الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 فصل 36

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 7646
نقاط : 293299
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 36 Empty
مُساهمةموضوع: فصل 36   فصل 36 Empty18.05.22 8:49

1 في السنة الرابعة ليوياقيم بن يوشيا ملك يهوذا قال الرب لإرميا
2 خذ لك صحيفة كتاب واكتب فيها كل الكلام الذي كلمتك به على إسرائيل ويهوذا وجميع الأمم من أيام يوشيا إلى هذا اليوم
3 لعل بيت يهوذا يسمعون بجميع الشر الذي نويت أن أنزله بهم فيرجعوا عن طريق السوء حتى أعفو عن إثمهم وخطيئتهم
4 فدعا إرميا باروخ بن نيريا وأملى عليه جميع كلام الرب الذي كلمه به فكتبه في الصحيفة
5 وقال إرميا لباروخ أنا محبوس لا أقدر أن أدخل بيت الرب
6 فادخل أنت واقرأ في الصحيفة ما أمليته عليك من كلام الرب على مسامع الشعب في بيت الرب يوم الصوم واقرأه أيضا على مسامع كل رجال يهوذا القادمين من مدنهم
7 لعلهم يتضرعون إلى الرب ويرجعون عن طريق الشر لأن غضب الرب وسخطه الذي تكلم به عليهم شديد
8 فعمل باروخ بن نيريا بكل ما أمره به إرميا النبي فقرأ في بيت الرب ما كتبه من كلام الرب
9 وكان ذلك في الشهر التاسع من السنة الخامسة ليوياقيم بن يوشيا ملك يهوذا حين تنادى إلى الصوم أمام الرب سكان أورشليم وكل من جاء إليها من مدن يهوذا
10 فقرأ باروخ في الكتاب كلام إرميا على مسامع كل الشعب في بيت الرب في غرفة جمريا بن شافان الكاتب في الدار العليا عند باب بيت الرب الجديد
11 فلما سمع ميخا بن جمريا بن شافان
12 نزل إلى غرفة الكاتب في قصر الملك فوجد الرؤساء كلهم جالسين هناك وهم أليشاماع الكاتب ودلايا بن شمعيا وألناثان بن عكبور وجمريا بن شافان وصدقيا بن حننيا وسواهم
13 فأخبرهم ميخا بجميع الكلام الذي سمعه عندما قرأ باروخ في الكتاب على مسامع الشعب
14 فأرسل جميع الرؤساء إلى باروخ يهودي بن نثنيا بن شلميا بن كوشي يقول له خذ بيدك الكتاب الذي قرأت فيه على مسامع الشعب وتعال فأخذ باروخ بن نيريا الكتاب بيده وجاء إليهم
15 فقالوا له إجلس واقرأ ذلك على مسامعنا فقرأ باروخ على مسامعهم
16 فلما سمعوا كل هذا الكلام خافوا ونظر بعضهم إلى بعض وقالوا لباروخ يجب أن نخبر الملك بكل هذا الكلام
17 وقالوا لباروخ أخبرنا كيف كتبت كل هذا الكلام عن لسان إرميا؟
18 فأجابهم باروخ كان يمليه علي فأخطه في الكتاب بالحبر
19 فقالوا له إذهب واختبئ أنت وإرميا ولا تدع أحدا يعرف أين أنتما
20 وأودع الرؤساء الكتاب في غرفة أليشاماع الكاتب ودخلوا إلى الملك في ديوانه وسردوا على مسامعه كل ما ورد في الكتاب
21 فأرسل الملك يهودي ليأخذ الكتاب فأخذه من غرفة أليشاماع الكاتب وقرأه على مسامع الملك وجميع الرؤساء الحاضرين لديه
22 وكان الوقت شتاء في الشهر التاسع والملك جالس وأمامه كانون نار متقد
23 فلما قرأ يهودي ثلاث فقرات أو أربعا شق الكتاب بسكين الكاتب وألقاه في نار الكانون حتى احترق كله
24 ولكن لا الملك ولا أحد من عبيده الذين سمعوا كل هذا الكلام فزع أو مزق ثيابه
25 وتشفع ألناثان ودلايا وجمريا إلى الملك أن لا يحرق الكتاب فما سمع لهم
26 ثم أمر الملك ابنه يرحمئيل وسرايا بن عزرئيل وشلميا بن عبدئيل أن يقبضوا على باروخ الكاتب وإرميا النبي ولكن الرب أخفاهما
27 وقال الرب لإرميا بعد أن أحرق الملك الكتاب
28 خذ صحيفة أخرى واكتب فيها جميع الكلام الذي كان في الصحيفة الأولى التي أحرقها يوياقيم ملك يهوذا
29 وقل ليوياقيم قال الرب أنت أحرقت هذه الصحيفة وقلت لإرميا لماذا كتبت فيها أن ملك بابل لا بد أن يأتي ويدمر هذه الأرض ويبيد فيها الناس والبهائم؟
30 فلذلك قال الرب على يوياقيم ملك يهوذا لا يجلس أحد من نسله على عرش داود وتطرح جثته للحر في النهار وللصقيع في الليل
31 وأعاقبه هو وذريته وعبيده على ذنوبهم وأجلب عليهم وعلى سكان أورشليم ورجال يهوذا جميع الشر الذي تكلمت به لأنهم لم يسمعوا
32 فأخذ إرميا صحيفة أخرى وأعطاها لباروخ بن نيريا الكاتب فكتب فيها عن لسان إرميا كل ما احتواه الكتاب الذي أحرقه يوياقيم بالنار وزيد عليه كلام كثير مثله
1 : في السنة الرابعة ليوياقيم أي سنة 605 قبل الميلاد إرميا 25 : 1
2 : صحيفة كتاب أو كتاب بشكل درج يلف على قضيب إرميا 30 : 2 إسرائيل ويهوذا إرميا 3 : 6 في أيام يوشيا إرميا 1 : 2
5 : أنا محبوس لا أقدر أو منعت من الذهاب إلى الهيكل
9 : الشهر التاسع السنة الخامسة ليوياقيم تشرين الثاني كانون الأول من السنة 604 قبل الميلاد
17 : على لسان إرميا أملاه عليه إرميا فكتبه
22 : كانون نار هكذا في الترجمات السريانية والآرامية واليونانية
24 : فزع أو مزق ثيابه موقف معارض لموقف يوشيا حين قرأوا أمامه كلمات كتاب الشريعة الذي اكتشف سنة 622 قبل الميلاد 2 ملوك 22 : 11 ، 19
26 : ابنة ابن الملك أو أمير أو رئيس الشرطة إرميا 38 : 6 ، 1 ملوك 22 : 26 ، 27 ، 2 أخبار الأيام 28 : 7
30 : لا يجلس أحد من نسله ملك يوياكين أو يكنيا بن يوياقيم ثلاثة أشهر فقط إرميا 22 : 24 - 30 تطرح جثته أي لا يدفن إرميا 8 : 2
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/www.facebook.com/shmashsamirkakoz https://twitter.com/www.twitter.com/KakozSamir https://www-shmashasamir.ahlamontada.com/ https://pinterest.com/www.pinterest.de/youssefsamir58 متصل
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 7646
نقاط : 293299
السٌّمعَة : 0
الثور

فصل 36 Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصل 36   فصل 36 Empty19.07.22 17:24

في السنة الرابعة ليوياقيم بن يوشيا ملك يهوذا قال الرب لإرميا خذ لك صحيفة كتاب واكتب فيها كل الكلام الذي كلمتك به على إسرائيل ويهوذا وجميع الأمم من أيام يوشيا إلى هذا اليوم لعل بيت يهوذا يسمعون بجميع الشر الذي نويت أن أنزله بهم فيرجعوا عن طريق السوء حتى أعفو عن إثمهم وخطيئتهم فدعا إرميا باروخ بن نيريا وأملى عليه جميع كلام الرب الذي كلمه به فكتبه في الصحيفة وقال إرميا لباروخ أنا محبوس لا أقدر أن أدخل بيت الرب فادخل أنت واقرأ في الصحيفة ما أمليته عليك من كلام الرب على مسامع الشعب في بيت الرب يوم الصوم واقرأه أيضا على مسامع كل رجال يهوذا القادمين من مدنهم لعلهم يتضرعون إلى الرب ويرجعون عن طريق الشر لأن غضب الرب وسخطه الذي تكلم به عليهم شديد فعمل باروخ بن نيريا بكل ما أمره به إرميا النبي فقرأ في بيت الرب ما كتبه من كلام الرب وكان ذلك في الشهر التاسع من السنة الخامسة ليوياقيم بن يوشيا ملك يهوذا حين تنادى إلى الصوم أمام الرب سكان أورشليم وكل من جاء إليها من مدن يهوذا فقرأ باروخ في الكتاب كلام إرميا على مسامع كل الشعب في بيت الرب في غرفة جمريا بن شافان الكاتب في الدار العليا عند باب بيت الرب الجديد فلما سمع ميخا بن جمريا بن شافان نزل إلى غرفة الكاتب في قصر الملك فوجد الرؤساء كلهم جالسين هناك وهم أليشاماع الكاتب ودلايا بن شمعيا وألناثان بن عكبور وجمريا بن شافان وصدقيا بن حننيا وسواهم فأخبرهم ميخا بجميع الكلام الذي سمعه عندما قرأ باروخ في الكتاب على مسامع الشعب فأرسل جميع الرؤساء إلى باروخ يهودي بن نثنيا بن شلميا بن كوشي يقول له خذ بيدك الكتاب الذي قرأت فيه على مسامع الشعب وتعال فأخذ باروخ بن نيريا الكتاب بيده وجاء إليهم فقالوا له إجلس واقرأ ذلك على مسامعنا فقرأ باروخ على مسامعهم فلما سمعوا كل هذا الكلام خافوا ونظر بعضهم إلى بعض وقالوا لباروخ يجب أن نخبر الملك بكل هذا الكلام وقالوا لباروخ أخبرنا كيف كتبت كل هذا الكلام عن لسان إرميا؟فأجابهم باروخ كان يمليه علي فأخطه في الكتاب بالحبر فقالوا له إذهب واختبئ أنت وإرميا ولا تدع أحدا يعرف أين أنتما وأودع الرؤساء الكتاب في غرفة أليشاماع الكاتب ودخلوا إلى الملك في ديوانه وسردوا على مسامعه كل ما ورد في الكتاب فأرسل الملك يهودي ليأخذ الكتاب فأخذه من غرفة أليشاماع الكاتب وقرأه على مسامع الملك وجميع الرؤساء الحاضرين لديه وكان الوقت شتاء في الشهر التاسع والملك جالس وأمامه كانون نار متقد فلما قرأ يهودي ثلاث فقرات أو أربعا شق الكتاب بسكين الكاتب وألقاه في نار الكانون حتى احترق كله ولكن لا الملك ولا أحد من عبيده الذين سمعوا كل هذا الكلام فزع أو مزق ثيابه وتشفع ألناثان ودلايا وجمريا إلى الملك أن لا يحرق الكتاب فما سمع لهم ثم أمر الملك ابنه يرحمئيل وسرايا بن عزرئيل وشلميا بن عبدئيل أن يقبضوا على باروخ الكاتب وإرميا النبي ولكن الرب أخفاهما وقال الرب لإرميا بعد أن أحرق الملك الكتاب خذ صحيفة أخرى واكتب فيها جميع الكلام الذي كان في الصحيفة الأولى التي أحرقها يوياقيم ملك يهوذا وقل ليوياقيم قال الرب أنت أحرقت هذه الصحيفة وقلت لإرميا لماذا كتبت فيها أن ملك بابل لا بد أن يأتي ويدمر هذه الأرض ويبيد فيها الناس والبهائم؟فلذلك قال الرب على يوياقيم ملك يهوذا لا يجلس أحد من نسله على عرش داود وتطرح جثته للحر في النهار وللصقيع في الليل وأعاقبه هو وذريته وعبيده على ذنوبهم وأجلب عليهم وعلى سكان أورشليم ورجال يهوذا جميع الشر الذي تكلمت به لأنهم لم يسمعوا فأخذ إرميا صحيفة أخرى وأعطاها لباروخ بن نيريا الكاتب فكتب فيها عن لسان إرميا كل ما احتواه الكتاب الذي أحرقه يوياقيم بالنار وزيد عليه كلام كثير مثله


التوقيع
الشماس سمير كاكوز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/www.facebook.com/shmashsamirkakoz https://twitter.com/www.twitter.com/KakozSamir https://www-shmashasamir.ahlamontada.com/ https://pinterest.com/www.pinterest.de/youssefsamir58 متصل
 
فصل 36
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» فصل 4
» فصل 43
» فصل 48
» فصل 6
» فصل 7

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: الأنبياء الترجمة المشتركة :: إرميا-
انتقل الى: