد أيام زار شمشون امرأته في وقت الحصاد وحمل إليها جديا من المعز وقال لأبـيها أريد أن أدخل على امرأتي في غرفتها لكن أباها منعه من ذلك وقال له قلت إنك أبغضتها فزوجتها من صاحبك لكن هذه أختها الصغرى أحسن منها فلتكن لك بدلا منها فقال شمشون أنا بريء الآن من الفلسطينيين إذا أنزلت بهم شرا وذهب واصطاد ثلاث مئة ثعلب وربطها ذنبا إلى ذنب وأخذ مشاعل ووضع بـين كل ذنبـين مشعلا وأوقد المشاعل وأرسلها في زرع الفلسطينيين فأحرقت الأكداس والزرع حتـى الزيتون فسأل الفلسطينيون من فعل هذا؟فكان الجواب شمشون صهر الرجل الـذي من تمنة لأن هذا الرجل أخذ زوجة شمشون وأعطاها لصاحبه فاجتمع الفلسطينيون وأحرقوا المرأة وأباها بالنار فقال لهم شمشون حتـى لو فعلتم هذا فأنا لن أكف عنكم حتـى أنتقم منكم فهاجمهم بعنف وأنزل بهم الهزيمة ثم نزل وأقام بمغارة في سلع عيطم فصعد الفلسطينيون وخيموا في أرض يهوذا وهجموا على لحي فسألهم رجال يهوذا لماذا صعدتم لمحاربتنا؟فأجابوهم صعدنا لنقبض على شمشون ونفعل به كما فعل بنا فنزل ثلاثة آلاف رجل من يهوذا وجاؤوا إلى مغارة سلع عيطم وقالوا لشمشون ألا تعلم أن الفلسطينيين يتسلطون علينا فلماذا فعلت بنا ما فعلت؟فأجاب كما فعلوا بـي فعلت بهم فقالوا له جئنا لنقبض عليك ونسلمك إلى أيديهم فقال لهم إحلفوا لي أنكم لن تقتلوني فقالوا له لن نقتلك لكن نقبض عليك ونسلمك إلى أيديهم فأوثقوه بحبلين جديدين وأصعدوه من مغارة سلع عيطم ولما وصل إلى لحي قابله الفلسطينيون بالصياح فحل عليه روح الرب فذاب الحبلان اللذان على ذراعيه كما لو كانت خيوط شمع اشتعلت فيها النار فانحل الوثاق عن يديه ووجد شمشون فك حمار طريئا فتناوله وقتل به ألف رجل وقال بفك حمار كدست أكواما وأكواما بفك حمار قتلت ألف رجل ولما أتم كلامه رمى بالفك من يده ودعا ذلك المكان رمت لحي وفجأة أحس بالعطش الشديد فصرخ إلى الرب وقال منحت عبدك هذا الخلاص العظيم والآن ها أنا أهلك عطشا وأقع في أيدي غير المختونين فشق الله صخرة هناك في لحي فخرجت منها مياه فشرب ورجعت إليه روحه وانتعش لذلك دعي ذلك الموضع عين هقوري وهي في لحي إلى هذا اليوم وكان شمشون قاضيا على بني إسرائيل أيام الفلسطينيين عشرين سنة


التوقيع
الشماس سمير كاكوز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/www.facebook.com/shmashsamirkakoz https://twitter.com/www.twitter.com/KakozSamir https://www-shmashasamir.ahlamontada.com/
 
فصل 15
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: الناموس والتاريخ الترجمة المشتركة :: قضاة-
انتقل الى: