الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 مقدمة سفر ارميا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8559
نقاط : 306008
السٌّمعَة : 0
الثور

مقدمة سفر ارميا Empty
مُساهمةموضوع: مقدمة سفر ارميا   مقدمة سفر ارميا Empty20/5/2022, 19:57

كان إرميا وحده أو كاد يكون ضد جميع الشعب لكنه ظل أميناً حتى النهاية للمهمة التي أوكلها الله إليه وبهذا يشبه إلى حد بعيد الرسول بولس الذي عاش هذه الكلمات قوتي تظهر نتائجها كاملة حين أكون ضعيفاً 2 كورنتوس 12 : 9 دعا الله إرميا وهو شاب فحمل كلامه في أورشليم إرميا 1 : 4 - 9 كان ذلك سنة 626 قبل الميلاد في أيام الملك يوشيا سنة 640 - 609 قبل الميلاد تنبأ إرميا لمدة أربعين سنة في أكثر الأوقات اضطراباً من تاريخ شعب إسرائيل
كانت مملكة أشور تسيطر على المنطقة كلها لكنها أخذت تتراجع أمام هجمات البابليين فاستفاد يوشيا من هذه الظروف ليوسع حدود مملكته ويضم إليها قسماً من مملكة إسرائيل التي زالت سنة 722 - 721 قبل الميلاد ولكن يوشيا مات سنة 609 قبل الميلاد حين أراد أن يقف في وجه فرعون الزاحف لمساندة الأشوريين فخلفه ابنه شلوم أو آحاز فاقتاده المصريون أسيراً وأقاموا محله يوياقيم
وصل البابليون أورشليم سنة 597 قبل الميلاد بقيادة نبوخذنصر فسبوا قسماً من السكان مع يوياكين أو كونيا الذي خلف أباه يوياقيم ونصبوا على العرش ملكاً ضعيفاً اسمه صدقيا تأثر هذا الملك بمحيطه فجر البلاد إلى ثورة على أسياده في بابل فجاءت ردة الفعل عنيفة إذ جاء نبوخذنصر وحاصر المدينة سنة كاملة واحتلها في تموز سنة 587 قبل الميلاد واقتاد ملكها أسيراً ودمرها وأحرق هيكلها وأخذ إلى السبي قسماً من أهلها
ورجع البابليون وعينوا جدليا حاكماً على البلاد إلا أن بعض المتعصبين لمصر قتلوه فهرب الكثيرون من يهوذا ولجأوا إلى مصر وأخذوا معهم أرميا رغماً عنه وهناك مات إرميا في المنفى بعيداً عن الأرض التي أحبها
رأى إرميا كسائر الأنبياء في هذه الأحداث المأساوية تنبيهاً يرسله الله إلى شعبه الخائن فقال للشعب إذا أردتم أن تتجنبوا الكارثة فارجعوا إلى الرب تخلوا عن مغازلة مصر واخضعوا للبابليين واعتبروا خضوعكم مصيبة يرسلها الرب إليكم بعد أن قال إرميا هذا الكلام اتهموه بالخيانة وأخذوا يضطهدونه تألم إرميا لأنه أحب شعبه حباً عظيماً وتمزق قلبه لأن الرب فرض عليه أن يعلن الموت لشعب يريد له الحياة
لهذا يشكو إلى الله بكلمات مؤثرة إرميا 11 : 18 ، 12 : 6 ، 15 : 10 - 21 ، 17 : 14 - 18 ، 18 : 18 - 23 ، 20 : 7 - 18 أحس إرميا بالموت يقترب من الشعب الخائن لكنه أحس بقيامة في إطار عهد جديد بين الشعب وبين الله إرميا فصل 31 حينئذ أعلن ثقته بأن الله سيتغلب في النهاية فامتلأ قلبه رجاء إرميا فصل 32
نجد في بداية إرميا فصل 25 ملخصاً لرسالة إرميا أما إرميا الفصول 2 - 24 فجمعت بالتفصيل تعاليم النبي التي رافقت بعضها حركات رمزية الحزام المهترى إرميا فصل 13 الزيارة إلى الفخاري إرميا فصل 18 الأبريق المكسور إرميا فصل 19 في إرميا الفصلان 45 ، 46 ) نجد أخباراً دونها بعضها باروخ كاتب إرميا فرسم أمامنا هذا الحث أو ذاك من حياة هذا النبي إرميا الفصول 46 - 51 تجمع أقوالاً على الأمم الغريبة إرميا فصل 52 ملحق يروي كيف أخذت أورشليم ودمرت وينتهي الكتاب بنفخة رجاء عفى البابليون عن يوياكين الملك
إرميا الرسول الأمين والمضطهد يشبهون به يسوع فيما بعد متى 16 : 14 إرميا النبي الذي حدثنا عن العهد الجديد يردد كلماته يسوع ليلة العشاء الرباني فيقول هذه الكاس هي العهد الجديد بدمي الذي يراق من أجلكم لوقا 22 : 20 ، 1 كورنتوس 11 : 25
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مقدمة سفر ارميا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» مقدمة سفر مراثي ارميا
» مقدمة سفر مراثي ارميا
» مقدمة سفر ملاخي
» مقدمة سفر اشعيا
» مقدمة سفر طوبيا

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: صندوق الملفات :: الأرشيف-
انتقل الى: