الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  متى  مرقس  لوقا  يوحنا  اعمال الرسل  التكوين  الخروج  اللاويين  العدد  التثنية  مواضيع اليوم  بحـثبحـث  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

 

 فصل 1

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز



فصل 1 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 1   فصل 1 Empty21/5/2022, 11:52

1 في السنة الثالثة من عهد يوياقيم ملك يهوذا صعد نبوخذنصر ملك بابل إلى أورشليم وحاصرها
2 فسلم الرب إلى يده يوياقيم ملك يهوذا وما تبقى من آنية بيت الله فجاء بالملك والآنية إلى أرض بابل وأدخل الآنية إلى خزانية بيت إلهه
3 وأمر الملك كبير أمنائه واسمه أشفنز أن يحضر من بني إسرائيل من نسل الملك ومن الأمراء
4 فتياناً لا عيب فيهم حسان المنظر يعقلون كل حكمة ويدركون العلم ويتبينون المعرفة ممن لهم القدرة على القيام بالخدمة في قصر الملك فيعلمهم أشفنز أدب البابليين ولغتهم
5 وعين لهم الملك رزق كل يوم في يومه من طعام الملك ومن خمر شرابه ليربوا ثلاث سنين وبعد انقضائها يقدمون الخدمة أمام الملك
6 وكان بينهم من بني يهوذا دانيال وحننيا وميشائيل وعزريا
7 فسمى كبير الأمناء دانيال بلطشاصر وحننيا شدرخ وميشائيل ميشخ وعزريا عبد نغو
8 وعزم دانيال في قلبه أن لا يأكل من طعام الملك ويشرب من خمره لئلا يخالف الشريعة فطلب من كبير الأمناء أن يعفيه من هذا الطعام
9 وكان الله أنال دانيل نعمة ورحمة عند كبير الأمناء
10 فقال كبير الأمكناء لدانيال أخاف سيدي الملك الذي عين طعامكم وشرابكم أن يرى وجوهكم أنحل من وجوه الفتيان الذين من جيلكم فتخاطرون برأسي لدى الملك
11 وقال دانيال للرقيب الذي ولاه كبير الأمناء على دانيال وحننيا وميشائيل وعزريا
12 جربنا يا سيدي عشرة أيام نأكل فيها بقولاً ونشرب ماءً
13 ثم أنظر إلينا وإلى الفتيان الذي ياكلون من طعام الملك وعاملنا بحسب ما تنظر
14 فسمع لهم هذا الكلام وجربهم عشرة أيام
15 وبعد أنقضاء الأيام العشرة بدت هيئتهم أحسن وأسمن من جميع الفتيان الذين يأكلون من طعام الملك
16 فكان الرقيب يرفع طعامهم وخمر شرابهم ويعطيهم بقولاً
17 وأعطى الله أولئك الفتيان الأربعة معرفة وعقلاً في كل أدب وحكمة وكان دانيال فهيماً في جميع الرؤى والأحلام
18 ولما أنقضت المدة التي حددها الملك نبوخذنصر أحضرهم كبير الأمناء أمامه
19 فتكلم الملك معهم فما وجد في الفتيان جميعاً مثل دانيال وحننيا ميشائيل وعزريا فاختارهم ليخدموه
20 وفي كل كلام حكمة وفطنة مما سألهم عنه الملك وجدهم يفوقون بعشرة أضعاف جميع السحرة والمجوس الذين في مملكته كلها
21 وبقي دانيال في قصر الملك إلى السنة الأولى من عهد كورش الملك
1 : في السنة الثالثة أي سنة 606 قبل الميلاد 2 ملوك 24 : 1 ، 2 أخبار الأيام 36 : 5 - 7
2 - 4 : بابل في الأصل شنعار 2 ملوك 20 : 17 ، 18 ، 24 : 10 - 16 ، 2 أخبار الأيام 36 : 10 ، غشعيا 39 : 6 ، 7
7 : دانيال أي الله قاضي بدل الملك اسماء الشبان فدل على سلطته عليهم تكوين 17 : 5 ، 32 : 29 ، لوقا 6 : 14
21 : عزرا 1 : 1

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز



فصل 1 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 1   فصل 1 Empty21/7/2022, 20:51

في السنة الثالثة من عهد يوياقيم ملك يهوذا صعد نبوخذنصر ملك بابل إلى أورشليم وحاصرها فسلم الرب إلى يده يوياقيم ملك يهوذا وما تبقى من آنية بيت الله فجاء بالملك والآنية إلى أرض بابل وأدخل الآنية إلى خزانية بيت إلهه وأمر الملك كبير أمنائه واسمه أشفنز أن يحضر من بني إسرائيل من نسل الملك ومن الأمراء فتياناً لا عيب فيهم حسان المنظر يعقلون كل حكمة ويدركون العلم ويتبينون المعرفة ممن لهم القدرة على القيام بالخدمة في قصر الملك فيعلمهم أشفنز أدب البابليين ولغتهم وعين لهم الملك رزق كل يوم في يومه من طعام الملك ومن خمر شرابه ليربوا ثلاث سنين وبعد انقضائها يقدمون الخدمة أمام الملك وكان بينهم من بني يهوذا دانيال وحننيا وميشائيل وعزريا فسمى كبير الأمناء دانيال بلطشاصر وحننيا شدرخ وميشائيل ميشخ وعزريا عبد نغو وعزم دانيال في قلبه أن لا يأكل من طعام الملك ويشرب من خمره لئلا يخالف الشريعة فطلب من كبير الأمناء أن يعفيه من هذا الطعام وكان الله أنال دانيل نعمة ورحمة عند كبير الأمناءفقال كبير الأمكناء لدانيال أخاف سيدي الملك الذي عين طعامكم وشرابكم أن يرى وجوهكم أنحل من وجوه الفتيان الذين من جيلكم فتخاطرون برأسي لدى الملك وقال دانيال للرقيب الذي ولاه كبير الأمناء على دانيال وحننيا وميشائيل وعزريا جربنا يا سيدي عشرة أيام نأكل فيها بقولاً ونشرب ماءًثم أنظر إلينا وإلى الفتيان الذي ياكلون من طعام الملك وعاملنا بحسب ما تنظر فسمع لهم هذا الكلام وجربهم عشرة أيام وبعد أنقضاء الأيام العشرة بدت هيئتهم أحسن وأسمن من جميع الفتيان الذين يأكلون من طعام الملك فكان الرقيب يرفع طعامهم وخمر شرابهم ويعطيهم بقولاً وأعطى الله أولئك الفتيان الأربعة معرفة وعقلاً في كل أدب وحكمة وكان دانيال فهيماً في جميع الرؤى والأحلام ولما أنقضت المدة التي حددها الملك نبوخذنصر أحضرهم كبير الأمناء أمامه فتكلم الملك معهم فما وجد في الفتيان جميعاً مثل دانيال وحننيا ميشائيل وعزريا فاختارهم ليخدموه وفي كل كلام حكمة وفطنة مما سألهم عنه الملك وجدهم يفوقون بعشرة أضعاف جميع السحرة والمجوس الذين في مملكته كلها وبقي دانيال في قصر الملك إلى السنة الأولى من عهد كورش الملك

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فصل 1
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: الأنبياء الترجمة المشتركة :: دانيال-
انتقل الى: