الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
انجيل متى /  انجيل مرقس /  اتجيل لوقا /  انجيل يوحنا /  اعمال الرسل /  الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  أمثال وحكم  الأنبياء  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  الليتورجية الكلدانية  اقسام الرسائل والرؤيا  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  مواضيع اليوم  

إرسال مساهمة في موضوع
 

 فصل 27

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز



فصل 27 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 27   فصل 27 Empty22/5/2022, 10:53

1 وكلم الرب موسى فقال
2 قل لبني إسرائيل إذا نذر أحد إنسانا للرب وأراد أن يفك نذره فعلى حسب تقويمك له
3 فيكون تقويمك للذكر من ابن عشرين سنة إلى ابن ستين سنة خمسين مثقال فضة بالسعر الرسمي
4 وللأنثى ثلاثين مثقالا
5 وللذكر من ابن خمس سنين إلى ابن عشرين سنة عشرين مثقالا وللأنثى عشرة مثاقيل
6 وللذكر من ابن شهر إلى ابن خمس سنين خمسة مثاقيل فضة
7 وللذكر من ابن ستين فصاعدا خمسة عشر مثقالا وللأنثى عشرة مثاقيل
8 فإن كان الناذر يفتقر إلى القيمة المطلوبة يوقف المنذور أمام الكاهن، فيقومه الكاهن على حسب ما تملكه يد الناذر
9 وإن كان النذر من البهائم مما يقرب للرب قربانا فأية بهيمة تعطى للرب تكون مقدسة له
10 لا يبدلها ولا يغيرها لا جيدا برديء ولا رديئا بجيد فإن أبدلها ببهيمة تكون هي والبديل مقدستين للرب
11 وإن كانت بهيمة نجسة مما لا يقرب للرب قربانا فليوقف الناذر البهيمة أمام الكاهن
12 فيقومها الكاهن على حسب جودتها أو رداءتها وكما يقومها الكاهن تكون
13 وإن أراد الناذر أن يفكها فليزد على تقويم الكاهن خمسه
14 وإن كرس أحد بيته للرب فيقومه الكاهن على حسب جودته أو رداءته وكما يقومه الكاهن يكون
15 فإن أراد الذي كرسه أن يفكه يزيد على تقويم الكاهن خمسه ويكون له
16 وإن كرس أحد للرب شيئا من حقل يملكه فتكون قيمته على قدر البذار التي تبذر فيه كل عشرين كيلا من الشعير بخمسين مثقال فضة
17 فإن كرس حقله من سنة اليوبيل فكما يقومه الكاهن تكون قيمته
18 وإن كرس بعد سنة اليوبيل فيقومه الكاهن مع التخفيض على قدر السنين الباقية إلى سنة اليوبيل الآتي
19 وإن أراد الذي كرسه للرب أن يفك الحقل يزد على تقويم الكاهن خمسه ويكون له
20 وإن كان لا يفكه فباعه الكاهن لرجل آخر فلا يفك بعد
21 ويكون الحقل عند خروجه من يد المالك مكرسا للرب كالحقل الحرام ويصير ملكا للكاهن
22 وإن كرس أحد للرب حقلا اشتراه ولم يكن من أملاكه الموروثة
23 فليحسب الكاهن له مقدار القيمة على قدر السنين الباقية إلى سنة اليوبيل الآتي فيدفعها الرجل في ذلك اليوم عن ملك كرسه للرب
24 وفي سنة اليوبيل يرجع الحقل إلى بائعه كملك موروث له
25 كل تقويم يجريه الكاهن يكون بالسعر الرسمي أي كل مثقال عشرون درهما
26 لا يجوز لأحد أن يكرس للرب أبكار البهائم سواء من البقر أو من الغنم فهي مخصصة للرب
27 وإن كان بكر البهيمة نجسا يفدى على حسب تقويم الكاهن بزيادة خمسه وإلا يبيعه الكاهن على حسب تقويمه
28 وكل ما يحرمه الإنسان للرب من جميع ما له من بشر أو بهيمة أو أرض يرثها فلا يباع ولا يفك لأنه قربان مقدس كل التقديس للرب
29 حتى الإنسان المكرس للرب لا يفدى بل يقتل قتلا
30 عشر محاصيل الأرض كلها من الحب ومن ثمر الشجر يكون للرب
31 وإن فك أحد شيئا من عشره فليزد عليه خمسه
32 وأما البقر والغنم فالعاشر من كل ما يمر منها تحت عصا الراعي يكون للرب
33 جيدا كان أم رديئا لا يفحص ولا يبدل فإن أبدل يكون هو وبديله مقدسا للرب لا يفك
34 هذه هي الوصايا التي أمر الرب بها موسى لبني إسرائيل في جبل سيناء
14 : كرس أو قدس
17 : لاويين 25 : 8 - 28
25 : خروج 30 : 13
28 : حين يقرب الراعي خرافه المكرسة يعدها ويطبع بالأحمر العاشر فيكون للرب
30-33 : عدد 18 : 21 ، تثنية 14 : 22 ، 23


عدل سابقا من قبل الشماس سمير كاكوز في 23/7/2022, 07:36 عدل 1 مرات

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز



فصل 27 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 27   فصل 27 Empty2/7/2022, 06:33

وكلم الرب موسى فقال قل لبني إسرائيل إذا نذر أحد إنسانا للرب وأراد أن يفك نذره فعلى حسب تقويمك له فيكون تقويمك للذكر من ابن عشرين سنة إلى ابن ستين سنة خمسين مثقال فضة بالسعر الرسمي وللأنثى ثلاثين مثقالا وللذكر من ابن خمس سنين إلى ابن عشرين سنة عشرين مثقالا وللأنثى عشرة مثاقيل وللذكر من ابن شهر إلى ابن خمس سنين خمسة مثاقيل فضة وللذكر من ابن ستين فصاعدا خمسة عشر مثقالا وللأنثى عشرة مثاقيل فإن كان الناذر يفتقر إلى القيمة المطلوبة يوقف المنذور أمام الكاهن، فيقومه الكاهن على حسب ما تملكه يد الناذر وإن كان النذر من البهائم مما يقرب للرب قربانا فأية بهيمة تعطى للرب تكون مقدسة له لا يبدلها ولا يغيرها لا جيدا برديء ولا رديئا بجيد فإن أبدلها ببهيمة تكون هي والبديل مقدستين للرب وإن كانت بهيمة نجسة مما لا يقرب للرب قربانا فليوقف الناذر البهيمة أمام الكاهن فيقومها الكاهن على حسب جودتها أو رداءتها وكما يقومها الكاهن تكون وإن أراد الناذر أن يفكها فليزد على تقويم الكاهن خمسه وإن كرس أحد بيته للرب فيقومه الكاهن على حسب جودته أو رداءته وكما يقومه الكاهن يكون فإن أراد الذي كرسه أن يفكه يزيد على تقويم الكاهن خمسه ويكون له وإن كرس أحد للرب شيئا من حقل يملكه فتكون قيمته على قدر البذار التي تبذر فيه كل عشرين كيلا من الشعير بخمسين مثقال فضة فإن كرس حقله من سنة اليوبيل فكما يقومه الكاهن تكون قيمته وإن كرس بعد سنة اليوبيل فيقومه الكاهن مع التخفيض على قدر السنين الباقية إلى سنة اليوبيل الآتي وإن أراد الذي كرسه للرب أن يفك الحقل يزد على تقويم الكاهن خمسه ويكون له وإن كان لا يفكه فباعه الكاهن لرجل آخر فلا يفك بعد ويكون الحقل عند خروجه من يد المالك مكرسا للرب كالحقل الحرام ويصير ملكا للكاهن وإن كرس أحد للرب حقلا اشتراه ولم يكن من أملاكه الموروثة فليحسب الكاهن له مقدار القيمة على قدر السنين الباقية إلى سنة اليوبيل الآتي فيدفعها الرجل في ذلك اليوم عن ملك كرسه للرب وفي سنة اليوبيل يرجع الحقل إلى بائعه كملك موروث له كل تقويم يجريه الكاهن يكون بالسعر الرسمي أي كل مثقال عشرون درهما لا يجوز لأحد أن يكرس للرب أبكار البهائم سواء من البقر أو من الغنم فهي مخصصة للرب وإن كان بكر البهيمة نجسا يفدى على حسب تقويم الكاهن بزيادة خمسه وإلا يبيعه الكاهن على حسب تقويمه وكل ما يحرمه الإنسان للرب من جميع ما له من بشر أو بهيمة أو أرض يرثها فلا يباع ولا يفك لأنه قربان مقدس كل التقديس للرب حتى الإنسان المكرس للرب لا يفدى بل يقتل قتلا عشر محاصيل الأرض كلها من الحب ومن ثمر الشجر يكون للرب وإن فك أحد شيئا من عشره فليزد عليه خمسه وأما البقر والغنم فالعاشر من كل ما يمر منها تحت عصا الراعي يكون للرب جيدا كان أم رديئا لا يفحص ولا يبدل فإن أبدل يكون هو وبديله مقدسا للرب لا يفك هذه هي الوصايا التي أمر الرب بها موسى لبني إسرائيل في جبل سيناء أمين

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فصل 27
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: كتب الخليقة والناموس :: سفر اللاويين-
إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: