الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 فصل 15

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8482
نقاط : 302777
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 15 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 15   فصل 15 Empty24/5/2022, 14:02

1 وأقبل إلى يسوع بعض الفريسيـين ومعلمي الشريعة من أورشليم فسألوه
2 لماذا يخالف تلاميذك تقاليد القدماء فلا يغسلون أيديهم قبل الطعام؟
3 فأجابهم يسوع ولماذا تخالفون أنـتم وصية الله من أجل تقاليدكم؟
4 قال الله أكرم أباك وأمك ومن لعن أباه أو أمه فموتا يموت
5 وأما أنتم فتقولون من كان عنده ما يساعد به أباه أو أمه وقال لهما هذا تقدمة لله
6 فلا يلزمه أن يكرم أباه وهكذا أبطلتم كلام الله من أجل تقاليدكم
7 يا مراؤون صدق إشعيا في نبوءته عنكم حين قال
8 هذا الشعب يكرمني بشفتيه وأما قلبه فبعيد عني وهو باطلا يعبدني بتعاليم وضعها البشر
10 ثم دعا الجموع وقال لهم إسمعوا وافهموا
11 ما يدخل الفم لا ينجس الإنسان بل ما يخرج من الفم هو الذي ينجس الإنسان
12 فتقدم تلاميذه وقالوا له أتعرف أن الفريسيـين استاؤوا عندما سمعوا كلامك هذا؟
13 فأجابهم كل غرس لا يغرسه أبـي السماوي يــقلع
14 أتركوهم هم عميان قادة عميان وإذا كان الأعمى يقود الأعمى سقطا معا في حفرة
15 فقال له بطرس فسر لنا هذا المثل
16 فأجاب أأنتم حتى الآن لا تفهمون؟
17 ألا تعرفون أن ما يدخل فم الإنسان ينزل إلى الجوف ومنه إلى خارج الجسد؟
18 وأما ما يخرج من الفم فمن القلب يخرج وهو ينجس الإنسان
19 لأن من القلب تخرج الأفكار الشريرة القتل والزنى والفسق والسرقة وشهادة الزور والنميمة
20 وهي التي تنجس الإنسان أما الأكل بأيد غير مغسولة فلا ينجس الإنسان
21 وخرج يسوع من هناك وجاء إلى نواحي صور وصيدا
22 فأقبلت إليه امرأة كنعانـية من تلك البلاد وصاحت ارحمني يا سيدي يا ابن داود ابنتي فيها شيطان ويعذبها كثيرا
23 فما أجابها يسوع بكلمة فدنا تلاميذه وتوسلوا إليه بقولهم اصرفها عنا لأنها تتبعنا بصياحها
24 فأجابهم يسوع ما أرسلني الله إلا إلى الخراف الضالة من بني إسرائيل
25 ولكن المرأة جاءت فسجدت له وقالت ساعدني يا سيدي
26 فأجابها لا يجوز أن يؤخذ خبز البنين ويرمى إلى الكلاب
27 فقالت له المرأة نعم يا سيدي حتى الكلاب تأكل من الفتات الذي يتساقط عن موائد أصحابها
28 فأجابها يسوع ما أعظم إيمانك يا امرأة فليكن لك ما تريدين فشفيت ابنتها من تلك الساعة
29 وانتقل يسوع من هناك إلى شاطئ بحر الجليل فصعد الجبل وجلس هناك
30 فجاءته جموع كبـيرة ومعهم عرج وعميان ومقعدون وخرس وغيرهم كثيرون فطرحوهم عند قدميه فشفاهم
31 فتعجب الناس عندما رأوا الخرس يتكلمون والعرج يشفون والمقعدين يمشون والعميان يبصرون فمجدوا إله إسرائيل
32 ودعا يسوع تلاميذه وقال لهم أشفق على هذا الجمع فهم من ثلاثة أيام يلازمونني وما عندهم ما يأكلون فلا أريد أن أصرفهم صائمين لـئلا تخور قواهم في الطريق
33 فقال له التلاميذ من أين لنا في هذه البرية خبز يشبـــــع مثل هذا الجمع؟
34 فقال لهم يسوع كم رغيفا عندكم؟أجابوا سبعة أرغفة وبعض سمكات صغار
35 فأمر يسوع الجمع أن يقعدوا على الأرض
36 وأخذ الأرغفة السبعة والسمكات وشكر وكسرها وأعطى تلاميذه والتلاميذ أعطوا الجموع
37 فأكلوا كلهم حتى شبعوا ثم رفعوا ما فضل من الكسر سبع سلال ممتلئة
38 وكان الذين أكلوا أربعة آلاف رجل ما عدا النساء والأولاد
39 وصرف يسوع الجموع وركب القارب وجاء إلى أرض مجدان
2 : لوقا 11 : 38
4 : خروج 20 : 12 ، 21 : 17 ، لاويين 20 : 9 ، تثنية  5 : 16
6 : وبعض المخطوطات تضيف أو أمه
8 ، 9 : إشعيا 29 : 13 حسب الترجمة السبعينية اليونانية القديمة
22 : كنعانية بنت البلاد في هذا الجزء من فينيقية كانت وثنية ولكن هذا لا يعني أنها لم تسمع خبر يسوع فيها شيطان مرقس 1 : 23
23 : اصرفها عنا ترجمة بديلة أجب طلبها
24 : متى 10 : 5-6
29 : بحر الجليل مرقس 1 : 16
39 : مجدان في بعض المخطوطات مجدل في مخطوطات اخرى


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 18/7/2022, 21:04 عدل 1 مرات

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8482
نقاط : 302777
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 15 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 15   فصل 15 Empty1/7/2022, 13:30

واقبل إلى يسوع بعض الفريسيـين ومعلمي الشريعة من أورشليم فسألوه لماذا يخالف تلاميذك تقاليد القدماء فلا يغسلون أيديهم قبل الطعام؟ فأجابهم يسوع ولماذا تخالفون أنـتم وصية الله من أجل تقاليدكم؟ قال الله أكرم أباك وأمك ومن لعن أباه أو أمه فموتا يموت وأما أنتم فتقولون من كان عنده ما يساعد به أباه أو أمه وقال لهما هذا تقدمة لله فلا يلزمه أن يكرم أباه وهكذا أبطلتم كلام الله من أجل تقاليدكم يا مراؤون صدق إشعيا في نبوءته عنكم حين قال هذا الشعب يكرمني بشفتيه وأما قلبه فبعيد عني وهو باطلا يعبدني بتعاليم وضعها البشر ثم دعا الجموع وقال لهم إسمعوا وافهموا ما يدخل الفم لا ينجس الإنسان بل ما يخرج من الفم هو الذي ينجس الإنسان فتقدم تلاميذه وقالوا له أتعرف أن الفريسيـين استاؤوا عندما سمعوا كلامك هذا؟ فأجابهم كل غرس لا يغرسه أبـي السماوي يــقلع أتركوهم هم عميان قادة عميان وإذا كان الأعمى يقود الأعمى سقطا معا في حفرة فقال له بطرس فسر لنا هذا المثل فأجاب أأنتم حتى الآن لا تفهمون؟ ألا تعرفون أن ما يدخل فم الإنسان ينزل إلى الجوف ومنه إلى خارج الجسد؟ وأما ما يخرج من الفم فمن القلب يخرج وهو ينجس الإنسان لأن من القلب تخرج الأفكار الشريرة القتل والزنى والفسق والسرقة وشهادة الزور والنميمة وهي التي تنجس الإنسان أما الأكل بأيد غير مغسولة فلا ينجس الإنسان وخرج يسوع من هناك وجاء إلى نواحي صور وصيدا فأقبلت إليه امرأة كنعانـية من تلك البلاد وصاحت ارحمني يا سيدي يا ابن داود ابنتي فيها شيطان ويعذبها كثيرا فما أجابها يسوع بكلمة فدنا تلاميذه وتوسلوا إليه بقولهم اصرفها عنا لأنها تتبعنا بصياحها فأجابهم يسوع ما أرسلني الله إلا إلى الخراف الضالة من بني إسرائيل ولكن المرأة جاءت فسجدت له وقالت ساعدني يا سيدي فأجابها لا يجوز أن يؤخذ خبز البنين ويرمى إلى الكلاب فقالت له المرأة نعم يا سيدي حتى الكلاب تأكل من الفتات الذي يتساقط عن موائد أصحابها فأجابها يسوع ما أعظم إيمانك يا امرأة فليكن لك ما تريدين فشفيت ابنتها من تلك الساعة وانتقل يسوع من هناك إلى شاطئ بحر الجليل فصعد الجبل وجلس هناك فجاءته جموع كبـيرة ومعهم عرج وعميان ومقعدون وخرس وغيرهم كثيرون فطرحوهم عند قدميه فشفاهم فتعجب الناس عندما رأوا الخرس يتكلمون والعرج يشفون والمقعدين يمشون والعميان يبصرون فمجدوا إله إسرائيل ودعا يسوع تلاميذه وقال لهم أشفق على هذا الجمع فهم من ثلاثة أيام يلازمونني وما عندهم ما يأكلون فلا أريد أن أصرفهم صائمين لـئلا تخور قواهم في الطريق فقال له التلاميذ من أين لنا في هذه البرية خبز يشبـــــع مثل هذا الجمع؟ فقال لهم يسوع كم رغيفا عندكم؟أجابوا سبعة أرغفة وبعض سمكات صغار فأمر يسوع الجمع أن يقعدوا على الأرض وأخذ الأرغفة السبعة والسمكات وشكر وكسرها وأعطى تلاميذه والتلاميذ أعطوا الجموع فأكلوا كلهم حتى شبعوا ثم رفعوا ما فضل من الكسر سبع سلال ممتلئة وكان الذين أكلوا أربعة آلاف رجل ما عدا النساء والأولاد وصرف يسوع الجموع وركب القارب وجاء إلى أرض مجدان أمين


التوقيع
الشماس سمير كاكوز

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فصل 15
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: البشائر وأعمال الترجمة المشتركة :: متى-
انتقل الى: