الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة

الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة
 
الرئيسية 2الرئيسية 2  مدونة الشماس سمير كاكوز  الناموس والتاريخ  أمثال وحكم  المزامير  الأنبياء  البشائر وأعمال  الرسائل والرؤيا  أقسام الناموس والتاريخ  أقسام البشائر والرسل  اقسام الرسائل والرؤيا  الليتورجية الكلدانية  فهرس الكتاب المقدس  حياة المسيح  مواضيع يومية  الشريعة والتاريخ الترجمة الكاثوليكية  الحكمة الترجمة الكاثوليكية  العهد الجديد الترجمة الكاثوليكية  آيات يومية  الأنبياء الترجمة الكاثوليكية  الأرشيف  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

 

 الطريقة المسيحية في قراءة التوراة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
مدير المنتدى
الشماس سمير كاكوز


تاريخ الميلاد : 19/05/1958
ذكر
تاريخ التسجيل : 04/12/2021
المساهمات : 8539
نقاط : 304948
السٌّمعَة : 0
الثور

الطريقة المسيحية في قراءة التوراة Empty
مُساهمةموضوع: الطريقة المسيحية في قراءة التوراة   الطريقة المسيحية في قراءة التوراة Empty28/2/2022, 18:09

على أثر تشتت شعب اسرائيل صار كتاب الشريعة الأمر الذي يبني وحدته والذي يجعل شعباً أما في نظر المسيحية فقد تم أنجاز مواعد العهد القديم وتحقق في يسوع المسيح واكتمل العهد القديم بالعهد الجديد فليست شريعة العهد القديم إلا مرحلة من مراحل تاريخ وبعد أن انفتحت الكنيسة أمام الوثنيين شددت على كون كلمة الله موجهة إلى العالم خلال تواصل هذا التاريخ فهي مرحة من مراحل تكون شعب الله يجب عدم التوقف عندها بل يدب تبينها للبلوغ بها إلى أكتمالها إن مواهب الله هي للابد والشعب اليهودي يحافظ على ما ناله من الله لكنه لم يعد وحده المصغي إلى كلمة إلهية في التوراة فالمسيحيون يعترفون بكلمة الله المتجسدة في يسوع الناصري وهو لم يأت ليبطل الشريعة بل ليكملها ( متى 5 : 17 ) وهم يكشفون في الشريعة تاريخهم الخاص فهم أيضاً يكونون جماعة تشير وتحيا بالخلاص الذي حققه المسيح يوم الفصح وبانتظار ملكوت الله وهم أيضاً يعلمون أن أن حياتهم يحددها العهد ذلك العهد الذي ثبته المسيح من أجلهم وهم أيضاً يتغذون بكلمة الله وبفيض رحمته وأمانته والأحداث التي تشهد عليها التوراة هي أعلان مسبقة للعمل الذي ينجزه الله على يد المسيح في الكنيسة كما أن مؤسسات العهد القديم هي تمهيد ورسم أولي لمؤسسات العهد الجديد فما يقال في الهيكل وفي الليترجية يصح في نظر المسيحي على جسد المسيح وهم المقدس الجديد الذي يسطع عليه مجد الله ( يوحنا 2 : 21 ) وبذلك تبقة التوراة ينبوع حياة لأهل عصرنا للذين يشاركون في ايمان ابراهيم ويرون في المسيح إنجاز الوعد الذي وعد به ابراهيم من أجل البشرية

الشماس سمير كاكوز يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الطريقة المسيحية في قراءة التوراة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكتاب المقدس الطريق والحق والحياة :: صندوق الملفات :: الأرشيف-
انتقل الى: