الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

إرسال مساهمة في موضوع
 

 فصل 24

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8559
نقاط : 306008
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 24 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 24   فصل 24 Empty23/5/2022, 16:58

1 ورأى بلعام الآن أن الرب يطيب له أن يبارك إسرائيل فلم يذهب كالمرتين الأولين ليستخبر الرب بل توجه إلى البرية
2 ولما رفع عينيه ورأى بني إسرائيل نازلين في خيامهم بحسب أسباطهم حل عليه روح الله
3 فأعلن ما أوحي إليه قال كلام بلعام بن بعور كلام الرجل المغلق العينين
4 كلام من يسمع أقوال الله من يبصر ما يريه القدير من يتلقى جوابه فتنفتح عيناه
5 ما أجمل مساكنكم يا بني يعقوب مساكنك يا بني إسرائيل
6 كصفوف من النخيل كجنات على ضفاف النهر كأشجار ند غرسها الرب كأرز على مجاري المياه
7 من دلائهم يفيض الماء وفي مياه غزيرة يكون زرعه.يرتفع ملكه على أجاج وتتسامى مملكته
8 أخرجه الله من مصر بسرعة كسرعة الظبي يفترس أعداءه من الأمم ويحطم عظامهم تحطيما وبسهامه يخترقهم
9 يجثو ويربض كأسد كلبوة فمن يجرؤ أن يثيره مباركوك يباركون ولاعنوك يلعنون
10 فاشتد غضب بالاق على بلعام وصفق بكفيه وقال لبلعام دعوتك لتلعن أعدائي فإذا بك تباركهم ثلاث مرات
11 فالآن انصرف إلى موطنك كنت عزمت أن أكرمك فحرمك الرب الكرامة
12 فقال بلعام لبالاق أما قلت لرسلك الذين أرسلتهم إلي
13 لو أعطاني بالاق ملء بيته فضة وذهبا لا أقدر أن أهمل أمر الرب فأعمل حسنة أو سيئة من عندي وإنما ما يقوله الرب أقوله أنا
14 والآن ها أنا أنصرف إلى قومي تعال أعلمك ما يصنع شعب إسرائيل بشعبك في الأيام الآتية
15 ثم أعلن ما أوحي إليه قال كلام بلعام بن بعور كلام الرجل المنفتح العينين
16 كلام من يسمع أقوال الله من يعرف معرفة العلي من يبصر ما يريه القدير من يتلقى جوابه فتنفتح عيناه
17 أراه وهو غير حاضر وأبصره وهو غير قريب يطلع كوكب من بني يعقوب ويقوم صولجان من بني إسرائيل فيحطم جهة موآب ويسحق جميع بني شيت
18 ويكون أدوم ميراثا له ميراثا له يكون سعير ويشتد حيل بني إسرائيل
19 فيهلك بنو يعقوب أعداءهم ويبيدون الناجين من مدينة عير
20 ثم رأى بلعام عماليق فأعلن ما أوحي إليه قال من أول الشعوب عماليق وأما آخرته فإلى الفناء
21 ثم رأى القينيين فأعلن ما أوحي إليه قال مسكنك أيها القيني منيع جعلت في الصخر وكرك
22 لكنه سيصير خرابا عندما يسبيك أشور
23 ثم أعلن ما أوحي إليه قال من جزر الشمال يحتشد شعب
24 وتأتي سفن من أقاصي البحر فيخضع لهم بنو أشور وعابروهم أيضا إلى الفناء
25 ثم قام بلعام فانصرف راجعا إلى موطنه ومضى بالاق أيضا لسبيله
3 : المنفتح هكذا في السريانية هناك من يقول المغلق العينين على كل شيء إلا على الله
7 : أجاج 1 صموئيل الفصل 15
9 : كاسد تكوين 49 : 9 مبارك تكوين 12 : 3
15 : الآية 3
17 : بني شيت أو بدو الأرض
24 : عابر هو جد إبراهيم وبالتالي جد العبرانيين 1 أخبار ألأيام 1 : 25 - 27


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 23/7/2022, 19:18 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8559
نقاط : 306008
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 24 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 24   فصل 24 Empty2/7/2022, 10:05

ورأى بلعام الآن أن الرب يطيب له أن يبارك إسرائيل فلم يذهب كالمرتين الأولين ليستخبر الرب بل توجه إلى البرية ولما رفع عينيه ورأى بني إسرائيل نازلين في خيامهم بحسب أسباطهم حل عليه روح الله فأعلن ما أوحي إليه قال كلام بلعام بن بعور كلام الرجل المغلق العينين كلام من يسمع أقوال الله من يبصر ما يريه القدير من يتلقى جوابه فتنفتح عيناه ما أجمل مساكنكم يا بني يعقوب مساكنك يا بني إسرائيل كصفوف من النخيل كجنات على ضفاف النهر كأشجار ند غرسها الرب كأرز على مجاري المياه من دلائهم يفيض الماء وفي مياه غزيرة يكون زرعه يرتفع ملكه على أجاج وتتسامى مملكته أخرجه الله من مصر بسرعة كسرعة الظبي يفترس أعداءه من الأمم ويحطم عظامهم تحطيما وبسهامه يخترقهم يجثو ويربض كأسد كلبوة فمن يجرؤ أن يثيره مباركوك يباركون ولاعنوك يلعنون فاشتد غضب بالاق على بلعام وصفق بكفيه وقال لبلعام دعوتك لتلعن أعدائي فإذا بك تباركهم ثلاث مرات فالآن انصرف إلى موطنك كنت عزمت أن أكرمك فحرمك الرب الكرامة فقال بلعام لبالاق أما قلت لرسلك الذين أرسلتهم إلي لو أعطاني بالاق ملء بيته فضة وذهبا لا أقدر أن أهمل أمر الرب فأعمل حسنة أو سيئة من عندي وإنما ما يقوله الرب أقوله أنا والآن ها أنا أنصرف إلى قومي تعال أعلمك ما يصنع شعب إسرائيل بشعبك في الأيام الآتية ثم أعلن ما أوحي إليه قال كلام بلعام بن بعور كلام الرجل المنفتح العينين كلام من يسمع أقوال الله من يعرف معرفة العلي من يبصر ما يريه القدير من يتلقى جوابه فتنفتح عيناه أراه وهو غير حاضر وأبصره وهو غير قريب يطلع كوكب من بني يعقوب ويقوم صولجان من بني إسرائيل، فيحطم جهة موآب ويسحق جميع بني شيت ويكون أدوم ميراثا له ميراثا له يكون سعير ويشتد حيل بني إسرائيل فيهلك بنو يعقوب أعداءهم ويبيدون الناجين من مدينة عير ثم رأى بلعام عماليق فأعلن ما أوحي إليه قال من أول الشعوب عماليق وأما آخرته فإلى الفناء ثم رأى القينيين فأعلن ما أوحي إليه قال مسكنك أيها القيني منيع جعلت في الصخر وكرك لكنه سيصير خرابا عندما يسبيك أشور ثم أعلن ما أوحي إليه قال من جزر الشمال يحتشد شعب وتأتي سفن من أقاصي البحر فيخضع لهم بنو أشور وعابروهم أيضا إلى الفناء ثم قام بلعام فانصرف راجعا إلى موطنه ومضى بالاق أيضا لسبيله امين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فصل 24
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» 24 عدد ما أجمل مساكنكم يا بني يعقوب
» يعقوب بن اسحق
» تكوين 35 يعقوب في بيت إيل
» يسوع ابن يعقوب
» يعقوب الفصل 5

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: الناموس والتاريخ الترجمة المشتركة :: العدد-
إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: